الأخــبــــــار
  1. المندوب الفرنسي في مجلس الامن: فرنسا تأسف للفيتو الأمريكي
  2. الولايات المتحدة تستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس
  3. الرئيس يوقع22اتفاقية ومعاهدة دولية تعزز من الشخصية الاعتبارية لفلسطين
  4. الرئيس: الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني
  5. الرئيس: سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  6. الرئيس في اجتماع القيادة: إعلان ترامب لا يحمل أي شرعية
  7. الرئيس: سنتخذ اجراءات قانونية وسياسية ودبلوماسية ضد إعلان ترمب
  8. الثوري يقرر تشكيل قيادة عمل ميداني لتنفيذ القرارات وفق متطلبات المرحلة
  9. هايلي:نقل السفارة للقدس لا يعني اعترافنا بها كعاصمة وسننتظر المفاوضات
  10. هايلي بمجلس الامن: امريكا ستعترض على قرار القدس وستمارس الفيتو
  11. مجلس الامن: الاستيطان يقوّض فرص اقامة دولة فلسطينية
  12. بدء جلسة مجلس الامن للنظر في مشروع قرار بشأن القدس
  13. اسرائيل: اطلاق نار باتجاه حافلة مستوطنين قرب بيت امر شمال الخليل
  14. الرئيس لرؤساء الكنائس: هذه البلاد بلادنا وسنبقى يد واحدة
  15. مصرع 4 أشخاص بحريق في شقة بحي للمتدينين اليهود في نيويورك
  16. الحمد الله: قرار أميركا لن يعطي أية شرعية لإسرائيل
  17. اصابة فتاة بحروق اثر حريق شب في منزلها بغزة
  18. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية
  19. مصر تواصل فتح معبر رفح لليوم الثالث على التوالي
  20. المالكي: سنرد على الفيتو الأمريكي بالتوجه للجمعية العامة

ابو ردينة: القدس مفتاح الحرب والسلام والمنطقة امام خيارات صعبة

نشر بتاريخ: 01/12/2017 ( آخر تحديث: 01/12/2017 الساعة: 21:41 )
رام الله - معا - قال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إن أي حل عادل يجب أن يضمن أن تكون القدس الشرقية عاصمة للدولة المستقلة، مؤكداً أن عدم التوصل إلى حل للقضية الفلسطينية سيبقي حالة التوتر والفوضى والعنف سائدة في المنطقة والعالم.

وأضاف أبو ردينة في تصريح له اليوم الجمعة نشرته الوكالة الرسمية، أن الشرعية الدولية وعلى رأسها قرار الاعتراف بدولة فلسطين في الجمعية العامة (29/11/2012) وعدم شرعية الاستيطان، هو الذي سيخلق المناخ المناسب لحل مشاكل المنطقة وإعادة التوازن في العلاقات العربية الأميركية.

وتابع أن القدس الشرقية بمقدساتها هي البداية والنهاية لأي حل ولأي مشروع ينقذ المنطقة من الدمار.

كما أضاف أبو ردينة، أن الرئيس محمود عباس لا زال ملتزماً بسلام عادل قائم على أساس حل الدولتين ووفق قرارات الشرعية الدولية والعربية والتي أساسها مبادرة السلام العربية.

وأكد أبو ردينة أن المنطقة أمام خيارات صعبة وأزمات المنطقة أمام امتحان صعب وعلى شعوب المنطقة ودولها التمسك بالثوابت الوطنية والقومية أمام هذه التحديات الخطيرة والتي تمس جوهر الوجود العربي بأسره.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017