الأخــبــــــار
  1. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  2. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  3. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  4. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  5. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  6. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  7. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"
  8. تتارستان تؤكد دعم حقوق الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع
  9. الخارجية: شروط نتنياهو وأركان ائتلافه عراقيل على طريق "صفقة القرن"
  10. الحساينة يدعو أصحاب المنشآت الصناعية المتضررة لاستلام تعويضاتهم
  11. سعد الحريري يعلن من بيروت تجميد استقالته
  12. إسرائيل تدعي ضبط مواد متفجرة بطريقها لغزة عبر كرم أبو سالم
  13. وفاة إسرائيلية أصيبت بعملية تفجير في القدس قبل 6 سنوات
  14. بلدية الاحتلال تهدم بناية قيد الإنشاء في حي شعفاط شمال القدس
  15. قوات الاحتلال تعتقل 8 وتزعم مصادرة اسلحة في الضفة
  16. قوات الاحتلال تهدم منزلا قيد الانشاء في قرية العيسوية بالقدس
  17. الفصائل تنتهي من اجتماعها في القاهرة برعاية مصرية بعد 11 ساعة
  18. الرئيس عون: إسرائيل تنتهك السيادة اللبنانية برا وجوا وبحرا
  19. العبادي يعلن القضاء على تنظيم "داعش" في العراق عسكريا
  20. الرياض: سنصوت لصالح قرار السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني

"تضامن" تناشد لإنقاذ حياة الأسير المريض بشارات

نشر بتاريخ: 13/09/2017 ( آخر تحديث: 16/09/2017 الساعة: 08:58 )
رام الله- معا- تابعت الحملة الدولية للتضامن مع الأسرى في سجون الإحتلال الإسرائيلي "تضامن" بقلق الوضع الصحي للأسير محمد سعيد بشارات (32 عاماً) من بلدة طمون في الضفة المحتلة، الذي يعاني من فشل كلوي وهبوط حاد في ضغط الدم، نتيجة للإهمال الطبي المتعمد من إدارة السجون الإسرائيلية، ونتيجة لظروف الإعتقال السيئة والغير صحية التي يعانى منها منذ إعتقاله حتى الآن.

وازدادت حالة الأسير بشارات سوءاً و خطورة في الأيام القليلة الماضية وتنقل بين عدة مستشفيات إسرائيلية، وذكر بيان صادر عن مكتب إعلام الأسرى، اليوم الأربعاء، أن الأسير بشارات موجود حالياً في سجن الرملة حيث يعاني من صعوبة في الرؤية والكلام إضافة الى هزل عام في جسده، وخسر ما يقارب 10 كليوغرام من وزنه، وهو معتقل منذ 2001 وأمضى حتى الآن 16 عاماً في السجون.

وناشدت حملة تضامن الصليب الأحمر الدولي ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية والسلطة الوطنية الفلسطينية للتدخل الفوري والعاجل لإنقاذ حياة الأسير بشارات الذي باتت حالتيه الصحية في غاية الخطورة، رافعة الصوت عالياً أمام كل أحرار العالم من أجل وقف المجزرة اليومية التي ترتكبها سلطات الإحتلال الإسرائيلي بحق أسرى فلسطين.

وحملت سلطات الإحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير بشارات وحياة العشرات من الأسرى المرضى الذين يعانون أوضاعاً صحية غاية في الخطورة جراء الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة السجون.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017