الأخــبــــــار
  1. امنستي: تصعيد خطير على حرية التعبير والصحفيين في فلسطين
  2. الامن الداخلي بغزة يُنجز جزءا من الخطة الامنية على الحدود
  3. الجرافات الاسرائيلية تجري أعمال تجريف في قرية كسيفة بالنقب
  4. ارتفاع سعر اونصة الذهب 0.2% الى 1286.77 دولار
  5. تشاد تغلق سفارة قطر وتطرد دبلوماسييها
  6. المالكي ونظيره العراقي يوقعان على تأسيس لجنة وزارية مشتركة
  7. "العليا" تقر أحقية كهرباء القدس بتزويد منطقة الشيخ جراح بالتيار
  8. مصرع عامل من سلفيت 28 عاما بحادث عمل قرب تل ابيب
  9. "هيلاري كلينتون": ترامب زاحف حقير
  10. أسرى- 300 طفل محرومون من حقهم بالتعليم
  11. الصحة تفتتح مركز خدمات للجمهور ونظاما إلكترونيا للتحويلات
  12. شرطة جنين تنقذ مواطنا حاول احراق نفسه
  13. المالكي من بغداد: انتصار العراق على داعش انتصار للأمة وفلسطين
  14. الحمد الله يبحث مع ممثل الاتحاد الاوروبي اخر التطورات
  15. د. رياض المالكي: وزير الخارجية العراقي سيزور فلسطين قريبا
  16. القاء زجاجة حارقة على شاحنة اسرائيلية شرق رام الله
  17. مصرع مواطن إثر إطلاق مجهولين الرصاص عليه داخل محله في قلقيلية
  18. اشتباكات عنيفة بين مطلوبين والقوة المشتركة بمخيم عين الحلوة في لبنان
  19. "الاوقاف" توقف إجراءات سفر حجاج الدفعة الإضافية
  20. الاحتلال يعتقل فلسطينيا يحمل سكينا في محطة القطار الخفيف في القدس

نادي الأسير يتمكن من زيارة اسيرين جريحين

نشر بتاريخ: 12/08/2017 ( آخر تحديث: 14/08/2017 الساعة: 09:36 )
بيت لحم - معا - تمكن محامي نادي الأسير الفلسطيني مأمون الحشيم من زيارة الأسيرين الجريحين المعتقلين عبد العزيز عرفه، ورائد الصالحي من مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم.

وبين المحامي الذي قام بزيارتهما في مستشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلي، أن الوضع الصحي للأسير عرفه مستقر وهو يعاني من تكسّر في عظام ساقه اليسرى، بينما الأسير الصالحي مازال محتجزاً في غرفة العناية المكثفة لصعوبة وضعه الصحي حيث يعاني من إصابة في البطن والفخذ.

وفي شهادة للأسير عرفه حول ما جرى معه أثناء عملية اعتقاله أفاد: "أنه وعند الساعة الرابعة والنصف فجراً من تاريخ السابع من آب الجاري، خرج من بيته متوجهاً لمكان عمله في بلدية الدوحة، وكونه يعمل كعامل نظافة يتطلب منه الحضور باكراً، إلا أنه تفاجأ بتواجد عدد من الجنود أمام منزله وقام أحدهم بإطلاق رصاصتين واحدة كانت في الهواء وأما الرصاصة الثانية وهي من نوع دمدم متفجر فقد أصابته بشكل مباشر في قدمه اليسرى تحت الركبة، وبعدها حضر إليه الجنود ووضعوه على الحمالة وتوجهوا به إلى باب بيته وهناك انزلوه، وفي حينه طلب منهم أن يتحدث مع الضابط إلا أنهم رفضوا وقاموا بالصراخ عليه ثم توجهوا به إلى باب المخيم ووضعوه داخل السيارة العسكرية حيث نُقل إلى منطقة النشاش وهناك أُبقي على الأرض لمدة نصف ساعة، إلى أن نُقل إلى المستشفى." وذكر الأسير أنه ومنذ لحظة وصوله للمشفى وهو مكبل بالقيود ورغم إصابته.

يُشار إلى أن الجريحين جرى اعتقالهما في نفس اليوم الموافق السابع من آب الجاري، وقد عقدت لهما جلسة تمديد اعتقال دون حضورهما في محكمة "عوفر" العسكرية يوم الخميس الماضي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017