الأخــبــــــار
  1. اصابة 4 جنود اسرائيليين في انقلاب جيب عسكري جنوب اسرائيل
  2. الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخا أطلقه الحوثيون على جازان
  3. سفير إسرائيل في الأمم المتحدة يقدم شكوى رسمية للأمين العام ضد الرئيس
  4. زلزال بقوة 2.5 ريختر يضرب شمال غرب المدينة المنورة
  5. البرادعي: ترامب سيعاقب الفلسطينيين في حال عدم قبولهم بصفقة القرن
  6. التربية تعلن عن منح دراسية في الهند وبروناي
  7. مجلس الوزراء:تصويب اوضاع غزة ليس "عقوبات" مستنكرا "افتراءات" حماس
  8. الاحتلال يصدر قرارا للاستيلاء على أراض شرق بيت لحم
  9. العثور على جثتي امرأتين في عسقلان
  10. الخارجية: حملات التحريض تعكس غياب شريك السلام بإسرائيل
  11. الاحتلال يعتقل مقدسيا وطفله خلال تصديه لمحاولات اقتحام ارضه بسلوان
  12. محيسن: اجتماع عاجل لقادة فصائل العمل الوطني لتفعيل المقاومة الشعبية
  13. اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد إغلاقه لمدة يومين بدواع امنية
  14. ليبرمان: لا نعرف اذا كان الاسرائيليون في غزة أحياء ام أموات
  15. حماس: الاختبار الحقيقي لقرارات المركزي تطبيقها على الارض
  16. الطقس: ارتفاع طفيف اليوم ومنخفض جوي جديد غدا
  17. المركزي: تعليق الاعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الامني وإنفكاك إقتصادي
  18. الصحة: اصابتان في "حادث عرضي" وسط قطاع غزة
  19. عودة يدافع عن خطاب ابو مازن بمواجهة اليمين في الكنيست
  20. الاحتلال يعتقل مواطنا بزعم اطلاقه النار شرق قلقيلية

"شهرزاد" في ندوة اليوم السابع الثقافية بالقدس

نشر بتاريخ: 10/11/2017 ( آخر تحديث: 10/11/2017 الساعة: 10:45 )
القدس- معا- ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس الخميس، كتاب "شهرزاد ما زالت تروي" للأديب الفلسطيني فراس حج محمد.
ويقع الكتاب الصادر عام 2017 عن دار الرقمية في (230) صفحة من الحجم الكبير.
وتحدث الكاتب في الكتاب عن (26) مبدعة من فلسطين والوطن العربي وتركيا وإيران، ما بين شاعرات وروائيات وكاتبات قصة قصيرة ونصوص أدبية، وحضرت فيروز في الكتاب بوصفها رفيقة للكتاب والكاتبات والمثقفين والمثقفات بشكل عام.

وشارك في النقاش مجموعة من رواد الندوة، وقدمت خلال الجلسة أربع مداخلات.
بدأت الحديث مديرة الندوة الكاتبة والروائية ديمة جمعة السمان، بمداخلتها ضافية استعرضت فيها فصول الكتاب الثلاث، متوقفة عند أبرز القضايا المطروحة فيه، فترى السمان أن الكتاب "كشف عن وجه المرأة الحقيقي الإنساني الذي غُيّب بفعل الواقع الذّكوري الذي أبى أن يتعامل معها ككيان بل كأنثى".

وركزت هدى عثمان أبو غوش في مداخلتها على إبداعات المرأة التي تناولها الكتاب، كاشفة عن مدى ترابط هذه الكتب مع الفلسفة والرؤيا التي يسعى الكاتب إلى تحقيقها.

في حين اعتبرت رفقة عثمان "هذا النوع الأدبي الذي قدّمه الكاتب، تخصّصا نادرا، في الاهتمام والتعمّق في الأدب النسائي، معتمدا على خبرته الخاصّة، وتجاربه، واستخدام عناصر النقد المألوفة، مع توصيات؛ لتحسين جودة العمل الأدبي". مع أنها تأخذ على الكاتب استخدامه الأحكام النقدية العامة التأثرية والمبالغة في مدح الكاتبات. فـ "هذه المقالات ذاتيّة، وغير علميّة، ولا تتميّز بمواصفات البحث العلمي، الذي يستند إلى المصادر العلميّة المتعدّدة، لدعم الفرضيات، والأحكام التي أصدرها الكاتب".

كما لفتت هدى خواجا النظر في مداخلتها إلى استخدام الكاتب أسلوب الأسئلة السّابرة لبيان مكانة المرأة المحورية، وإلى العناوين المتميّزة اللافته للنظر والتفكير والاستفزاز.
ورأت الخوجا أن أسلوب الكاتب وعرضه اتسم بالأناقة والجمال والموضوعية، مع التّركيز على إبداع المرأة من خلال الشّعر والنثر بطريقة مشوّقة ومتنوّعة ومتلائمة مع النصوص.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017