الأخــبــــــار
  1. غينيا تؤكد دعمها لحقوق الشعب الفلسطيني وقضيته
  2. اصابة 5 مواطنين في حادث سير قرب بلدة حزما شرقي القدس
  3. "القدس الدولية": الاحتلال يهدم 105 منازل ومنشآت منذ بداية 2017
  4. الاحتلال يعتقل شابا أثناء تواجده في صندوق سيارة على حاجز الزعيم
  5. الاحتلال يفرج عن صحفية بشرط الابعاد عن القدس مدة 4 أسابيع
  6. لقاء لوزراء خارجية فلسطين والاردن ومصر للتنسيق قبل وصول الوفد الامريكي
  7. اسرائيل تحاول التواصل مع 28 اسرائيليا فقد الاتصال معهم في برشلونة
  8. الاحتلال يعتقل 3 شبان من الضفة
  9. بيونغيانغ للأمم المتحدة: برنامجنا النووي غير قابل للتفاوض
  10. الطقس: حار نسبيا إلى حار في كافة المناطق
  11. اعتصام في قلقيلية رفضا لقرار اغلاق مستشفى الوكالة
  12. قتيل و8 اصابات في اشتباكات بمخيم عين الحلوة
  13. الأحمد: انعقاد المجلس الوطني لن يكون مرهونا بـ فيتو حماس
  14. سفير إيراني: سنُفشل عقد مؤتمر القمة "الإفريقي-الإسرائيلية"
  15. الحكومة الفلسطينية تدين الهجوم الارهابي في برشلونة
  16. غزة- الحساينة يعلن عن طرح عطاءات بـ 15 مليون دولار
  17. زملط من البيت الأبيض: لا قوة تستطيع فصل غزة عن دولة فلسطين
  18. الاحتلال يعتقل شابا وسط رام الله
  19. الاحتلال يوقف العمل في مدرسة "جب الذيب" شرق بيت لحم
  20. عليا الاحتلال تمهل النيابة يومين حول نقل جثامين الشهداء لمقابر الارقام

مركز شباب عايدة يوزع حقائب مدرسية على طلاب المخيم

نشر بتاريخ: 10/08/2017 ( آخر تحديث: 10/08/2017 الساعة: 16:45 )
بيت لحم - معا - منجد جادو : مع اقتراب العام الدراسي الجديد وفي اطار السعي للتخفيف من اعباء العائلات الفلسطينية التي تعيش ظروفا اقتصادية قاهرة وزع مركز شباب عايدة الاجتماعي بمخيم عايدة المئات من الحقائب المدرسية التي قدمها متبرعون من الخارج في اطار اموال الزكاة ضمن مشروع ينفذه المركز بالتعاون مع مجموعة من المتبرعين حيث جرى توزيع الحقائب تحت اسم هدية الشهيد عبد الرحمن عبيد الله الشهيد الطفل الذي اغتاله قناص اسرائيلي .

ونظم مركز الشباب الاجتماعي حفلا و مهرجان ترفيهي وفني لاطفال المخيم قدمه المهرج مستر كلاون الفنان فادي عبيد الله بمشاركة اطفال المخيم حيث تم نصب مسرح في المكان الذي استشهد فيه الطفل الطالب عبد الرحمن عبيد الله على ايدي قناص اسرائيلي بحضور عائلة الشهيد عبيد الله وعائلة الشهيد عبد الحميد ابو سرور ورئيس مركز شباب عايدة الاجتماعي منذر عميرة واعضاء الهيئة الادارية وحشد من اهالي المخيم ومئات الاطفال.

وفي بداية الحفل الذي تولى عرافته محمد لطفي امين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح بمخيم عايدة القيت العديد من الكلمات بعد الوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء المخيم وشهداء كل فلسطين تلى ذلك كلمة ترحيبية من رئيس المركز منذر عميرة اكد فيها على اننا نعشق الحياة الافضل والامثل لابناءنا ونكره ان يتم الزج بهم في اتون الحروب لكنهم في الوقت ذاته يجب ان يعرفوا حقوقهم وعلى راسها حق العودة الى قراهم الاصلية التي هجروا منها بفعل العدوان الاسرائيلي.

واشار الى ان تنظيم هذا المهرجان في هذا المكان يحمل دلائل ومعاني رمزية اهمها ان هذا المكان الذي شهد اعدام الطفل عبد الرحمن سيبقى منارة لاطفالنا حتى يواصلوا الدرب مشيرا الى ان عبد الرحمن يقدم هديته لاصدقاءه واشقائهم وابناء المخيم من الصفوف الاولى ليواصلوا درب التعلم والسعي نحو مستقبل افضل حتى يكونوا قادرين على العمل من اجل فلسطين.

