الأخــبــــــار
  1. داخلية غزة: شخص يفجر نفسه بقوة أمنية شرق رفح
  2. المخابرات تضبط مستنبتا للمخدرات في إذنا
  3. الطقس: اجواء غائمة جزئياً الى صافية والحرارة العظمى في القدس 31 مئوية
  4. جيش الاحتلال يطلق النار تجاه سيارة عند مفترق زعترة بحجة أنها مشتبه بها
  5. إعادة إعمار 133 مسكنا مدمرا كلياً وإصلاح 269 وحدة سكنية الشهر الماضي
  6. نواب: سحب بطاقة الصحافي كرّام اجراء غير ديموقراطي يجب الغاءه فوراً
  7. المستشفى الميداني الأردني في غزة يوزع مساعدات
  8. هيئة الاسرى تتقدم بطلب للعليا لمنع نقل جثامين الشهداء لمقابر الارقام
  9. بلدية الاحتلال توزع اخطارات بالهدم لعدد من المنازل في بلدة سلوان
  10. الاحتلال يصادر أكثر من 47 دونما جنوب الظاهرية
  11. الشاعر: البوابة الموحدة للمساعدات أداة لضمان الشفافية والعدالة
  12. الصين تؤكد دعمها لمبدأ حل الدولتين
  13. الاونروا: نقدم مساعدات لـ 1.3 مليون لاجئ بغزة
  14. الشرطة: اصابة شاب بجروح طفيفة وتوقيف 2 خلال شجار بالخليل
  15. وزير جيش الاحتلال قرر دفن شهيدين مقدسيين في مقابر الأرقام
  16. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من الضفة
  17. الحمد الله يترأس اجتماعا لإعداد خطط لمواجهة المخاطر والتحديات
  18. مصرع طفلة دهسا في منطقة قيزان رشوان بخانيونس
  19. عدوان: لا أنباء عن تمديد عمل معبر رفح
  20. الخارجية: سياسة الهدم الاسرائيلية يقابلها صمود وبناء وعطاء مقدسي

خالد: تسجيلات كوشنير تفقد الإدارة الأمريكية مصداقيتها ودورها

نشر بتاريخ: 02/08/2017 ( آخر تحديث: 02/08/2017 الساعة: 14:27 )
نابلس - معا - صرح تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن الولايات المتحدة الامريكية فقدت مصداقيتها ودرها في تسوية الصراع الفلسطيني – الاسرائيلي وأن الوقت قد حان لوقف الرهان على الإدارة الأمريكية الجديدة، التي تثبت التطورات يوما بعد يوما أنها الأكثر انحيازا للسياسة العدوانية الاستعمارية لدولة اسرائيل مقارنة بالإدارات الأميركية السابقة.

جاء ذلك في ضوء ما تناقلته وسائل الاعلام وتداولته الاوساط السياسية حول التسجيلات الصوتية للسيد جاريد كوشنير مستشار وصهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومسؤول ملف تسوية الصراع الفلسطيني – الاسرائيلي في الجلسة المغلقة مع عدد من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزب الجمهوري، والذي يتبنى فيها كوشنير مواقف حكومة اسرائيل المؤيدة لاسرائيل في كل ما يتعلق بالانتهاكات والاعتداءات الاسرائيلية على الحرم القدسي الشريف والمسجد الأقصى المبارك أو بالعمل الاجرامي، الذي ارتكبه ضابط أمن سفارة اسرائيل في عمان، والذي أودى بحياة اثنين من المواطنين الاردنيين.

وأضاف ان تلك التسجيلات جاءت منسجمة تماما مع سلسلة المواقف والتصرفات التي صدرت وتصدر عن الادارة الاميركية والتي تعكس انحيازا أعمى لسياسة حكومة المتطرفين والمستوطنين الاسرائيلية، بدءا بتجاهل أخطار الاستيطان على ما يسمى حل الدولتين وتجاهل الحديث عن حق الفلسطينيين في تقرير المصير وفي الاستقلال في دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967، مرورا بممارسة الضغوط على الجانب الفلسطيني لوقف ما تسميه هذه الادارة التحريض والتوقف عن تقديم الرعاية لأسر ضحايا الارهاب الاسرائيلي من الشهداء والجرحى والاسرى الفلسطينيين وانتهاء بسياسة الابتزاز، التي عبرت عنها التسجيلات والتي اوضح فيها جاريد كوشنير بأن الادارة الاميركية ليس لديها خطة لحل الصراع الفلسطيني – الاسرائيلي وحسب ، بل وبأن الصراع بحد ذاته غير قابل للحل.

وعبر تيسير خالد استنادا لهذه التصريحات عن خشيته أن يتكرر سيناريو دفع الفلسطينيين الى التكيف مع عملية سياسية وهمية باعتبارها افضل من حالة الفراغ السياسي، كما عبرت عن ذلك في السابق وزيرة الخارجية الاميركية السابقة هيلاري كلينتون، ودعا في الوقت نفسه للعودة الى قرارات المجلس المركزي الفلسطيني في دورة انعقاده قبل اكثر من عامين والبدء بتطبيقها والى إعداد الرأي العام الفلسطيني لفك الارتباط مع حكومة اسرائيل والاستفادة من دروس معركة الدفاع عن القدس والحرم القدسي الشريف والمسجد الأقصى المبارك في التحضير لعصيان وطني في وجه الاحتلال جنبا الى جنب مع تدويل الصراع والقضية الوطنية وحقوق الشعب الفلسطيني والدعوة الى تسوية سياسية في إطار مؤتمر دولي ينعقد على اساس قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطينية ورعاية دولية بديلا عن الرعاية الاميركية الحصرية التي دمرت على امتداد السنوات الماضية فرص التقدم نحو التسوية السياسية الشاملة والمتوازنة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017