الأخــبــــــار
  1. المندوب الفرنسي في مجلس الامن: فرنسا تأسف للفيتو الأمريكي
  2. الولايات المتحدة تستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس
  3. الرئيس يوقع22اتفاقية ومعاهدة دولية تعزز من الشخصية الاعتبارية لفلسطين
  4. الرئيس: الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني
  5. الرئيس: سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  6. الرئيس في اجتماع القيادة: إعلان ترامب لا يحمل أي شرعية
  7. الرئيس: سنتخذ اجراءات قانونية وسياسية ودبلوماسية ضد إعلان ترمب
  8. الثوري يقرر تشكيل قيادة عمل ميداني لتنفيذ القرارات وفق متطلبات المرحلة
  9. هايلي:نقل السفارة للقدس لا يعني اعترافنا بها كعاصمة وسننتظر المفاوضات
  10. هايلي بمجلس الامن: امريكا ستعترض على قرار القدس وستمارس الفيتو
  11. مجلس الامن: الاستيطان يقوّض فرص اقامة دولة فلسطينية
  12. بدء جلسة مجلس الامن للنظر في مشروع قرار بشأن القدس
  13. اسرائيل: اطلاق نار باتجاه حافلة مستوطنين قرب بيت امر شمال الخليل
  14. الرئيس لرؤساء الكنائس: هذه البلاد بلادنا وسنبقى يد واحدة
  15. مصرع 4 أشخاص بحريق في شقة بحي للمتدينين اليهود في نيويورك
  16. الحمد الله: قرار أميركا لن يعطي أية شرعية لإسرائيل
  17. اصابة فتاة بحروق اثر حريق شب في منزلها بغزة
  18. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية
  19. مصر تواصل فتح معبر رفح لليوم الثالث على التوالي
  20. المالكي: سنرد على الفيتو الأمريكي بالتوجه للجمعية العامة

قوى الديمقراطية بسلفيت تعقد اجتماعا لتيسير مشاركتها بالمسيرة المركزية

نشر بتاريخ: 20/11/2017 ( آخر تحديث: 20/11/2017 الساعة: 12:20 )
سلفيت- معا- عقدت القوى الديمقراطية في محافظة سلفيت اجتماعا موسعا لها من اجل تيسير المشاركة الفاعلة لها في المسيرة المركزية التي دعت لها القوى الديمقراطيه في رام الله، من اجل الضغط على طرفي الانقسام بطي صفحته السوداء نهائيا في القاهرة والعمل على انجاز المصالحة وتشكيل حكومة وحدة وطنيه قادرة على تلبية طموح وأمال شعبنا في الحرية والاستقلال. وتحديد مواعيد للانتخابات التشريعيه والرئاسية.
وحضر الاجتماع الذي عقد في مكتب الجبهة الديمقراطية ممثلو الجبهتين الشعبية والديمقراطية وحزب الشعب وفدا والمبادرة والنضال الشعبي وجبهة التحرير الفلسطينية.

وأكد الحضور على اهمية توسيع قاعدة التحالف الديمقراطي من اجل ان لا تتكرر تجربة المحاصصة بين فتح وحماس من جديد، والعمل على حث الطرفين لانجاز المصالحة نهائيا وتحقيق الوحدة الوطنية الشاملة بتشكيل حكومة وحدة وطنيه جامعه قادرة على تحمل عبئ المرحلة القادمة التي تحمل في طياتها مخاطر جسام على القضية الفلسطينيه خاصة بعد اعلان امريكيا الحرب على الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا (منظمة التحرير الفلسطينيه) بإغلاق مكتبها في واشنطن. وانحياز الادارة الامريكية الجديدة للاحتلال ودعم مخططاته وإجراءاته اللاشرعيه في فلسطين.
وبين المشاركون" وهذا ما يؤكد من جديد بان الادارة الامريكيه الجديدة ليست نزيهة ولا يمكن ان تكون اللاعب الوحيد في حل القضية الفلسطينيه وعدم المراهنه عليها..... واستغل الاحتلال وما زال الدعم الامريكي في زيادة مخططاته الاستيطانية وحملات القمع والقتل والتدمير والتهجير لشعبنا وممتلكاته. ناهيك عن حالة الرضوخ والاستكانة العربية الرجعيه للموقف الامريكي بقيادة السعوديه وقيادتها المتهورة. التي تحاول ترسيم العالم العربي بالإرهاب والضغط المالي لصالح ما يسمى بالشرق الاوسط الجديد".
وأكد الحضور رفضهم واستنكارهم للضغوط السعودية على الشعب وقيادته من اجل القبول بالرؤية الامريكية الجديدة للحل النهائي والذي يتعارض كلية مع القرارات الدولية.

وناشد الحضور القوى الفلسطينية التي ستجتمع في القاهرة التعجيل في التوافق على الوحدة الوطنيه المستندة الى التمسك بثوابت الشعب، وعدم الرضوخ للاملاءات الخارجية والعمل على توسيع قاعدة النضال والمقاومة ضد الاحتلال ومستوطنيه، وفضحه دوليا ومحاكمة قادته كمجرمي حرب امام المحاكم الدولية.

وفي ختام الاجتماع، وضع الحضور اليات عمل مشتركة في محافظة سلفيت تساهم في توحيد الجهود الشعبية والرسمية والاهلية لرفع وتيرة المقاومة الشعبيه ضد الاحتلال ومخططاته الاستيطانية التي تنامت بشكل كبير في الاونة الأخيرة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017