الأخــبــــــار
  1. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  2. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  3. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  4. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  5. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  6. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة
  7. إصابة مسعف بقنبلة غاز ومواطن برصاص الاحتلال خلال التظاهرات شمال القطاع
  8. قوات الاحتلال تقتحم مقر وكالة وفا برام الله وتمنع الموظفين من مغادرته
  9. الاحتلال يطلق النار وقنابل الغاز على المتظاهرين في الحراك البحري
  10. الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة 30 شهراً
  11. الاحتلال يعتقل صيادين ويصادر قاربهما غرب مدينة رفح
  12. نتنياهو: سلطان عمان يسمح لشركة العال الاسرائيلية بالتحليق فوق بلاده
  13. الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13
  14. فلسطين تحقق مراكزا متقدمة في مسابقة الحساب الذهني للأباكس في ماليزيا
  15. آليات الاحتلال تتوغل لمسافة محدودة شرق قطاع غزة
  16. الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة والقدس
  17. تقديرات: الأيام المقبلة ستشهد تعزيز الاحتكاك بين إسرائيل وحزب الله
  18. السعودية ترفض تسليم أي من المشتبهين بمقتل خاشقجي لتركيا
  19. قوات الاحتلال تقتحم بلدة سلواد شرق رام الله
  20. اغلاق حاجز بيت ايل قرب رام الله بالاتجاهين

القوى الديمقراطيه في سلفيت تشارك في المهرجان المركزي برام الله

نشر بتاريخ: 21/11/2017 ( آخر تحديث: 21/11/2017 الساعة: 16:35 )
سلفيت -معا - عقدت القوى الديمقراطية في محافظة سلفيت اجتماعا موسعا من اجل تيسير المشاركة الفاعلة لها في المسيرة المركزيه التي دعت لها القوى الديمقراطيه في رام الله من اجل الضغط على طرفي الانقسام بطي صفحته السوداء نهائيا في القاهرة والعمل على انجاز المصالحة وتشكيل حكومة وحدة وطنيه قادرة على تلبية طموح وأمال شعبنا في الحرية والاستقلال ، وتحديد مواعيد للانتخابات التشريعيه والرئاسية. وحضر الاجتماع الذي عقد في مكتب الجبهة الديمقراطيه ممثلو الجبهتين الشعبيه والديمقراطية وحزب الشعب وفدا والمبادرة والنضال الشعبي وجبهة التحرير الفلسطينيه.

وأكد الحضور على اهمية توسيع قاعدة التحالف الديمقراطي من اجل ان لا تتكرر تجربة المحاصصة بين فتح وحماس من جديد ، و حث الطرفين لانجاز المصالحة نهائيا وتحقيق الوحدة الوطنية الشاملة بتشكيل حكومة وحدة وطنيه جامعه قادرة على تحمل عبئ المرحلة القادمة التي تحمل في طياتها مخاطر جسام على القضية الفلسطينيه خاصة بعد اعلان امريكيا الحرب على الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا (منظمة التحرير الفلسطينية) بإغلاق مكتبها في واشنطن ، وانحياز الادارة الأمريكية الجديدة بشكل سافر للاحتلال ودعم مخططاته وإجراءاته اللاشرعية في فلسطين. وهذا ما يؤكد من جديد بان الادارة الامريكيه الجديدة ليست نزيهة ولا يمكن ان تكون اللاعب الوحيد في حل القضية الفلسطينية وعدم المراهنة عليها ، واستغل الاحتلال وما زال الدعم الامريكي في زيادة مخططاته الاستيطانية وحملات القمع والقتل والتدمير والتهجير لشعبنا وممتلكاته ، ناهيك عن حالة الرضوخ والاستكانة العربية الرجعيه للموقف الامريكي التي تحاول ترسيم العالم العربي بالإرهاب والضغط المالي لصالح ما يسمى بالشرق الاوسط الجديد .

وأكد الحضور رفضهم واستنكارهم "للضغوط السعوديه على شعبنا وقيادته من اجل القبول بالرؤية الامريكيه الجديدة للحل النهائي والذي يتعارض كليا مع القرارات الدوليه ". وناشد الحضور القوى الفلسطينية التي ستجتمع في القاهرة التعجيل في التوافق على الوحدة الوطنيه المستندة الى التمسك بثوابت شعبنا وعدم الرضوخ للاملاءات الخارجية والعمل على توسيع قاعدة النضال والمقاومة ضد الاحتلال ومستوطنيه وفضحه دوليا ومحاكمة قادته كمجرمي حرب امام المحاكم الدوليه.وفي ختام الاجتماع وضع الحضور اليات عمل مشتركة في محافظة سلفيت تساهم في توحيد الجهود الشعبيه والرسمية والاهليه لرفع وتيرة المقاومة الشعبيه ضد الاحتلال ومخططاته الاستيطانية التي تنامت بشكل كبير في الاونه الأخيرة
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018