الأخــبــــــار
  1. اسرائيل: إذا لم تتوقف البالونات المشتعلة سنبدأ عملية عسكرية ضد غزة
  2. نتنياهو: أقنعنا ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران
  3. مسؤول إيراني: مستعدون لتخصيب اليورانيوم إن فشلت المفاوضات مع أوروبا
  4. مصادر لمعا:استئناف عمل معبر رفح وبدء عودةالعالقين بعدإصلاح الخلل الفني
  5. ترامب: الإنفاق الدفاعي لـ"الناتو" تجاوز 33 مليار دولار
  6. الأمم المتحدة: نعمل مع مصر وإسرائيل والسلطة الفلسطينية لمنع انفجار غزة
  7. "الشعبية" تنظم احتفالاً تأبينياً بذكرى استشهاد براء الحمامدة
  8. العالول: هناك أفكار جديدة لتحقيق المصالحة ولن نفرط بها
  9. ترامب يقول إن لقاءه ببوتين كان أفضل من لقاءاته خلال قمة الحلف الأطلسي
  10. الالاف يحتشدون بنابلس رفضا لصفقة القرن بدعوة من حركة فتح
  11. عودة وفد حماس برئاسة خليل الحية عبر معبر رفح
  12. وزيرا التنمية والاوقاف يطلقان الحملة الوطنية للاضاحي لصالح الفقراء
  13. الاحتلال يستولي على 120 دونم من اراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  14. جرافات الاحتلال تقتلع 100 شجرة وتجرف اراض ببلدة ديربلوط غرب سلفيت
  15. طواقم بلدية الاحتلال تقتحم المدرسة النظامية في شعفاط بالقدس
  16. لجنة "قانون القومية" الاسرائيلي تصادق على بند الاستيطان اليهودي
  17. مصرع مواطنة واصابة عدد اخر في حادث سير قرب الجامعة العربية الامريكية
  18. استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها قبل شهرين بمليونية العودة شرق غزة
  19. قوات الاحتلال تهدم اسوارا في قرية الولجة غرب بيت لحم
  20. مصرع مواطن ٢٩ عاما سقط من علو غرب رفح

الخارجية: نتنياهو يواصل محاولات افشال استئناف المفاوضات

نشر بتاريخ: 13/09/2017 ( آخر تحديث: 13/09/2017 الساعة: 12:34 )
رام الله- معا- قالت وزارة الخارجية والمغتربين إن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يواصل محاولاته لتدمير ما تبقى من أمل في نجاح الجهود الامريكية المبذولة لإستئناف المفاوضات، فهو يعلن صراحة عن مواقفه المعادية للسلام، ويتفاخر باجراءات حكومته الاستيطانية والتنكيلية بحق الشعب الفلسطيني. 
وأضافت الوزارة في بيان وصل معا،" أن نتنياهو في كلمة لأعضاء الحزب القومي الاسرائيلي اليميني المتطرف، كرر اسطوانته العنصرية مدعياً أن الضفة الغربية مثل أي منطقة تقع في اسرائيل، وأن لدى سكانها الحق في العيش بها. 
وبينت أن أقوال نتنياهو هذه تتزامن مع تصعيد استيطاني تهويدي متواصل على امتداد الارض الفلسطينية، تركزت في الأيام الأخيرة بعمليات تجريف واسعة النطاق وهدم لمنشآت سكنية في العيسوية بالقدس المحتلة، ومصادرة أكثر من 150 دونماً من أراضي خربة أم الخير، ومحاولة اقتطاع 4 قرى من محافظة رام الله وضمها للقدس المحتلة، هذا بالاضافة الى حرب التهجير والترانسفير التي تشنها سلطات الاحتلال على الوجود الفلسطيني في الأغوار والقدس المحتلة".
وأدانت وزارة الخارجية هذا التصعيد المنفلت من كل قانون، مؤكدة على أن اليمين الحاكم في اسرائيل ومنذ صعوده في العام 2009، ماض في تعميق سيطرته على مفاصل دولة الاحتلال ومراكز صنع القرار فيها، لتسهيل تنفيذ برنامجه الظلامي والعنصري القائم على تكريس الاحتلال وتعميق الاستيطان وإبتلاع غالبية أراضي الضفة الغربية المحتلة، وصولا الى تحويل رؤية إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة بجانب اسرائيل، الى فكرة غير واقعية وغير قابلة للتنفيذ.

وأوضحت أن إستمرار المجتمع الدولي في حصر ردود افعاله على الانتهاكات الاسرائيلية في دائرة الادانات الشكلية، وتشخيص الانتهاكات وتوصيفها بعيداً عن أية علاجات حقيقية لحل الصراع بالطرق السياسية، يؤدي الى إعطاء المزيد من الوقت لسرطان الاستيطان ليواصل تفشيه في ما تبقى من الارض الفلسطينية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018