الأخــبــــــار
  1. مصرع طفلة 4 سنوات سقطت من الطابق الرابع في غزة
  2. الجمعة القادمة من غزة الى الضفة
  3. اصابة الصحفي علي جادالله برصاص الاحتلال في اليد بغزة
  4. اولي- العثور على جثة اسرائيلي داخل حفرة بجانب طريق رقم 4
  5. الصحة: 14 اصابة بنيران الاحتلال على حدود غزة
  6. شبان ينجحون بازالة السلك الفاصل على الحدود شرق خان يونس
  7. نادي الأسير ينعى المحامية والمدافعة عن حقوق الإنسان فيلتسيا لانغر
  8. قوات الاحتلال تطلق النار باتجاه المتظاهرين شرق خان يونس
  9. الجيش اللبناني يفكك منظومة تجسس اسرائيلية في تلال كفر شوبا
  10. "منظومة" عسكرية اسرائيلية لمواجهة الطائرات الورقية
  11. بعد جولة عربية.. كوشنير وغرينبلات يلتقيان نتنياهو
  12. الاحتلال يخطر 21 عائلة بالطرد من منازلهم في خربة حمصة بحجة التدريبات
  13. اصابة جندي اسرائيلي بجراح بحجارة شبان مخيم الدهيشة ببيت لحم
  14. الجيش اللبناني: خمس طائرات اسرائيلية تخترق الاجواء اللبنانية
  15. الأمير وليام يبدأ الاثنين زيارة ملكية غير مسبوقة للأرض المقدسة
  16. إنقاذ أربعة أطفال من الغرق في خان يونس
  17. الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا احد فوق القانون
  18. مستوطنون يقيمون حفلا في الحرم الابراهيمي بالخليل
  19. سكان تل الرميدة يعتصمون امام الحاجز رفضا لسياسة "الارقام" الاسرائيلية
  20. رسميا - فلسطين تنضم إلى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية

محكمة الاحتلال تؤجل التماس الاسير ذياب

نشر بتاريخ: 09/11/2017 ( آخر تحديث: 12/11/2017 الساعة: 11:04 )
رام الله- معا- أجلت ما تسمى بمحكمة العدل العليا للاحتلال إعطائها لقرار بشأن الالتماس المقدم باسم الأسير المضرب عن الطعام لليوم 23 على التوالي بلال ذياب والذي يطالب بإنهاء اعتقاله الإداري، الى أجل غير مسمى.

وأوضح مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير الفلسطيني جواد بولس اليوم الخميس، بأن نيابة الاحتلال ادعت خلال جلسة اليوم بأن الأسير ذياب يشكل خطراً على أمن الاحتلال، كونه ناشطاً ميدانياً في حركة الجهاد الإسلامي.

وبين بولس بأن ادعاء النيابة يخلو من الصحة ولا يبرر اعتقال الأسير ذياب إدارياً؛ كون الاعتقال الإداري هو في الأساس وسيلة استثنائية في مواجهة "خطورة جسيمة مؤكد حصولها"، وأن حالة الأسير ذياب يجب أن لا تكون من ضمن الفئات التي يشملها الاعتقال الإداري.

وأضاف بولس خلال مرافعته أمام قضاة الاحتلال بأنه قد آن الأوان لوضع حدود وتعريفات للحد من استخدام الاعتقال الإداري، والذي أصبح الوسيلة الأكثر سهولة وانتشاراً في قمع الفلسطينيين.

يذكر أن الأسير بلال ذياب (32 عاماً) من بلدة كفر راعي في جنين، وكان قد اعتقل سابقاً لعدة مرات، وخاض إضراباً في العام 2012 احتجاجاً على اعتقاله الإداري لمدة 78 يوماً، وأعاد الاحتلال اعتقاله في تاريخ 14 تموز الماضي، وأصدر بحقه أمر اعتقال إداري لستة أشهر، كما ويخوض أسيران آخران الإضراب عن الطعام، وهما حسن شوكة المضرب لليوم 30 احتجاجاً على اعتقاله الإداري، وحمزة بوزية المضرب لليوم 24 احتجاجاً على تلفيق تهمة بحقه قبيل الإفراج عنه بعدة أيام.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018