الأخــبــــــار
  1. الحمد الله: الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة
  2. بحر: المقاومة اليوم أكثر قوة وجاهزة للدفاع عن شعبنا
  3. قوات القمع تقتحم قسم 6 في سجن "ريمون" وتنقل 120 أسيرا
  4. الخارجية: الصمت الدولي يشجع الاحتلال على مواصلة إعداماته الميدانية
  5. ارتفاع عدد قتلى المواجهات في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان إلى اثنين
  6. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  7. الشرطة الإسبانية تعثر على سيارة استخدمها منفذو هجوم كتالونيا
  8. غرق سفينة عراقية بعد حادث تصادم في المياه الإقليمية
  9. "عملية أمنية كبيرة" في إقليم كاتالونيا الإسباني
  10. الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من قطاع غزة
  11. اشتداد الاشتباكات في مخيم عين الحلوة
  12. وزير خارجية الاردن: الكرة في الملعب الإسرائيلي
  13. نتنياهو يلتقي الرئيس الروسي الاربعاء
  14. وزراء الخارجية العرب: المبادرة العربية قائمة وهي خيار استراتيجي للسلام
  15. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز زعترا بعد طعنه جنديا اسرائيليا
  16. نتنياهو يطلب عشرات ملايين الشواقل لإقامة مستوطنة جديدة
  17. الشرطة: وفاة شاب من الخليل بعد وصوله بحالة حرجة لمشفى بيت جالا الحكومي
  18. فتح: عقد المجلس الوطني ضرورة وطنية ومصلحة استراتيجية
  19. 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج بيت الله
  20. اصابة اسرائيلي بإطلاق نار في حيفا

"عدالة" يطالب بإصدار أمر تسريح جثامين شهداء عائلة جبارين

نشر بتاريخ: 20/07/2017 ( آخر تحديث: 25/07/2017 الساعة: 08:52 )
القدس- معا- توجه مركز عدالة، اليوم الخميس، للمحكمة العليا مطالبا إياها بإصدار أمر فوري للشرطة بتسريح جثامين شهداء أحداث الأقصى التالية أسماؤهم: محمد أحمد مفضي (19)، محمد حامد جبارين (19) ومحمد احمد موسى جبارين (29).
كما طالب مركز عدالة وحدة التحقيق مع الشرطة الاسرائيلية "ماحش" تشريح جثمان كل من محمد أحمد مفضي ومحمد حامد جبارين من أجل الوقوف على ظروف وفاتهم.

وكتب المحامي محمد بسام من مركز عدالة بالتماسه للمحكمة العليا" أن احتجاز الجثامين بدلا من تسريحها الفوري يتم دون صلاحية قانونية، حيث لا توجد تعليمات قانونية تخول الشرطة احتجاز الجثامين".
وقال المحامي بسام إن احتجاز الجثامين يمس بالحقوق الدستورية للمتوفيين وذويهم، مضيفا أن تعامل الشرطة الاسرائيلية مع هذه القضية ما هو الا خرق واضح لحق المتوفيين وذويهم بالكرامة، حيث يحق لكل انسان أن يحظى بدفن عاجل، كريم ومناسب لأن حق الكرامة ساري المفعول بالحياة وعند الموت أيضا.
بالإضافة الى ما ذكر أعلاه، صرح مركز عدالة من خلال التماسه أن على وحدة التحقيق مع أفراد الشرطة الاسرائيلية "ماحش" تشريح جثامين كل من المتوفيين محمد أحمد مفضي ومحمد حامد جبارين.
وجاء بالالتماس" ان رفض اجراء تشريح جثامين المتوفيين يمنع ذويهم الاطلاع على أسباب وظروف إطلاق النار التي أدت الى وفاتهم، ردا على تبرير الشرطة الاسرائيلية أن إطلاق النار على الشهداء كان ضروريا كونهم شكلوا خطرا مباشرا ابان الحادثة، نؤكد ونوضح ان هذا التبرير، وبغض النظر من مصداقيته او عدمه، يتنافى مع حق ذوي المتوفيين بتشريح جثامين أبنائهم من أجل الوقوف على ملابسات الحادثة".

وذكر التماس عدالة أيضا ان رد ضباط رفيعي المستوى من الشرطة الاسرائيلية على توجهات رئيس بلدية ام الفحم الشيخ خالد حمدان بشأن تسريح جثامين الشهداع، كان أن الشرطة الاسرائيلية لا تعارض تسريح الجثامين وأن القرار بيد القيادة السياسية.

على ضوء ما ذكر أعلاه، طالب مركز عدالة المحكمة العليا أن تأمر وحدة التحقيق مع أفراد الشرطة الاسرائيلية "ماحش" تشريح جثامين كل من محمد أحمد مفضي ومحمد حامد جبارين، بالإضافة الى أمر شرطة إسرائيل تسريح جثامين الشهداء الثلاثة من أجل دفنهم بشكل لائق.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017