الأخــبــــــار
  1. ابو ردينة: الرئاسة توقف الاتصالات مع واشنطن ردا على إغلاق مكتب المنظمة
  2. فلسطين تشارك باجتماعات الانتربول في فرنسا
  3. القواسمي: دولتنا قائمة وحدودها ثابتة وغير قابلة للتفاوض
  4. نقابة موظفي غزة: الانتقاص من حقوقنا ينذر بمخاطر على المصالحة
  5. الحمدالله للمتحاوين بالقاهرة: سنطوي الخلافات بالادارة والعزيمة
  6. الخارجية: حكومة نتنياهو تتبادل الادوار مع جمعيات استيطانية في حربها
  7. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا غالبيتهم من القدس
  8. مستشار حكومة الإحتلال يسمح بمصادرة ٤٥ دونما من أراضي عين يبرود وسلواد
  9. مستشار حكومة الإحتلال يسمح بمصادرة 45 دونما من أراضي عين يبرود وسلواد
  10. مصر تغلق معبر رفح بعد ٣ ايام من فتحه استثنائيا
  11. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة وامطار متفرقة على مختلف المناطق
  12. مصادر عبرية: احراق سيارة 3 مستوطنين دخلوا نابلس والجيش تمكن من اخراجهم
  13. الراصد الجوي: شتاء بارد وأمطار قريبة من معدلاتها
  14. وزير خارجية قطر: لم ولن ندعم حماس
  15. السيطرة على حريق شب في مستودع ببلدة عناتا
  16. الاتفاق على صرف متأخرات منحة الرئيس للمحررين على دفعات
  17. فرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 مليون يورو
  18. نصر الله: دعمنا المقاومة في فلسطين بصواريخ "الكورنيت"
  19. حريق كبير في مستودع للأخشاب في بلدة عناتا شمال القدس
  20. حسن يوسف يطالب بحراك جاد لإنجاز مصالحة حقيقية

عندما توقف الزمن على حائط المشفى

نشر بتاريخ: 08/11/2017 ( آخر تحديث: 08/11/2017 الساعة: 15:06 )
الكاتب: يوسف وراسنة
هل تكفي نصف ساعة لأن يودع الأب إبنه؟ حين التقى رجب الطحان بإبنه مجد في مشفى "هداسا" عين كارم بعد غياب طويل لم يتعرف عليه، تغيرت ملامح الفتى مجد كثيراً بسبب المرض، راح الأب يسأل إبنه "ما إسمك؟ وما إسم إخوتك؟ وأعمامك وأجدادك"؟

في تلك اللحظة توقف الزمن على حائط المشفى كان أبيضا لباس الأطباء والممرضين حتى الجدران كل شيء صار بلون الكفن.

هل تكفي نصف ساعة لأن ينعى الأب إبنه؟ ماذا لو تمهل الجنود قليلأ قبل أن ينهوا الزيارة؟ ماذا لو منحوا الناعي فسحة من الوقت أكثر ليجرح الصوت بنصله عميقاً مُقَلنا؟

حينها تأكد رجب بأن الفتى مجد إبنه، أحتضنه، كان مكبل اليدين والقدمين،كان ينوي أن يأخذه عميقاً في صدره حيث لا جنود ولا مرض السرطان ولا سيف الوقت يقطع حبل الود بين الأب وابنه.

لم يستطع ذلك لكن الأب أخذ يتلو القرآن على رأسه، وقبل أن تغادر روحه الغضة الى بارئها،يقول مجد لأبيه الله حنون يا أبي، الله أول الأصدقاء وآخرهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017