الأخــبــــــار
  1. حكومة إسرائيل تقر قانونا يشدد عقوبة من ينقل فلسطينيين لا يحملون تصاريح
  2. هلال القدس يلعب مع السويق العماني غدا الساعة 5 في جنين
  3. حكومة إسرائيل تقر قانونا يشدد عقوبة من ينقل فلسطينيين لا يحملون تصاريح
  4. العاهل الأردني لـ بنس:حل الدولتين هو الطريق لحل شامل للقضية الفلسطينية
  5. هيئة الأسرى: تسليم جثمان الشهيد الأسير حسين عطالله خلال ساعات
  6. العاهل الأردني لبنس: يجب أن تكون القدس الشرقية هي عاصمة فلسطين
  7. فتح: اضراب شامل الثلاثاء ما عدا قطاعي الصحة والتعليم
  8. الحمد الله يستقبل وفدا من نقابة التمريض ويطلع على احتياجاتهم
  9. تحطم طائرة هليكوبتر للجيش الأميركي ومقتل جنديين
  10. تقرير: ألمانيا وفرنسا وبريطانيا تفكر في فرض عقوبات على إيران
  11. مستوطنون يقتحمون قرية عورتا شرق نابلس لاداء طقوس دينية
  12. حكومة نتنياهو تبحث اليوم فرض السيادة على الضفة والجيش يعتقل 16 مواطنا
  13. استشهاد الأسير حسين حسني عطالله من نابلس نتيجة الاهمال الطبي في السجون
  14. فتح: بنيس غير مرحب به ونطالب العرب بعدم استقباله
  15. الديمقراطية:مواجهة الهجمة الأميركية الإسرائيلية تتطلب إستراتيجية شاملة
  16. هآرتس: بناء أول نفق مائي في اسرائيل يصل الى القدس
  17. بلديات فرنسية تحضر للاعتراف الرمزي بدولة فلسطين
  18. إطلاق نار على مركز لشرطة الاحتلال في مستوطنة كريات أربع شمال الخليل
  19. الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة والعظمى بالقدس 12 مئوية
  20. البيت الابيض: بينس سيزور الشرق الأوسط كما هو مقرر

3 نصائح لكي تتجنب هجمات انتزاع الفدية القادمة

نشر بتاريخ: 17/07/2017 ( آخر تحديث: 17/07/2017 الساعة: 11:42 )
بيت لحم- معا- لن يمر الكثير من الوقت حتى نستيقظ على هجمات إلكترونية جديدة مشابهة لتلك الهجمات التي شهدها العالم خلال الأشهر الماضية، أو ربما أكثر منها ضراوة.

وعلى الرغم من تركيز هجمات انتزاع الفدية، مثل هجمات وانا كراي WannaCry الأخيرة على المؤسسات والمنظمات الحكومية أو التجارية إلا أن استهداف الأفراد على نطاق واسع يبقى خياراً وارداً.

وبدلاً من الانتظار لتكون من ضحايا هجمات انتزاع الفدية القادمة، فربما قد حان الوقت الآن لاتخاذ بعض الإجراءات المهمة لتجنب المخاطر الأمنية الناجمة عن هذه الهجمات.

تأمين حساباتك الاجتماعية

تتنوع الآليات والطرق التي يستخدمها المخترقون لإيقاع الضرر بالضحية، ونظراً لأن الحسابات الاجتماعية تُعد الأهم بالنسبة للكثير من المستخدمين على الإنترنت فإن إمكانية استهدافها بهجمات واسعة النطاق هي خطوة ليست مستبعدة.

لذا من المهم أن تعمل على تأمين حساباتك على الشبكات الاجتماعية مثل فيسبوك وتويتر بصورة جيدة، وعدم إتاحة الفرصة للمخترقين للاستفادة من المعلومات الحساسة عليها.

من الضروري جداً إخفاء بياناتك المهمة والمعلومات الشخصية داخل ملفك الشخصي على الشبكات الاجتماعية، مثل العناوين والرقم الهاتفي وتاريخ الميلاد، إلى جانب التواصل مع الأشخاص الذين تعرفهم فقط.

كذلك احرص على اختيار كلمة مرور قوية لحساباتك والاستفادة من المزايا الأمنية الإضافية التي توفرها الشبكات الاجتماعية، مثل ميزة التحقق بخطوتين وغيرها.

الحذر عند التعامل مع البريد الإلكتروني

يعتبر البريد الإلكتروني الوسيلة المفضلة لدى مجرمي الإنترنت لشن هجمات انتزاع الفدية Ransomware عبر رسائل التصيد الاحتيالي، كما أنه يُعد الشكل الأكثر شيوعاً لهجمات الهندسة الاجتماعية.

وتكمن خطورة هذه الهجمات في قدرة المهاجمين على إخفاء نواياهم الخبيثة بصورة احترافية، لذا ينبغي عليك الحرص الشديد عند التعامل مع رسائل البريد الإلكتروني مثل تجنب فتح الرسائل من أطراف مجهولة، والالتزام بفحص البريد بواسطة برنامج حماية من الفيروسات خصوصاً للرسائل المشكوك بها.

أما إن كان البريد من إحدى الجهات أو الشركات التي تتعامل معها، مثل البنوك أو حتى بعض الخدمات على الإنترنت فتحقق في البداية من عنوان البريد الإلكتروني للجهة المرسلة بعناية.

كذلك ينبغي عليك الشك في أي رسالة بريد إلكتروني تطلب منك إعادة تعيين كلمة المرور، أو إرفاق بيانات شخصية أو الذهاب فوراً إلى الموقع لإجراء تعديلات على حالة حسابك.

تحديثات النظام

الكثير من هجمات انتزاع الفدية مثل Petya و WannaCry تعتمد على نقاط الضعف الأمنية في نظام التشغيل غير المحدث.

لذا من المهم جداً القيام بتحديث نظام التشغيل على حاسبك الشخصي، أو الانتقال إلى آخر إصدار من نظام التشغيل.

وعلى ويندوز 10 يتم تنزيل التحديثات تلقائياً وهو ما يجعه أقل عرضة للخطر من إصدارات ويندوز السابقة، في حين يجب عليك التأكد من تفعيل هذه الخطوة في ويندوز 8 أو الإصدارات الأقدم أو القيام بتنزيل التحديثات يدوياً."البوابة العربية للأخبار التقنية"

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017