الأخــبــــــار
  1. وفاة السفير الروسي في العاصمة السودانية الخرطوم
  2. إصابة أحد مقاتلي كتائب المقاومة الوطنية برصاص الاحتلال شمال غزة
  3. امنستي: تصعيد خطير على حرية التعبير والصحفيين في فلسطين
  4. الامن الداخلي بغزة يُنجز جزءا من الخطة الامنية على الحدود
  5. الجرافات الاسرائيلية تجري أعمال تجريف في قرية كسيفة بالنقب
  6. ارتفاع سعر اونصة الذهب 0.2% الى 1286.77 دولار
  7. تشاد تغلق سفارة قطر وتطرد دبلوماسييها
  8. المالكي ونظيره العراقي يوقعان على تأسيس لجنة وزارية مشتركة
  9. "العليا" تقر أحقية كهرباء القدس بتزويد منطقة الشيخ جراح بالتيار
  10. مصرع عامل من سلفيت 28 عاما بحادث عمل قرب تل ابيب
  11. "هيلاري كلينتون": ترامب زاحف حقير
  12. أسرى- 300 طفل محرومون من حقهم بالتعليم
  13. الصحة تفتتح مركز خدمات للجمهور ونظاما إلكترونيا للتحويلات
  14. شرطة جنين تنقذ مواطنا حاول احراق نفسه
  15. المالكي من بغداد: انتصار العراق على داعش انتصار للأمة وفلسطين
  16. الحمد الله يبحث مع ممثل الاتحاد الاوروبي اخر التطورات
  17. د. رياض المالكي: وزير الخارجية العراقي سيزور فلسطين قريبا
  18. القاء زجاجة حارقة على شاحنة اسرائيلية شرق رام الله
  19. مصرع مواطن إثر إطلاق مجهولين الرصاص عليه داخل محله في قلقيلية
  20. اشتباكات عنيفة بين مطلوبين والقوة المشتركة بمخيم عين الحلوة في لبنان

أشرف ابو زبيدة :أمارس التحكيم كهواية أحبها ،فان احببت عملاً فإنك تبدع

نشر بتاريخ: 09/08/2017 ( آخر تحديث: 10/08/2017 الساعة: 14:19 )

بيت لحم - معا - عمر الجعفري : بقع على عاتق الحكام او قضاة الملاعب اعباء كبيرة لقيادة المباريات الى شاطىء الامان ، وبالرغم من الهفوات التي تقع هنا وهناك الا ان سلك التحكيم في فلسطين يسير بخطى ثابته الى الامام ، ونظير ما يقدمه حكامنا من جهد وتعب في سبيل دفع مسيرة الرياضة الى الامام ، التقينا في غرفة التحرير بوكالة " معا " بأحد الحكام الذين شاركوا في قيادة المباراة النهائبة لكأس فلسطين التي اقيمت على ملعب دورا يوم الجمعة 4/8/2017 ،انه الحكم " اشرف زبيدة " ...

البطاقة الشخصية :
- اشرف عدنان عبدالله ابو زبيده.
- مواليد العام 1985 وعمري (32) سنه.
- من سكان قرية الزبيدات الواقعة في منطقة الاغوار الوسطى في محافظة اريحا.
- متزوج وأب لطفلين توأم عدنان وليليان وعمرهم 3 سنوات.
- موظف حكومي بدرجة رئيس قسم رقابي في ديوان الرقابة المالية والادارية.
- حكم مساعد منذ العام 2012.


لماذا اتجه أشرف زبيدة التحكيم علماً انها مهنة محفوفة بالمشاكل؟
بدايةً اتقدم الى حضرتكم بجزيل الشكر والتقدير لاهتمامكم بالحكام وتعريف الجمهور بهم، كما اتقدم بجزيل الشكر والتقدير الى سيادة اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على النقلة النوعية التي شهدتها الرياضة الفلسطينية خلال العقد الأخير ومن ضمنها النهوض بالحكم الفلسطيني، كذلك نشكر دائرة الحكام ولجنة الحكام التي تعمل على تطوير الحكام وتعريفهم بآخر المستجدات المتعلقة بقانون كرة القدم فتم عقد الدورة الدولية لحكام كرة القدم خلال الشهر الماضي على مدار خمسة أيام وحاضر بها حكم دولي سابق من البرتغال.
وبالعودة الى السؤال فنحن لا نمارس التحكيم كمهنة نحن نمارس التحكيم كهواية نحبها فإذا احببت عملاً فإنك تبدع به، فكانت بدايتي في التحكيم عندما التحقت بدورة تدريبة للمستجدين في العام 2012 وكانت بعدها انطلاقتي في مجال التحكيم وكانت أول مباراة رسمية لي في دوري المحترفين في العام2014 بين فريقي بلاطة والخضر على استاد اريحا الدولي مع الحكم الدولي السابق ابراهيم غروف.

