الأخــبــــــار
  1. وزير زراعة اسرائيل يوقف استيراد الخضار والفواكه من فلسطين
  2. ملادينوف: اسرائيل لم تتخذ أي خطوات للوقف الفوري والكامل للاستيطان
  3. نتنياهو : "الإرهاب" سيقودنا إلى تعزيز الاستيطان بشكل اكبر في الضفة
  4. الجامعة العربية تطالب بموقف عربي قوي مع أي قرارات لأي دولة تجاه القدس
  5. بريطانيا تقدم مساعدات غذائية عاجلة "للأونروا" بغزة بـ5 مليون جنيه
  6. الاحتلال يقتلع 200 شتلة صبار في الأغوار
  7. الرئيس يجتمع مع العاهل الأردني
  8. الاحتلال يقتحم قرية العيسوية ويعتقل اسيرا محررا وعددا من افراد عائلته
  9. الشرطة: العثور على جثة مواطن 50 عاما داخل محله بمخيم الامعري
  10. نتنياهو يوافق على دفع تعويضات لعائلات ضحايا إسقاط الطائرة الروسية
  11. مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل 486 مواطنا خلال شهر تشرين ثاني 2018
  12. الاحتلال يقرر هدم منزل عائلة خليل جبارين منفذ عملية طعن قرب "عتصيون"
  13. لقاء بين الرئيس ابو مازن والملك الاردني الساعة الواحدة ظهرا في عمان
  14. بلدية الاحتلال تهدم منزلا في قرية جبل المكبر جنوب القدس
  15. اصابة طالبتين بعد إنزلاق مركبة للاحتلال قرب حاجز الشيخ سعد بجبل المكبر
  16. مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون اطارات في ياسوف جنوب نابلس
  17. الاحتلال يعتقل 24 مواطنا
  18. جامعة بيرزيت تعلن تعطيل الدراسة غدا
  19. الأردن يدين إعلان دولة الإحتلال بناء وحدات إستيطانية جديدة بالضفة
  20. مستوطنون يقتحمون منطقة دير مار سابا شرق بيت لحم

دائرة شؤون المغتربين تواصل جهودها لتوحيد الجاليات في أوروبا

نشر بتاريخ: 08/11/2017 ( آخر تحديث: 08/11/2017 الساعة: 11:33 )
بروكسل- معا- اجتمع ممثلو الجاليات الفلسطينية في أوروبا في العاصمة البلجيكية بروكسل، في لقاء تشاوري ضم الاتحادات الفلسطينية الثلاث الناشطة على الساحة الأوروبية، والمنضوية تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية، بهدف البحث في توحيد الجاليات الفلسطينية في أوروبا في فيدرالية واحدة كإطار جامع، لتعزيز حضورها وتطوير أدائها وجهودها، والنهوض بأوضاع الجالية الفلسطينية وتأطيرها بما يخدم تحسين أوضاعها الاجتماعية والاقتصادية، ويبرز دورها الوطني المتقدم في الدفاع عن قضية شعبنا لعادلة وحقوقه الوطنية المشروعة وفي مقدمتها حق العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس.
جاء ذلك بدعوة وبمبادرة من دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية، وبحضور تيسير خالد وصالح رأفت عضوا اللجنة التنفيذية للمنظمة. 

وخلال اللقاء، شدد رئيس دائرة شؤون المغتربين على أهمية هذا اللقاء، والآمال المعقودة على قيادة وممثلي الجاليات الفلسطينية على الساحة الأوروبية، في هذا التوقيت بالذات، لاسيما في مواجهة جملة من التحديات والمهام الوطنية، وفي المقدمة منها احتضان ألآلاف من أبناء شعبنا القادمين من المخيمات الفلسطينية في سوريا خلال موجة الهجرة الأخيرة نتيجة الصراع الدائر هناك، وما يفرضه ذلك من استنفار كل طاقات وجهود الجاليات في توفير الاحتضان والحياة الكريمة لهؤلاء القادمين، وترتيب أوضاعهم المعيشية، والاستفادة من المخزون البشري الفلسطيني الكبير في القارة الأوروبية، لصالح قضية شعبنا وقضاياه العادلة.

وأكد خالد أن دائرة شؤون المغتربين، سوف تواصل جهودها لتوحيد الجاليات الفلسطينية في أوروبا، وتواكب لقاءات الحوار بين قادة وممثلي الجاليات، مبديا استعداد الدائرة لوضع كل إمكانياتها وعلاقاتها لإنجاح مبادرتها الوطنية في توحيد الجاليات والتي أطلقتها منذ العام 2011 تحت رعاية الرئيس أبو مازن، وستبذل جهودها في تقديم كل الأفكار والمقترحات التي من شأنها تقريب وجهات النظر ، وصولا للتحضير لمؤتمر عام يؤسس لوحدة جالياتنا على مستوى القارة الأوروبية على أسس ديمقراطية، وبما يكفل استقلالية هذه الجاليات وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

من جانبهم، رحب قادة وممثلو الجاليات الفلسطينية في أوروبا، بمبادرة دائرة شؤون المغتربين بعقد هذا اللقاء، وبحضور عضوي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير تيسير خالد وصالح رأفت، مقدمينمداخلاتهم ومقترحاتهم التي أكدت على ضرورة بذل كل الجهود لوحدة الجالية في أوروبا، واستعدادهم للمضي في هذه المبادرة حتى الوصول الى وحدة وشراكة حقيقية بين كافة مكونات الجالية الفلسطينية في القارة الأوروبية. 
وأكد المجتمعون على البدء بالحوار بين الاتحادات الفلسطينية للجالية الفلسطينية في أوروبا، بالإضافة إلى ممثلين عن فصائل العمل الوطني المتواجدة علي الساحة الأوروبية والاتفاق على تحديد موعد أولي لاجتماع الهيئات الإدارية للجاليات أوائل فبراير القادم في العاصمة الألمانية برلين لتقديم مقترحاتهم وتصوراتهم حول ألية العمل في إطار جامع موحد يعمل تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018