الأخــبــــــار
  1. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  2. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  3. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  4. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  5. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  6. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  8. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  9. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  10. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  11. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  12. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  13. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  14. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  15. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  16. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  17. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  18. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  19. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  20. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"

(دراسة) 18500 فلسطيني بين "المقاتلين الأجانب"

نشر بتاريخ: 08/11/2017 ( آخر تحديث: 08/11/2017 الساعة: 13:43 )
بيت لحم- معا- أفادت دراسة بحثية حديثة، أعدها مركز دراسات "فيريل" في ألمانيا، أن عدد الفلسطينيين المنضوين تحت مسمى "مقاتلين أجانب" في سوريا بلغ 18 ألفا و500 مقاتل، بينهم 31 امرأة.

وبحسب الدراسة، التي نشر المركز جزءا منها على موقعه الإلكتروني، فإن عدد القتلى في صفوف "المقاتلين" الفلسطينيين بلغ 5 آلاف و450 شخصا، فيما بلغ عدد المفقودين 980 شخصا.

واحتل الفلسطينيون المرتبة الخامسة في عدد المقاتلين الأجانب الذين يقاتلون ضد الجيش السوري في الفترة الواقعة بين 10 نيسان (ابريل) العام 2011 ولغاية تموز (يوليو) 2017، في حين احتل السعوديون المرتبة الاولى بعدد المقاتلين وعدد القتلى، تلاهم الأتراك ثم الشيشان.
وسجل المركز في الدراسة التي استندت هذا العام إلى 51 مصدرا من كافة الأطراف، وجود 91 جنسية عالمية بين المقاتلين، حيث أكثر من 54 % منهم عرب و31 % من تركيا وآسيا الوسطى.
وبينت الدراسة التي شملت المعارضة السورية المسلحة بشكل عام والمقاتلين الاجانب بشكل خاص، أن عدد المقاتلين الأجانب شهد ارتفاعا ملحوظا حاليا عنه في العام 2015 بأكثر من 26 ألفا، بسبب هروب المقاتلين من العراق نتيجة عملية تحرير الموصل من تنظيم "داعش"، فيما يتواجد القسم الأكبر من المقاتلين الأجانب ضمن صفوف "داعش" وجبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في الشام.
وبين المركز أنه "لوحظ زيادة في عدد المقاتلين الاجانب في صفوف الفصائل المسلحة مثل حركة نور الدين زنكي".

وفي التفاصيل، بلغ عدد المقاتليين السعوديين في التنظيمات المسلحة بسورية 27600، قتل منهم 8440، و2850 مفقودا، فيما بلغ عدد الأتراك 26400، قتل منهم 7720، بعدد مفقودين 420. واشارت الدراسة الى أن من بين المقاتلين الأتراك عناصر من الجيش التركي، في حين بلغ عدد المقاتلين الشيشان 23200، بعدد قتلى 6400، و2900 مفقود.

وجاء في المرتبة الرابعة المقاتلون العراقيون بعدد 21000، قتل منهم 5700، فيما فقد 2900، أما المرتبة السادسة فكانت من نصيب تونس، بـ12800 مقاتل، قتل منهم 5100، وفقد 1320، في حين احتلت تركمنستان المركز السابع بعدد مقاتلين بلغ 12200، و4900 قتيل، و1450 مفقودا.
وفي المرتبة الثامنة، بلغ عدد مقاتلي ليبيا 10500 شخص، قتل منهم 4750، في حين فقد 1700، جاء بعدها لبنان في المرتبة التاسعة بعدد مقاتلين بلغ 11200 مقاتل، قتل منهم 3990، و1770 مفقودا.
اما الأردن فقد جاء في المرتبة العاشرة وبلغ عددهم 7100 مقاتل، بينهم 9 سيدات، خلال 6 أعوام، وأن 2800 منهم قتلوا، فيما بلغ عدد المفقودين منهم 990.
واحتلت كازخستان المرتبة الحادية عشر بعد الأردن، بعدد مقاتلين 5700، قتل منهم 2300، فيما لم يعرف عدد المفقودين، يأتي بعدها في المرتبة الثانية عشرة مصر بـ8100 مقاتل و2200 قتيل و910 مفقودين.
وفي المرتبة الثالثة عشرة، جاءت أوزبكستان بعدد مقاتلين بلغ 5800، و1850 قتيلا، و410 مفقودين، تلتها طاجكستان بـ4750 مقاتلا و1720 قتيلا و400 مفقود، ثم الصين بالمرتبة الخامسة عشر بـ4900 مقاتل و1650 قتيلا، في حين لم يعرف عدد المفقودين، يليها قرغيزتان في المرتبة السادسة عشرة بعدد مقاتلين بلغ 4550 و1650 قتيلا، وعدد غير معروف من المفقودين.

وفي المرتبة السابعة عشر جاءت اليمن بعدد مقاتلين بلغ 3100، و1450 قتيلا و740 مفقودا، ثم باكستان بـ4900 مقاتل، و1440 قتيل، و610 مفقودين، يليها في المرتبة التاسعة عشرة أفغانستان بـ3800 مقاتل و1350 قتيلا، و700 مفقود، ثم المغرب في المرتبة عشرين بـ3100 مقاتل و1050 قتيلا و110 مفقودين.

وفي المرتبة الواحدة والعشرين جاءت الجزائر بـ2400 مقاتل و760 قتيلا و65 مفقودا، تلاها الكويت بـ2100 مقاتل و650 قتيلا و10 مفقودين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017