الأخــبــــــار
  1. هنية يهاتف المخابرات المصرية معزيا بضحايا الهجوم الإرهابي
  2. فلسطين تشارك بجلسة محكمة التحكيم الدائمة بلاهاي
  3. سفارة فلسطين بالقاهرة: ارجاء فتح معبر رفح البري
  4. الرئيس يهاتف السيسي معزيا بضحايا الهجوم الإرهابي
  5. الشرطة البريطانية تخلي محطة مترو وسط لندن بسبب إطلاق نار
  6. وزير الصحة يهاتف سفير مصر ويبدي الاستعداد لتقديم المساعدة
  7. ارتفاع ضحايا تفجير المسجد بسيناءإلى 235 شهيدا و109 جرحى
  8. الرئاسة تنفي صحة الأنباء التي تدعي تشكيل لجنة تحقيق مع الهباش
  9. الرئيس يدين هجوم العريش ويؤكد وقوف فلسطين مع مصر في حربها ضد الارهاب
  10. وزير الصحة الإسرائيلي يهدد بالاستقالة على خلفية العمل يوم السبت
  11. "العليا" تقرر "تعويض" اهالي سلوان على اغلاق ومصادرة اراضيهم
  12. اصابة 3 مواطنين جراء انفجار انبوبة غاز في خانيونس
  13. العالول: مطلوب دعم الجهد الرامي لملاحقة المجرمين الإسرائيليين
  14. الدفاع المدني ينتشل جثة مواطن انهارت عليه حفرة رملية برفح
  15. الاحتلال يعتقل طفلا من القدس
  16. "اليونيفيل": نراقب اعمال الحفر الاسرائيلية جنوب لبنان
  17. الطقس: جو غائم جزئيا وارتفاع على الحرارة
  18. داعش يقطع رؤوس 15 من مقاتليه في أفغانستان
  19. فلسطين تشارك في اجتماعات "الكومسيك" في اسطنبول
  20. الشرطة: 9 اصابات في حادث سير بمنطقة عقبة تفوح غرب الخليل

"المستهلك": اسطوانة الغاز ملكية المستهلك

نشر بتاريخ: 30/07/2017 ( آخر تحديث: 30/07/2017 الساعة: 15:56 )
رام الله- معا- أكد اليوم صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة أن الجمعية تلقت عشرات الشكاوى بخصوص رفض وكلاء توزيع الغاز في المحافظة اعادة تعبئة الاسطوانات الموصوفة بدون رقبة، في اجراء غريب خصوصا ان الاسطوانة هي ملك المواطن قام بشرائها ويقوم الموزع بتبديلها باسطوانات اخرى ليست حديدة ويكون الموزع ذاته هو مصدر الجرة التي جرى استبدالها ويخلي مسؤوليته عنها.

وأضاف هنية: قمنا بالتواصل مع الدفاع المدني الفلسطيني على مستوى الوطن وابلغنا ان القرار ينص على عدم استبدال الاسطوانات المطعوجة والمنفوخة والمعرضة لعمليات لحام فقط والتي انتهت صلاحيتها بعد عشرة اعوام من الاستخدام، ورغم ذلك تصر نقابة وكلاء توزيع الغاز في محافظة رام الله والبيرة على عدم تبديل الاسطوانات دون رقبة كما يصفونها، الامر الذي سبب اضرارا مالية للمواطنين جراء تكرار دفع اثمان اسطوانة جديدة وتكرار تبديل الاسطوانات بعكس ما يعلنون وكلاء الغاز فتعود الكرة مرة اخرى.

وتسأل هنية عن سبب البطئ في اعلان نظام توزيع الغاز والزام محطات تعبئة الغاز ووكلاء الغاز بالنظام، واستبدال الاسطوانات التي تعتبر خطيرة على السلامة العامة ضمن صندوق يؤسس لهذا الغرض ويتم تمويله بما يقره النظام، وكنا قد طالبنا بفحص سلامة بعض الاسطوانات الجديدة التي تم استيرادها من قبل بعض الشركات للتأكد من سلامتها.

وأشار هنية إلى أن الحل الامثل هو توجه المواطنين الة محطات تعبئة الغاز لتعبئة اسطوانتهم لضمان بقاء اسطوانتهم الجديدة كما هي واعتبارها ملكيتهم.

وقالت رانية الخيري امين سر الجمعية ان الاسطوانة قانونيا ملك المواطن ابتاعها ودفع ثمنها وتم استبدالها عشرات المرات من قبل موزع الغاز بنوعية اقل جودة من الجديدة التي يملكها ومن ثم بات يرفض تبديل الاسطوانات لدى المواطن الذي هو اي الوكيل مصدرها اساسا. وابدت استغرابها من اسلوب تعامل بعض الوكلاء مع ربات البيوت الكبار في السن ورفض التبديل والادعاء ان الاسطونة ليست هم مصدرها رغم التأكيد ان الاسرة زبونة فقط هذا المحل.

وافاد مسؤول محل غاز الشني أن عدم التبديل للاسطوانات بدون عنق جاء من مديرية الدفاع المدني في محافظة رام الله والبيرة وليس قرارا ذاتيا، الا أننا نقدر حاجة المواطن لتبديل الاسطوانات للضرورة ونحترم زبائننا ولا نبتزهم ابدا، بل عمليا ننفذ قرار الدفاع المدني في المحافظة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017