الأخــبــــــار
  1. الشرطة: 9 اصابات في حادث سير بمنطقة عقبة تفوح غرب الخليل
  2. الرئيس يستقبل مدير المخابرات الروسية ويبحث معه تطورات الأوضاع بالمنطقة
  3. "اعلان إسطنبول" يدعم اقامة دولة فلسطينية ويدين الاستيطان
  4. فتح باب التجنيد في الامن الوطني الفلسطيني
  5. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  6. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  7. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  8. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  9. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  10. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  11. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  12. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  13. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  14. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  15. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  16. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  17. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  18. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  19. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  20. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري

الاتحاد الوطني: قانون "القدس الموحدة" تمهيد لفرض سيادة الاحتلال

نشر بتاريخ: 16/07/2017 ( آخر تحديث: 16/07/2017 الساعة: 13:57 )
أوبسالا- معا- حذر الاتحاد الوطني الفلسطيني من محاولات حكومة الاحتلال الفاشية فرض اجندتها على مدينة القدس عبر الاجراءات التي تقوم بها تمهيدا لفرض التقسيم المكاني والزماني، وكل ذلك يترافق مع الهجمة الشرسة من استيطان وتهويد ،وتفريغ المدينة من سكانها عبر هدم المنازل ومنع البناء ومصادرة الأراضي.

وقال الاتحاد إن مصادقة ما تسمى اللجنة الوزارية الخاصة بالتشريعات، اليوم الأحد، على مشروع قانون ما يسمى "القدس الموحدة"، والذي سيسمح بعرضه على الكنيست الاسرائيلي للتصويت عليه، يأتي في اطار جملة القوانين العنصرية التي يقوم الاحتلال بوضعها، وتعتبر بمثابة اعلان حرب على المدينة المقدسة.

وتابع الاتحاد أن مشروع هذا القانون يهدف للإبقاء على مدينة القدس تحت السيادة الاسرائيلية الكاملة وعدم التنازل عن جزء منها، لذلك بات يحمل اسم مشروع قانون "القدس الموحدة"، كما يهدف تشريع هذا القانون لمنع تقسيم القدس في أي مفاوضات قادمة مع الجانب الفلسطيني، وبقائها عاصمة موحدة لدولة اسرائيل.

وأشار الاتحاد الى أن مواصلة الاحتلال منع الدخول للمسجد الاقصى اليوم الثالث على التوالي، وقيام سلطات الاحتلال صباح اليوم، بتركيب أبواب الكترونية على بوابات ومداخل المسجد الأقصى المبارك، مخالف لكافة القوانين الشرعية والدولية والقرارات الاممية التي اتخذها فيما يتعلق بمدينة القدس، وخصوصا قرارات مجلس الامن رقم 271 (1969) بتاريخ 15 أيلول 1969، الذي ادان "اسرائيل" لتدنيس المسجد الأقصى، ودعوتها إلى إلغاء جميع الإجراءات التي من شانها تغيير وضع القدس، وقراره رقم 465 (1980) بتاريخ 1 آذار 1980، ومطالبتها بتفكيك المستوطنات والتوقف عن التخطيط للمستوطنات وبنائها في الأراضي العربية المحتلة، بما فيها القدس، وقرار رقم 476 (1980) بتاريخ 30 حزيران 1980، إعلان بطلان الإجراءات التي اتخذتها لتغيير طابع القدس.

وأضاف أمام هذه المخططات والإجراءات التي تقوم بها حكومة الاحتلال في ظل صمت المجتمع الدولي، هو مساهمة واشتراك في هذه الاعمال، واستهتار بالقرارات الدولية، وأن هذه الاجراءات سوف تفجر الاوضاع في المنطقة.

ودعا الاتحاد منظمة المؤتمر الاسلامي والجامعة العربية ولجنة القدس لعقد اجتماع طارئ مشترك لبحث ما تتعرض له المدينة المقدسة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017