واشار الى ان المهرجان ياتي ايضا للاحتفال بنصر اهلنا ومرابطينا ومرابطاتنا في القدس للتاكيد على ان الكف قادر على الانتصار على المخرز وعلى ان المقاومة الشعبية طريق الانتصارات الى جانب حق الفلسطينين بالنضال بكافة الوسائل.

واكد عميرة على ان مهرجان اليوم هو فرح و مهرجان الشهداء وعلى راسهم الشهيد عبد الرحمن عبيد الله مؤكدا على ان اقامة المهرجان بموقعنا هنا ليكون نقطة انطلاق لتحقيق حق العودة وللتاكيد على ان مفتاحنا وقرانا وحقوقنا ليست للبيع مشددا على اننا سنواصل تربية ابنائنا على حقوقهم وعلى عشق الحياة وحبها للسعي نحو مستقبل افضل.

وشكر عميرة الداعمين لمشروع الحقيبة المدرسية وعلى راسهم رجال الاعمال فرحان عبد العزيز و محمد مالك لمساعدتهم في تحقيق هذه الحقائب لاهلنا وابنائنا في المخيم.

و شكر عميرة ايضا عائلة الشهيد عبد الرحمن عبيد الله التي حضرت اليوم وساعدت وعملت على انجاح اليوم كما شكر المتطوعين وادارة ونشطاء المركز كما شكر مراقب المركز سعيد العزة ونبيل مصباح الذي انهى قبل ايام خدماته في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين الانروا حيث عمل على مدار سنوات طويلة على خدمة المخيم واللاجئين كما ثمن تعاون وعمل شبكة فلسطين الاخبارية PNN التي تعمل وترعى وتشارك في تغطية فعاليات واحداث المخيم.

بدورها شكرت عائلة الشهيد الطفل عبد الرحمن عبيد الله مركز شباب عايدة ومتطوعيه وادارته على هذه اللفتة الكريمة بتسمية المهرجان وتقديم الهدية لطلبة المدارس باسم ابنها الشهيد حيث قدم شادي عبيد الله والد الشهيد الطفل والطالب عبد الرحمن و والدته درعا تقديريا باسمها لرئيس مركز شباب عايدة الاجتماعي منذر عميرة وكافة العاملين والمتطوعين فيه.

واكد والد الشهيد عبيد الله اننا نربي ابنائنا على حب الحياة والسعي للتطور وتعزيز الانتماء لفلسطين وقضيتها بالعلم وحب الوطن من خلال ان يكونوا قادرين على خدمته.

بدورها شكرت والدة الشهيد عبد الحميد ابو سرور في كلمة لها مركز الشباب على اقامة المهرجان وتقديم الحقائب للاطفال بالمخيم ودعم الاهالي والتخفيف عنهم مشددة على اننا نريد الفرح والحياة لاطفالنا واننا كفلسطينيين نربي ابنائنا علي حب الوطن في اطار السعي الى ان يكون هناك جيل واعي قادر علي التغيير والتحرير من خلال علمهم و بانتمائهم وعلمهم

واكدت والدة الشهيد ابو سرور ان الاحتلال الاسرائيلي يريد ان يسرق الفرحة من اطفالنا ويريد ان يشعر الاطفال بقلق دائم
مؤكدة ان وجودنا هنا في نقطة مقاومة كالتي سقط فيها عبد الرحمن هو رسالة باننا نسعى ونعشق الحياة لاكمال دربه واقاق حقوقه وحقوق اطفال كل فلسطين مشددة على اننا لا نريد لاطفالنا ان يموتوا لكننا نعشق الحياة الكريمة وهو ما نريده لاطفالنا.

بدوره قدم الفنان فادي عبيد الله المهرج كلاون عروض فنية وفقرات ترفيهية للاطفال بالمخيم لادخال البهجة والسرور الى قلوبهم كما قدم العددي من الهدايا لمجموعة من الاطفال خلال تقديم عروضه التي ركزت على قضايا تعليمية وترفيهية والتي لاقت استحسان وحب الاطفال الذين صفقوا بحرارة وفرح.

من جهتهم عبر الاطفال وذويهم عن شكرهم وعميق امتنانهم لهذه اللفتة الكريمة من قبل مركز شباب عايدة الاجتماعي بتقديم الحقائب مثمنين وشاكرين تبرع رجل الخير فرحان عبد العزيز على لفتته اتجاه اخوانه في فلسطين واطفالها خصوصا في ظل هذه الظروف الصعبة على اكثر من صعيد.

وفي ختام الفعالية قام مركز الشباب بتوزيع الحقائب على الاطفال متمنيا لهم عاما دراسيا جديدا ملئيا بالعمل المدرسي والدراسة والفرح والسعي نحو مستقبل افضل لهم .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017