الأخــبــــــار
  1. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  2. الشرطة الإسبانية تعثر على سيارة استخدمها منفذو هجوم كتالونيا
  3. غرق سفينة عراقية بعد حادث تصادم في المياه الإقليمية
  4. "عملية أمنية كبيرة" في إقليم كاتالونيا الإسباني
  5. الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من قطاع غزة
  6. اشتداد الاشتباكات في مخيم عين الحلوة
  7. وزير خارجية الاردن: الكرة في الملعب الإسرائيلي
  8. نتنياهو يلتقي الرئيس الروسي الاربعاء
  9. وزراء الخارجية العرب: المبادرة العربية قائمة وهي خيار استراتيجي للسلام
  10. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز زعترا بعد طعنه جنديا اسرائيليا
  11. نتنياهو يطلب عشرات ملايين الشواقل لإقامة مستوطنة جديدة
  12. الشرطة: وفاة شاب من الخليل بعد وصوله بحالة حرجة لمشفى بيت جالا الحكومي
  13. فتح: عقد المجلس الوطني ضرورة وطنية ومصلحة استراتيجية
  14. 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج بيت الله
  15. اصابة اسرائيلي بإطلاق نار في حيفا
  16. الجيش اللبناني يطلق عملية "فجر الجرود" ضد داعش
  17. الطقس: اجواء حارة نسبيا إلى حارة والعظمى المتوقعة في القدس 32 مئوية
  18. مستوطنو "كريات اربع" يرشقون منازل فلسطينية بالحجارة
  19. ترامب يقيل كبير مستشاريه ستيف بانون
  20. اندلاع حريق ضخم في مطار برشلونة الدولي

الرئيس يستقبل وفد المعلمين المبتعثين إلى الكويت

نشر بتاريخ: 12/08/2017 ( آخر تحديث: 12/08/2017 الساعة: 14:47 )
رام الله -معا- قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، إن المعلم الفلسطيني هو سفير لفلسطين، يحمل آمال شعبه وتطلعاته، ويعكس صورة نضالنا أمام العالم.

جاء ذلك خلال استقبال، اليوم السبت، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، لوفد المعلمين المبتعثين للعمل في دولة الكويت، بحضور أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ونائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، ووزير التربية والتعليم العالم صبري صيدم، وطاقم وزارة التربية والتعليم العالي.

وأضاف، "المستقبل مفتوح أمامنا اليوم للوصول إلى أهدافنا، وذلك من خلال بذل الجهود في المجالات كافة لنحقق آمال شعبنا وتطلعاته بالحرية والاستقلال، وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

وتابع الرئيس "نحن نلتقى بكم اليوم لأننا نشعر بخطورة هذه البعثة التعليمية لدولة الكويت، فهي أمام امتحان صعب، إذا نجحت فيه ستفتح المجال أمام المعلم الفلسطيني للعودة وبقوة إلى كل دول الخليج".

وقال الرئيس عباس: "الكويت تتذكر المعلم الفلسطيني بكل خير ومحبة، وتذكر باستمرار بأنه المعلم الأول الذي اخلص وبذل كل ما يستطيع من أجل إعلاء وتعليم أبناء الشعب الكويتي بكل أمانة واقتدار، لذلك احرصوا على تمتين هذه الذاكرة من خلال الذهاب بنفس الروح التي ذهب فيها المعلم الفلسطيني لأول مرة إلى دولة الكويت".

وأضاف الرئيس: "نتذكر معلمينا الأوائل، "درويش المقداد، وعبد المحسن القطان، اللذين كانا من الأوائل الذين وصلوا للكويت، ووصلا لأعلى المناصب في سلك التربية والتعليم، وشرفا فلسطين، وفتحا المجال أمام الآلاف من المدرسين الفلسطينيين ليذهبوا إلى الخليج، ليخدموا عائلاتهم وفي نفس الوقت يخدموا شعبهم ووطنهم".

وخاطب المعلمين المبتعثين قائلا: "نعتمد على الله ثم عليكم لتفتحوا لنا الأبواب مرة أخرى، والكويت بلد جميل وأهله طيبون، وستنجحون بإذن الله بنقل الصورة المشرفة عن المعلم الفلسطيني أولا، وعن كل أبناء شعبكم ثانيا".

وقال الرئيس: "نحن نثق بقدراتكم على الإبداع والتميز، ونحن ندعكم وسنذلل لكم العقبات لتنجحوا في مهمتكم الصعبة، التي هي مهمة وطنية تعود بالنفع على العائلة وعلى الوطن في نفس الوقت".

بدوره أكد وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، ان هذه الكوكبة من المعلمين ستكون المفتاح لبعثات قادمة تشرف اسم المعلم الفلسطيني، وتؤكد قدرته على التميز في مجال التعليم على المستوى الإقليمي وأيضا الدولي.

واشار، إلى ان اهتمام ورعاية الرئيس المباشرة واهتمامه الكبير بقطاع التربية والتعليم، وجهوده المميزة هي التي فتحت الابواب أمام المعلم الفلسطيني ليخوض هذه التجربة الغنية والصعبة ايضا.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017