الأخــبــــــار
  1. استشهاد الاسير المقدسي عزيز عويسات داخل المشفى
  2. مقتل 5 أشخاص في انفجار صوامع العقبة
  3. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين بينهم سيدة في طولكرم ورام الله
  4. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى في عيد "الشفوعوت" نزول التوارة
  5. الاف بي آي يجمع أدلة في إسرائيل حول تدخل روسي بالانتخابات الأمريكية
  6. تركيا: الولايات المتحدة دقت المسمار الأخير في نعش السلام بالشرق الأوسط
  7. صحيفة تركية: زعماء عرب باعوا القدس من أجل مواجهة إيران
  8. واشنطن طلبت توسّط دولة عربية لإقناع حماس بصفقة القرن
  9. باراغواي تفتتح سفارتها في القدس الاثنين
  10. مقتل شخصين جراء إطلاق نار في المانيا
  11. استشهاد المواطن أحمد أبو سمرة 21 عاما من غزة متأثرا بجراحه
  12. معبر الكرامة يفتح غدا من 8 صباحا حتى 4:30 عصرا بسبب الاعياد اليهودية
  13. عشراوي: قرار مجلس حقوق الانسان يجسّد العدالة الدولية
  14. إسرائيل ترفض فتح تحقيق أممي بممارساتها الأخيرة في غزة‎
  15. استشهاد محمد مازن عليان متأثرا بجروحه التي أصيب بها الاثنين شرق البريج
  16. شهيد متأثراً بإصابته شرق غزة
  17. البيان يؤكد على تخصيص موارد من اجل القدس لعدم تغيير هويتها العربية
  18. بيان "القمة الاسلامية" يؤكد على حل الدولتين
  19. البيان الختامي للقمة الاسلامية يدعو الى توفير حماية دولية لفلسطين
  20. الاحتلال يعتدي بالضرب على متظاهرين في حيفا خرجوا نصرة للقدس وغزة

استشهاد الأسير الجريح رائد الصالحي

نشر بتاريخ: 03/09/2017 ( آخر تحديث: 04/09/2017 الساعة: 10:22 )
بيت لحم- معا- استشهد، اليوم الأحد، الأسير الجريح رائد أسعد الصالحي (21 عاما) من مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، متأثرا بجروحه في مستشفى هداسا عين كارم بالقدس المحتلة.
وفور إعلان استشهاد الصالحي انطلقت مسيرة في مخيم الدهيشة توجهت إلى منزل الشهيد، ردد المشاركون فيها شعارات تندد بجريمة "إعدام" الشهيد الصالحي.
وأعلنت القوى الوطنية والإسلامية في مخيم الدهيشة أنها تجري الترتيبات اللازمة لتشييع جثمان الشهيد في حال سلمته سلطات الاحتلال وفق ما هو متوقع هذه الليلة.
وكان الصالحي قد أصيب في منطقتي الكبد والفخذ، هو والأسير عبد العزيز عرفة برصاص جيش الاحتلال في مخيم دهيشة، يوم الأربعاء 9 آب 2017.
وحمّل وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع في حديث لـ معا إسرائيل المسؤولية عن استشهاد الصالحي، متهما الاحتلال بإعدامه بإطلاق الرصاص الحي عند اعتقاله من مسافة صفر.
وكان محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، قد أفاد في تقرير صدر بتاريخ 14 آب 2017، أن استقرارا طفيفا طرأ على صحة الصالحي الذي كان يقبع في قسم العناية المكثفة في مستشفى هداسا رغم خطورة وضعه تحت أجهزة التنفس، والتخدير.

الجبهة الشعبية تنعى
ونعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وجناحها العسكري كتائب الشهيد أبوعلي مصطفى إلى جماهير شعبنا الأسير الجريح المقاتل رائد أسعد الصالحي (21 عاماً) والذي استشهد متأثراً بجراحه في مستشفى صهيوني بعد أن اختطفه الاحتلال جريحاً خلال تصديه البطولي لقوة صهيونية مدججة اقتحمت مخيم الدهيشة في التاسع من آب/أغسطس الماضي، حيث قامت بإطلاق النار عليه مباشرة من مسافة صفر.

وتقدمت الجبهة من عائلة ورفاق وأصدقاء الشهيد في مخيم الدهيشة شعلة الانتفاضة وسنديانة المقاومة بخالص عزائها باستشهاد هذا الرفيق المغوار، والذي انضم إلى قافلة شهداء شعبنا بعد أن أرهق الاحتلال طويلاً، حيث كان حاضراً دائماً في جميع ساحات الاشتباك مع الاحتلال في مدينة بيت لحم، وخاض ضد الاحتلال وثكناته العديد من المواجهات والاشتباكات البطولية.

لقد فقدت فلسطين والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومخيم الدهيشة رفيقاً مناضلاً شجاعاً ومقداماً آمن بالعنف الثوري والمقاومة طريقاً رئيسياً واستراتيجياً للتحرر من الاحتلال الصهيوني، وكان شاباً متواضعاً خلوقاً سرت في عروقه معاني الانتماء والعطاء والوفاء لفلسطين، مشبعاً بحب الوطن والمخيم الذي ترعرع وكبر فيه مناضلاً فمقاتلاً فجريحاً فأسيراً فشهيداً.

وعاهدت الجبهة الشعبية رفيقها المقاتل وكل الشهداء أن تبقى على ذات الدرب الذي قضى شهيداً من أجله... درب المقاومة والعودة والتحرير، وهي على ثقة بأن رفاقها في مخيم الدهيشة والذين يتقدمون الصفوف ويدفعون ضريبة المقاومة، سيستمروا في حمل راية المقاومة خفاقة وسيكونوا دائماً شوكة في حلق الاحتلال الصهيوني، رغم الاستهداف المتواصل لهم وللمخيم.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018