عـــاجـــل
الان-عشرات المستوطنين يحاولون اقتحام قرية بيتا جنوب نابلس
الأخــبــــــار
  1. نتنياهو: ابو مازن لم يات بجديد ويواصل الهروب من السلام
  2. سفارة فلسطين بالقاهرة : فتح معبر رفح البري لمدة 4 ايام في الاتجاهين
  3. الرئيس يدعو لعقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي
  4. الرئيس:سنكثف جهودنا للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  5. الرئيس: الأمم المتحدة اخفقت بتنفيذ قراراتها حتى يومنا هذا
  6. الرئيس: على الحكومة البريطانية أن تتحمل مسؤولياتها عن وعد بلفور وعن نت
  7. ملادينوف: الشعب الفلسطيني يعاني جراء العنف الإسرائيلي
  8. ملادينوف: المستوطنات تشكل عقبة أمام السلام
  9. ميلادينوف: ندين بناء مستوطنات جديدة والبناء في المستوطنات القائمة
  10. مجلس الأمن يبحث الحالة في الشرق الأوسط وخاصة قضية فلسطين
  11. ميلادينوف بمجلس الامن: مصرون على تحقيق حل الدولتين وانهاء الاستيطان
  12. بدء جلسة مجلس الامن- الامم المتحدة تجدد التزامها بحل الدولتين
  13. مستوطنون ينصبون كرفانا قرب سوق الخضار القديم بالخليل
  14. الاسرى الاداريون يواصلون مقاطعة محاكم الاحتلال لليوم الخامس
  15. لليوم الثاني- قوات القمع تقتحم قسم (11) في معتقل "عوفر"
  16. وفاة مواطن 62 عاما تعرض لاطلاق نار قبل 4 أيام في جباليا على خلفية ثأر
  17. الاستخبارات العسكرية تضبط ٣ مشاتل للمخدرات في محافظة بيت لحم
  18. زوارق الاحتلال تطلق النار على مراكب الصيادين شمال غرب غزة
  19. قائد الجيش اللبناني : الجيش سيتصدى لأي عدوان إسرائيلي

حمدونة: تدهور حالة الأسير رداد الصحية

نشر بتاريخ: 05/08/2017 ( آخر تحديث: 05/08/2017 الساعة: 12:19 )
غزة- معا- حذر مدير مركز الأسرى للدراسات د. رأفت حمدونة، اليوم السبت، من تدهور حالة الاسير معتصم رداد (35 عاما)، من بلدة صيدا قضاء مدينة طولكرم شمال الضفة، والمعتقل منذ 12/1/2006 والذي يعاني من نزيف حاد في الأمعاء ونقص الوزن الحاد، مشيراً إلى سياسة الاستهتار الطبي، وتجاهل أوضاع الأسرى المرضى في السجون الاسرائيلية بشكل العام.

وبين د. حمدونة أن دولة الاحتلال اتبعت سياسة الاستهتار الطبي بحق الأسرى وخاصة مع ذوي الأمراض المزمنة، ولمن يحتاجون لعمليات جراحية، الأمر المخالف للمبادىء الأساسية لمعاملة السجناء التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 1979 و1990 على التوالي والتي أكدت على حماية صحة السجناء والرعاية الطبية للأشخاص المحتجزين، معتبرة أن أي مخالفة في هذا الجانب يرقى إلى درجة المعاملة غير الانسانية.
وأكد أن السكوت على سياسة الاهمال الطبي بحق الأسرى والمعتقلين سيضاعف قائمة شهداء الحركة الوطنية الأسيرة، مطالبا بأهمية زيارة الأسرى والاطلاع على مجريات حياتهم وحصر مرضاهم والسماح للطواقم الطبية لإجراء عمليات جراحية عاجلة لمن هم بحاجة لذلك.

وطالب المؤسسات الدولية العاملة في مجال الصحة بانقاذ حياة الفلسطينيين المرضى في السجون الإسرائيلية والذين وصل عددهم إلى قرابة 1800 أسير ممن يعانون من أمراض مختلفة ،ومنهم العشرات ممن يعاني من أمراض مزمنة كالغضروف والقلب والسرطان والفشل الكلوي والربو وأمراض أخرى.
وأشار إلى أهمية الضغط على الاحتلال من أجل تحرير الأسرى المرضى في السجون، وانقاذ حياتهم من العبث والاستهتار المتعمد من قبل إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية لعرضهم على طواقم طبية متخصصة قبل فوات الأوان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017