الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل 7 مواطنين من الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  2. اصابة شاب بجراح بالرصاص الحي خلال مواجهات في بلدة سردا شمال رام الله
  3. قوات الاحتلال تعتقل ٤ شبان من داخل محل تجاري في حي المصايف برام الله
  4. شرطة الاحتلال تقتحم مسجد قبة الصخرة
  5. الصحة:4 اصابات بالرصاص المطاطي خلال مواجهات بالنبي صالح
  6. الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل
  7. نتنياهو: لن تُفكك أي مستوطنة ما دمت رئيسا للحكومة
  8. أبو ردينة: التحريض على حياة الرئيس تجاوز للخطوط الحمر
  9. نادي الأسير: إدارة معتقل "عتصيون" تُقدم للأسرى طعام منتهي الصلاحية
  10. المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
  11. الاحتلال يهدم منزلا ويعتقل صاحبه في قرية الجفتلك بالأغوار
  12. استشهاد شاب تعرض لإطلاق النار من قبل قوات الاحتلال في إذنا غرب الخليل
  13. الاحتلال يعتقل 28 مواطنا من الضفة
  14. إصابة مواطن برصاص الاحتلال قرب بلدة إذنا غرب الخليل
  15. منظمات صهيونية توزع ملصقات تدعو لقتل أبو مازن ردا على عملية عوفرا
  16. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  17. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  18. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  19. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  20. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني

وزيرة بريطانية تعتذر عن الاجتماع مع مسؤولين إسرائيليين

نشر بتاريخ: 06/11/2017 ( آخر تحديث: 08/11/2017 الساعة: 10:31 )
بيت لحم -معا- اعتذرت بريتي باتيل، وزيرة التنمية الدولية في بريطانيا، عن إجرائها اجتماعات مع مسؤولين في إسرائيل أثناء قضائها عطلتها في هذا البلد، دون إطلاع وزارة الخارجية البريطانية على ذلك.

وكانت باتيل، أثناء وجودها في إسرائيل، اجتمعت، في الفترة ما بين 23 و25 أغسطس/آب الماضي، 12 مرة مع قادة إسرائيليين، هم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، ووزير الأمن الداخلي جلعاد إردان.

وطالب نواب عن حزب العمال البريطاني رئيسة الوزراء تيريزا ماي بإجراء تحقيق داخلي في الموضوع ومساءلة باتيل وربما النظر في إقالتها من منصبها.

واليوم الاثنين، نشرت وزارة التنمية الدولية بيان صدر عن باتيل، اعترفت فيه بأنها لم تطلع وزير الخارجية بوريس جونسون على لقاءاتها في إسرائيل، كما يقتضي البروتوكول الدبلوماسي المعمول به.

وقالت الوزيرة في البيان أنها وجدت في سفرها إلى إسرائيل مع أفراد عائلتها فرصة لمحاولة تعميق العلاقات بين البلدين. وذكرت أن الخارجية البريطانية كانت على علم بسفرها إلى إسرائيل، إلا أنها اعترفت بأن كيفية تنظيم اجتماعاتها مع المسؤولين الإسرائيليين وكيفية تغطيتها في وسائل الإعلام لم تناسب المعايير الإجرائية المعتادة. وأعربت باتيل عن أسفها لحدوث ذلك، مقدمة اعتذارها عن تصرفاتها.

ورفضت رئيسة الحكومة تيريزا ماي التحقيق في هذا الحادث. وقال متحدث باسم مكتب ماي للصحفيين، اليوم الاثنين، إن "بريتي باتيل تعمل جيدا وتحظى بثقة كاملة (من قبل رئيسة الوزراء)". مع ذلك فقد أشار المتحدث إلى أن ماي "ذكّرت الوزيرة بواجباتها في إطار قواعد سلوك الوزراء"، لكن مسألة الإقالة لم تُطرح.

المصدر: نوفوستي

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018