وعن أسباب الاقبال المتزايد على مهنة التحكيم ؟؟
قال : شهدت الفترة الأخيرة تنظيم أكثر من دورة تدريبية للحكام المستجدين والذين يحملون شهادات في التربية الرياضية فتم عقد دورة في منطقة الشمال وأخرى في منطقة الوسط وتم دمج بعض هؤلاء الحكام مع الحكام العاملين لإكسابهم الخبرات العملية وتم اشراك عدد منهم في دورة الحكام الدولية والتي عقدت مؤخراً، فهناك جهود تبذل من قبل دائرة الحكام لتطوير حكام قادرين على ادارة مباريات الدوري بكل كفاءة وأن يكون هناك استمرارية في الحكام في كافة المناطق .

وعن الاجواء التحكيمية في نهائي كأس فلسطين قال :
بداية أشكر دائرة الحكام على اختياري ضمن طاقم التحكيم لهذه المباراة والتي كانت عرس وطني بامتياز يحسب للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إقامة هذه المباراة رغم العراقيل التي واجهته وواجهة الأندية من قبل الاحتلال كونها مباراة تجمع شقي الوطن شباب رفح وأهلي الخليل، وعن الاجواء التحكيمية في المباراة فكانت ممتازة دون أخطاء تذكر، وهذا يعود الى التجانس الكبير بين افراد الطاقم بقيادة الحكم الدولي براء ابو عيشه والحكم المساعد الدولي فاروق عاصي والحكم صاحب الخبرة اسحق الكيلاني، بالإضافة الى رغبة الطاقم في اخراج هذا العرس الكروي بأفضل صورة ممكنة.

أشرف زبيدة يرتاح مع ابراهيم الغروف
بدأت التحكيم في دوري المحترفين مع الحكم الدولي السابق ابراهيم غروف وطاقمه المكون من الحكم محمد خليل ورأفت رومه، واكتسب الكثير من الخبرات من التحكيم رفقة الغروف والذي كان يدعمنا كثيراً خلال المباريات وكان له دور كبير فيما وصلنا اليه حالياً ونحن ما زلنا في بداية الطريق ونأمل أن نكون في الطريق الصحيح، فأنا ارتاح للتحكيم مع الغروف كونه عبارة عن مثل يحتذى به في مجال التحكيم، وقد شاركت في ادارة المباريات مع جميع الحكام ولم اجد مشاكل في التجانس معهم فالهدف واحد لجميع الحكام.

الاستعدادات للموسم الجديد :
تقوم دائرة الحكام وقبل بداية كل موسم رياضي بعمل معسكر تدريبي للحكام للوقوف على قدرات الحكام من الناحية البدنية وتعريفهم بآخر المستجدات في قانون كرة القدم، بالإضافة الى عقد دورة دولية للحكام العاملين في دوري المحترفين يشرف عليها ويحاضر بها محاضرين معتمدين من الاتحاد الدولي لكرة القدم، وهنا وجب الاشارة الى وجود محاضرين معتمدين دوليا في فلسطين وهم الكابتن مهيوب الصادق الحكم الدولي السابق والمحاضر ميشيل حنانيا والمحاضرين المحليين الكابتن ثائر دراغمة والكابتن مصطفى عويضة والذين هم على تواصل دائم مع الحكام ويتم بين كل فترة وفترة عمل ورشات عمل للحكام.

أخطاء الحكام وشغب الملاعب
سألنا الكابتن اشرف الى اي مدى تؤمن بمقولة ان اخطاء الحكم قد تكون سببا من اسباب شغب الملاعب ؟
في بعض الاحيان وخاصة في الدول العربية تؤدي أخطاء الحكام الى حدوث شغب في الملاعب وشاهدنا جميعاً ما حدث في مباراة الفيصلي الاردني والترجي التونسي في نهائي البطولة العربية من أعمال شغب بسبب احتساب الحكم هدف تسلل وهذا يعود الى قلة الوعي عند الجمهور العربي وعدم تقبلهم لاخطاء الحكام والتي تكون غير مقصود فالحكم في النهاية بشر والخطأ وارد.

وعن الحكم المساعد امين الحلبي وما قدمه من اداء ممبز في البطولة العربية قال :
امين الحلبي من الحكام اصحاب الخبرة الكبيرة في الملاعب سواء محلياً او عربياً وأثبت أنه خير سفير للحكم الفلسطيني ونجاحه في البطولة العربية يثبت أن الحكم الفلسطيني رغم قلة الامكانات مقارنة بالدول العربية قادر على تقديم مستويات تضاهي الدول العربية والآسيوية، وانا شخصياً توقعت نجاحه في البطولة وتمنيت ان يكون ضمن الطاقم الذي أدار المباراة النهائية، واتمنى ان نرى حكام فلسطين في البطولات الاسيوية قريباً فالحكم الفلسطيني مؤهل ليكون ضمن حكام النخبة الاسيوية.

صفات الحكم الناجح
يجب على الحكم حتى يكون ناجح ان يتمتع بلياقة بدنية عالية وفهم كامل لقانون كرة القدم ومواكبة كافة التعديلات والتغييرات التي تطرأ على مواده، وعليه تطبيق ذلك داخل ميدان اللعب.


رسالتي الى الجمهور الفلسطيني :
على الجمهور الفلسطيني ان يكون أكثر وعياً وأن يتمتع بالاخلاق الرياضية وأن يقف الى جانب فريقة في الخسارة قبل الفوز.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017