/* */
الأخــبــــــار
  1. مدفعية الاحتلال تقصف نقطة "ضبط ميداني" شرقي رفح
  2. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  3. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  4. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  5. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن
  6. نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
  7. الاحتلال يقطع المياه عن 3000 دونم زراعي في الأغوار الوسطى
  8. الغاء زيارة القنصل الأمريكي لنابلس بسبب ضغوطات الأحزاب والمؤسسات
  9. محكمة الاحتلال تقضي بهدم 4 منازل شمال القدس وتمليك الارض للمستوطنين
  10. حالة الطقس: اجواء صافية ودافئة في معظم المناطق
  11. الاحتلال يحتجز أكثر من 2000 شاحنة مُحملة بالبضائع لغزة
  12. قائم منذ 25 عاما- مقدسي يهدم منزله في سلوان بيده
  13. ابعاد النائب زحالقة شهراً عن الكنيست لوصفه ديختر بالقاتل
  14. سفن كسر الحصار تنطلق من ميناء "باليرمو" نحو غزة
  15. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  16. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  17. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  18. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي
  19. الجيش والمخابرات الإسرائيلية يطلبان تشديد الضغوط على سكان غزة
  20. الاحتلال يعتقل 26 مواطنا بعد عملية دهم وتفتيش

عودة: الاحتلال يحول دون وجود نظام تجاري فلسطيني مستقل

نشر بتاريخ: 29/11/2017 ( آخر تحديث: 29/11/2017 الساعة: 21:23 )
رام الله- معا- أوصى تقرير البنك الدولي "الإمكانيات التجارية للاقتصاد الفلسطيني" اليوم الأربعاء، على إزالة العوائق الإسرائيلية المفروضة على الاقتصاد الفلسطينية وخاصة على المعابر والتي تحد من حرية حركة البضائع والأفراد الأمر الذي يحول دون إحداث تحسن للاقتصاد الفلسطيني.

وأفاد التقرير الذي تم استعراض نتائجه خلال ورشة عمل عقدت بمقر وزارة الاقتصاد الوطني لتقيم الوضع الاقتصادي والتجاري الحالي، والقيود التي تؤثر على التجارة الفلسطينية تحت عنوان" الإمكانيات التجارية للاقتصاد الفلسطيني." والتي تمت برئاسة وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة و المديرة القطرية للبنك الدولي مارينا ويس وبحضور ممثلين عن القطاعين العام والخاص الفلسطيني.

وشدد التقرير على مجموعة من الإجراءات التي بالإمكان اتخاذها على المدى القصير ومن ضمنها ضرورة مراجعة القوائم السلعة الحالية (A1،A2، B)، والعمل على توسيعها بما يلبي حاجة الاقتصاد الفلسطيني، بالإضافة إلى مراجعة قوائم المواد المتعددة الاستخدام والتي يحظر بعضها من الدخول إلى السوق الفلسطيني الأمر الذي ينعكس سلبا على أداء الاقتصاد الفلسطيني.

كما أكد التقرير على ضرورة تسهيل التجارة عبر معبر الكرامة وكرم أبو سالم بما يلبي احتياجات المستورين والتجار، مؤكدا على الإجراءات الطويلة الأمد والتي تستدعي استبدال برتوكول باريس باتفاقية تجارة حرة، مبيناً في الوقت ذاته سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي التي تحد من احداث نمو حقيقي في الاقتصاد الفلسطيني، كما تحدث عن متطلبات بناء المؤسسات.

وقالت وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة: أن القيود التي يفرضها الاحتلال وعدم تطبيقه لأحكام بروتوكول باريس، تحول دون وجود نظام تجاري فلسطيني مستقل يتماشى ومصالحنا الاقتصادية على المدى الطويل.

وأشارت الوزيرة عودة انه وفق تحليل البنك الدولي للوضع التجاري الفلسطيني، فان إجراءات وسياسات الاحتلال تحد من إمكانات القطاع الخاص للاستفادة من الاندماج بفعالية في النظام التجاري متعدد الأطراف، ويقف حائلاً أمام تنفيذ سياسات واستراتيجيات الحكومة الفلسطينية الرامية إلى تعظيم الصادرات الفلسطينية واستقطاب الاستثمارات بما يمكن من مواجهة معدلات البطالة الفقر في فلسطين.

وبينت ان التحليل الذي أجراه البنك الدولي يظهر بشكل واضح الآثار الضارة للقيود المفروضة على الاحتلال على الاقتصاد الفلسطيني والتجارة، ويقدم توصيات ملموسة جدا وقابلة للتطبيق بشأن كيفية تحسين الحالة في الأجل القصيرـ

وشددت على أن تطوير نظام تجاري مستقل ينسجم مع المصالح الاقتصادية على المدى الطويل، وهو من أهداف الحكومة الفلسطينية التي جسدتها أجندة السياسة الوطنية 2017-22.

وفي السياق ذاته أوضحت الوزيرة ان من أولويات الوزارة في المرحلة القادمة هو اعتماد سياسة تجارية فلسطينية كوسيلة لبناء أسس الاقتصاد الفلسطيني، وتحقيق الهدف الاستراتيجي المتمثل في تقليل الاعتماد على الاقتصاد الإسرائيلي، وفق "الإستراتيجية القطاعية لتنمية الاقتصاد الوطني".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018