الأخــبــــــار
  1. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  2. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  3. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  4. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  5. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  6. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  7. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"
  8. تتارستان تؤكد دعم حقوق الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع
  9. الخارجية: شروط نتنياهو وأركان ائتلافه عراقيل على طريق "صفقة القرن"
  10. الحساينة يدعو أصحاب المنشآت الصناعية المتضررة لاستلام تعويضاتهم
  11. سعد الحريري يعلن من بيروت تجميد استقالته
  12. إسرائيل تدعي ضبط مواد متفجرة بطريقها لغزة عبر كرم أبو سالم
  13. وفاة إسرائيلية أصيبت بعملية تفجير في القدس قبل 6 سنوات
  14. بلدية الاحتلال تهدم بناية قيد الإنشاء في حي شعفاط شمال القدس
  15. قوات الاحتلال تعتقل 8 وتزعم مصادرة اسلحة في الضفة
  16. قوات الاحتلال تهدم منزلا قيد الانشاء في قرية العيسوية بالقدس
  17. الفصائل تنتهي من اجتماعها في القاهرة برعاية مصرية بعد 11 ساعة
  18. الرئيس عون: إسرائيل تنتهك السيادة اللبنانية برا وجوا وبحرا
  19. العبادي يعلن القضاء على تنظيم "داعش" في العراق عسكريا
  20. الرياض: سنصوت لصالح قرار السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني

برنامج يثأر لك من القراصنة بأذكى طريقة

نشر بتاريخ: 12/11/2017 ( آخر تحديث: 12/11/2017 الساعة: 21:40 )
بيت لحم- معا- طورت مؤسسة نيوزيلندية للأمن والسلامة على الإنترنت برنامجاً يعتمد على الذكاء الاصطناعي يحارب ويكافح حيل الخداع التي يديرها المحتالين والنصابين والقراصنة عبر رسائل البريد الإلكتروني، من خلال إضاعة وقتهم والمماطلة معهم بسلسلة أسئلة لا نهاية لها.

وأوضحت مجموعة "NetSafe" غير الربحية أن برنامج "@ rescam.org" عبارة عن شات بوت ذكاء اصطناعي يُجري محادثة مع المحتالين أو المتطفلين لضياع وقتهم، فيسبب حالة من الملل لهؤلاء الذين يرسلون إيميلات مزيفة للتحايل على المستخدمين واستغلالهم، وعندما يتوقف القراصنة عن الرد، تُرسل المجموعة ملخصاً للمحادثة التي دارت بين البوت وأولئك المخادعين.

وأشارت مجموعة "NetSafe" إلى أن برنامج "Re:scam" يؤدي دور شخصيات متعددة مقلداً الإنسان من حيث الفكاهة والأخطاء النحوية، تتفاعل مع المحتالين والمخادعين ضمن حوار لا نهاية له في محادثة عبر البريد الإلكتروني، لإضاعة وقتهم الثمين وبالتالي خسارة أرباح بالملايين، على حد وصف المؤسسة.

وبحسب المؤسسة فنحو 12 مليار دولار أميركي خسارة سنوياً بسبب التصيد الإلكتروني ورسائل البريد الإلكتروني المزيفة الخادعة، بحسب موقع "بي جي آر" الإلكتروني.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017