عـــاجـــل
الاحتلال يهدم منزلا في الجفتلك شمال أريحا
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يهدم منزلا في الجفتلك شمال أريحا
  2. شرطة بيت لحم تحبط سرقة صراف البنك الاسلامي الفلسطيني وتضبط 400ألف شيكل
  3. مصرع 3 اسرائيليين بينهم فلسطيني في حادث سير شمال الضفة
  4. قوات الاحتلال تعتقل 18 مواطنا في الضفة الغربية
  5. البيت الابيض يعلن ان ترامب سيلتقي نتنياهو على هامش منتدى دافوس
  6. هيئة الانتخابات في مصر تستبعد عنان من جداول الناخبين
  7. مسؤول في البيت الأبيض: الإدارة تقترب من كشف خطتها للسلام
  8. بوتين: روسيا تريد بناء محطة للطاقة النووية في الأرجنتين
  9. بينيت: أعتزم أن أكون رئيسا للوزراء بعد عهد نتنياهو
  10. نيويورك تايمز: وزير العدل الأمريكي يخضع للاستجواب ضمن تحقيق بشأن روسيا
  11. وزير الخارجية الفرنسي: نطالب بمنع السلاح الكيميائي في أنحاء العالم
  12. مسؤول أمريكي: قطيعة تامة بالعلاقات بين الولايات المتحدة والسلطة
  13. بنس: توقيت خطة ترامب للسلام يتوقف على الفلسطينيين
  14. مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية
  15. رئيس سلطة المياه يصل قطاع غزة لتشغيل محطة آبار الاسترجاع شمال غزة
  16. الصحة تؤكد تخصيص مليون شيكل لتزويد مرافق قطاع غزة بالوقود
  17. الحكومة: الاحتلال حجز نصف مليون شيكل مستحقات وقد يحجز المزيد
  18. إطلاق النار على فلسطينيين قرب حاجز زعترا جنوب نابلس بدعوى محاولة الطعن
  19. هنية: شعبنا يعيش حالة من القلق بشأن المصالحة الداخلية

أبو سمهدانة: لقاءات القاهرة تهدف لوضع آليات لتنفيذ التوافقات السابقة

نشر بتاريخ: 11/10/2017 ( آخر تحديث: 11/10/2017 الساعة: 14:39 )
غزة- معا- قال القيادي في حركة فتح ومحافظ المنطقة الوسطى الدكتور عبد الله ابو سمهدانة إن لقاءات القاهرة تهدف إلى إيجاد خارطة طريق لحل كافة المشاكل العالقة على اساس اتفاق القاهرة الموقع عام 2011, معرباً عن تفاؤله بأن يتم التوصل إلى اتفاق حول النقاط الخلافية, فلا خيار أمام الحركتين سوى المصالحة واستعادة الوحدة.
وشدد أبو سمهدانة في تصريح وصل معا ان المصالحة ماضية في طريقها ولا عودة إلى الوراء ولمسنا نية صادقة لدى حركة حماس لإنهاء الانقسام, وان هناك اجواء إيجابية بالفعل باتت سائدة تسهم في طي صفحة الانقسام, محذراً في الوقت ذاته من أن أي فشل سيكون بمثابة تدمير ذاتي للفلسطينيين ولذلك لا مجال للحديث عن الفشل.

واشار أبو سمهدانة, إلى الاسباب التي دفعت بحركة حماس إلى الذهاب نحو المصالحة مشيراً التغيرات التي تشهدها المنطقة والخشية من قبل حماس من اعتبارهم جزء من منظومة الإرهاب, إلى جانب دخول مصر القوي على خط المصالحة باعتبارها بوابة القطاع المحاصر ومتنفسه الوحيد على العالم الخارجي وانهيار مقومات الحياة في غزة إلى جانب رفع الفيتو الامريكي على عكس ما كان عليه الامر في المرات السابقة .

هذه الأسباب قال ابو سمهدانة اوجدت قناعة لدى حماس بصرورة تحقيق المصالحة باعتبارها الخيار الوحيد لرمي ما يمكن تسميته بالحمل الثقيل عن كاهلها وتحمل اعباء الحكم في قطاع غزة المحاصر والذي يعيش فصول من الازمات التي لا تنتهي بدءاً من ازمة الكهرباء مروراً بالمياه والتلوث البيئي وارتفاع معدلات الفقر والبطالة بنسب غير مسبوقة.

وأشار ابو سمهدانة ان هذه القناعة كانت موجود مسبقاً لدى الرئيس ابو مازن وحركة فتح وهو ما تدلل عليه الاستجابة الفورية من قبل الرئيس حيث الزيارة السريعة والتي وصفها بالبروتوكولية لحكومة الوفاق الوطني بكامل وزاراتها وهيئاتها سعياً للبدء في توحيد مؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية, توقع ابو سمهدانة ان تجرى الانتخابات العامة خلال ستة أشهر لكن يبقى كل ذلك متوقف على ما يتم التوافق عليه في القاهرة.

وتابع أبو سمهدانة أن هناك تفاؤل لدى المواطن الفلسطيني في موضوع الرواتب والتوظيف والحد من البطالة وفتح المعابر وإعادة فتح المطار وغير ذلك من المشاكل المتراكمة الامر الذي من شانه أن يخفف من معاناة المواطن الذي دفع فاتورة الانقسام من عمره ودمه ولقمة عيشه.

وفي السياق طالب ابو سمهدانة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بإعادة تاهيل قطاع غزة بعد اكثر من عقد من الحصار وإعادة ترميم مطار غزة الدولي واعادة بناء الميناء والذي دمرتهما قوات الاحتلال, مضيفاً انه تم رفع دعوى إلى هيئة الطيران المدني ضد اسرائيل وقد تمكنا من الحصول على قرار يقضي بإعادة بناء المطار لما يمثله من حل للكثير من المشاكل .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017