الأخــبــــــار
  1. المالكي: نتنياهو يتهرب من لقاء عباس
  2. الوطنية تؤجل إطلاق 3Gللأربعاء التزاماً بالإضراب وتفعل الخدمة لمشتركيها
  3. العكر: اسعار الجيل الثالث ستنخفض بعد وقت قصير من انطلاقها
  4. تسليم جثمان الاسير الشهيد حسين عطالله على حاجز 109 شرق قلقيلية
  5. السويق العماني يفوز على هلال القدس بهدف واحد دون مقابل
  6. عريقات: بنس قاد حملة صليبية بالكنيست اثبتت ان امريكا جزء من المشكلة
  7. بنس: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيتم قبل نهاية عام 2019
  8. اندلاع مواجهات في المغير شمال شرق رام الله بعد اقتحام القرية
  9. موغريني: سنعمل مع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي لاستئناف المفاوضات
  10. موغريني: دعمنا المادي وغير المادي للفلسطينيين سيبقى مستمرا
  11. إصابة شاب ووالدته في اعتداء للمستوطنين بالمعرجات شمال اريحا
  12. العثور على جثة مواطن في خانيونس والشرطة تحقق
  13. مجدلاني يدعو المؤسسات الحقوقية لرفع دعاوى ضد بلدية الاحتلال بالقدس
  14. بنس لنتنياهو: اعترافنا بالقدس عاصمة لإسرائيل يساعد على تحقيق السلام
  15. اضراب تجاري يعم قطاع غزة احتجاجا على التدهور الاقتصادي الخطير
  16. قوات القمع تقتحم قسم 3 في سجن "عسقلان"
  17. زملط: الاعتراف بإسرائيل مشروط وتبادلي
  18. الطقس: منخفض جوي الثلاثاء وآخر أكثر قوة الخميس
  19. إسرائيل: الفلسطينيون يحاولون جمع تبرعات للأونروا لسد الفجوة الأمريكية
  20. الاحتلال يعتقل عضو المجلس التشريعي ووزير المالية الاسبق عمر عبد الرازق

نائب اردني: يجب حل الحكومة واللجنة الادارية لحماية القدس

نشر بتاريخ: 17/07/2017 ( آخر تحديث: 19/07/2017 الساعة: 08:34 )
عمان - معا - وجه عضو البرلمان الاردني النائب خالد رمضان رسالة حول الاعتداءات التي يتعرض لها المسجد الاقصى قائلا ان القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا وما تشهده القدس والاقصى على وجه الخصوص من مخاطر وتحديات وبالخصوص التقسيم الزماني والمكاني على طريق مشروع يهودية الدولة.
بالمقابل، رأى النائب ان جماهير شعبنا العربي الفلسطيني خلال هذا الوقت وعلى امتداد تواجدها تكافح وتناضل بكافة الوسائل الممكنة وسط حالة صمت وتواطىء رسمي عربي الا من رحم ربي، وعليه اتوجه الى كافة فصائل العمل والنضال الفلسطينية بالانحياز الى المبادرة التي انطلقت في فلسطين المحتلة والتي اجد انها تشكل امتدادا طبيعيا لمبادرة القادة الأسرى لمواجهه المأزق الوطني الفلسطيني... وعليه اناشد كل الفصائل والنخب ومؤسسات المجتمع الانحياز ودعم برنامج الإنقاذ الوطني الفلسطيني.

وتوجه بالتحية والمناشدة الى كافة القوى والنخب لدعم هذا الحراك الضروري لمواجهة التحديات الراهنة والتي تكثفت نقاطها على التالي:
- اجتماع طارئ للقيادات الوطنية عنوانه الاقصى.

- اعلان وقف الصراع الداخلي ووقف "الردح" الاعلامي والحروب الداخلية وطلب الدعم من شباب التواصل الاجتماعي لتوحيد الجبهة الداخلية.

- اعلان حل الحكومة الحالية فورا.

- اعلان حماس حل اللجنة الوزارية في غزة فورا من اجل القدس والاقصى.

- اعلان تشكيل حكومة وحدة وطنية على وجه السرعة.

- دعم أهل القدس بكل ما تملكه الاحزاب والحكومة والسلطة من أجل تعزيز صمودهم.

- الطلب من المغرب ورئاسة لجنة القدس في جامعة الدول العربية الحد الاقصى من اجل الاقصى.

- وقف التنسيق الامني فورا.

- مشاركة المعارضة ونواب البرلمان بالتشاور والقرار وطي صفحة الخلافات مع جميع التيارات والقوى بشبكة امان وطنية شاملة.

- مشاركة الجمهور بأي قرار قادم وعدم تفرد أية جهة بأي قرار قادم.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017