الأخــبــــــار
  1. خامنئي: فلسطين من النهر الى البحر والسعودية خائنة تتعاون مع اسرائيل
  2. منظمة التحرير تطلع دمشق على نتائج اجتماع المجلس المركزي
  3. غرينبلات يصل غدا اسرائيل لبحث الخطوات بعد خطاب الرئيس عباس
  4. البيت الابيض: الفلسطينيون فهموا خطأ وصفقة القرن لم نطرحها بعد
  5. اصابة 4 جنود اسرائيليين في انقلاب جيب عسكري جنوب اسرائيل
  6. الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخا أطلقه الحوثيون على جازان
  7. سفير إسرائيل في الأمم المتحدة يقدم شكوى رسمية للأمين العام ضد الرئيس
  8. زلزال بقوة 2.5 ريختر يضرب شمال غرب المدينة المنورة
  9. البرادعي: ترامب سيعاقب الفلسطينيين في حال عدم قبولهم بصفقة القرن
  10. التربية تعلن عن منح دراسية في الهند وبروناي
  11. مجلس الوزراء:تصويب اوضاع غزة ليس "عقوبات" مستنكرا "افتراءات" حماس
  12. الاحتلال يصدر قرارا للاستيلاء على أراض شرق بيت لحم
  13. العثور على جثتي امرأتين في عسقلان
  14. الخارجية: حملات التحريض تعكس غياب شريك السلام بإسرائيل
  15. الاحتلال يعتقل مقدسيا وطفله خلال تصديه لمحاولات اقتحام ارضه بسلوان
  16. محيسن: اجتماع عاجل لقادة فصائل العمل الوطني لتفعيل المقاومة الشعبية
  17. اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد إغلاقه لمدة يومين بدواع امنية
  18. ليبرمان: لا نعرف اذا كان الاسرائيليون في غزة أحياء ام أموات
  19. حماس: الاختبار الحقيقي لقرارات المركزي تطبيقها على الارض
  20. الطقس: ارتفاع طفيف اليوم ومنخفض جوي جديد غدا

بعد انقطاع دام 26 عاما- لبنى تجتاز الثانوية

نشر بتاريخ: 12/07/2017 ( آخر تحديث: 12/07/2017 الساعة: 16:38 )
سلفيت- معا - لم تخف لبنى عفانة 42 عاما الطالبة في الثانوية العامة من مدينة سلفيت، فرحتها عند سماعها عبر سماعة الهاتف أنها من بين الناجحين بمعدل 84.4. 

معا توجهت الى منزلها لتكون اول كلماتها "فرحة النجاح تختلف عن أي فرحة في الحياة، ولا يعادلها أية فرحة، وأحلى سنة من سنين حياتي".. وتكمل "من جد وجد" ومن أصر علي شيء يناله ولو بعد حين، وبإبتسامة تخفي خلفها أعظم معاني الفرح والبهجة التي لا توصف، تواصل": وقوف ودعم عائلتي بشكل عام وزوجي بشكل خاص هو السبب في إتمام هذه المرحلة، تزوجت وعمري 15 عاما كنت في الصف التاسع، ولم يُسمح لي بإكمال تعليمي بسبب الزواج، وكنت من الطالبات المجتهدات، ومع كل هذا وجميع التغيرات الا أن اكمال التعليم لم يغب عن بالي بيوم من الايام، أنجبت ولدا واحدا "سامر" والآن عمره 26 عاما، زوجته، وأصبح لدي أحفاد، قررت إكمال تعليمي المدرسي، ليكون هذا العام، فكان القرار بالشراكة مع جميع عائلتي، التي وقفت بجانبي.

وبنبرة ممزوجة بالفرح تواصل حديثها لمعا": ألتحقت بالتعليم بعد إنقطاع دام 26 عاما عن الكتب والمعلمين وأجواء التعليم، وكانت دراستي بالفرع الادبي، فجأة حيث أنني إلتحقت بالفصل الثاني، ليتحقق حلمي وسألتحق بإكمال تعليمي في جامعة القدس المفتوحة. 

وعن الصعوبات التي واجهتها تقول ام سامر ": كوني ربة بيت ولدي إلتزامات ومواعيد وارتباطات، وبالنسبة الي كان التعليم جانبي بالرغم من لهفتي ومحبتي له، ولم يكن هدفي المعدل بقدر حبي للتعليم". 

وعن نجاحها تقول لبنى ":أهدي نجاحي والذي لا توصف فرحته لزوجي سمير ولأبني وعائلته، ولأهلي ولجميع صدقاتي، وأوجه ندائي لجميع النساء مهما كانت أعمارهن بتحقيق طموحهن مهما كانت الصعوبات، فيجب مواجهة جميع الظروف".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017