الأخــبــــــار
  1. زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس للمنطقة تستثني فلسطين
  2. الاحتلال يفرج عن الاسير رأفت جوابرة بعد اعتقال دام 15 عاما
  3. مسيرة ضخمة في مدينة ام الفحم ضد قرار ترامب
  4. الشرطة:مقتل طفل اثر شجار عائلي في بلدة العيزرية جنوب شرق القدس
  5. مهنا: فتح معبر رفح أيام السبت والأحد والإثنين القادم وبكلا الاتجاهين
  6. إصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم خلال مواجهات عند موقع "إيرز" العسكري
  7. صيدم: المعلمون سدنة مشروعنا الوطني
  8. مزهر لحماس: واصلوا هجوم المصالحة وسنواجه معا أي محاولات لتعطيلها
  9. الهلال: 17 إصابة بالغاز بمواجهات في الناقورة غرب نابلس
  10. مهرجان حماس-مزهر يدعو لاجتماع امناء الفصائل لوضع استراتيجية وطنية
  11. وفد من فتح برئاسة عضو المركزية أحمد حلس يشارك بمهرجان انطلاقة حماس
  12. الخارجية: شعبنا يرفض التسليم بالأمر الواقع الذي فرضه الاحتلال
  13. الاتحاد الوطني: خطاب الرئيس بحاجة لإسناد شعبي وفصائلي
  14. انطلاق مواجهات مع الاحتلال على مدخل قرية الناقورة غرب نابلس
  15. مهرجان جماهيري ضخم في ذكرى انطلاقة حماس الـ 30 في قطاع غزة
  16. الاحتلال يسلّم قرارا بهدم منزل في الولجة
  17. فجرا- الجيش اعتقل 8 مواطنين واقتحم جامعتي القدس في أبوديس وبيرزيت
  18. البيت الابيض: تأجيل زيارة نائب ترامب عدة ايام
  19. مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
  20. الأمم المتحدة مستعدة لدور الوسيط بين فلسطين واسرائيل

المفتي العام يحذر من مخاطر الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال

نشر بتاريخ: 03/12/2017 ( آخر تحديث: 03/12/2017 الساعة: 16:12 )
القدس- معا- حذر الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية خطيب المسجد الأقصى المبارك، من خطورة اعتراف الإدارة الأمريكية بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال.
وأضاف المفتي حسين أن هناك أخباراً صحفية تفيد بأن الإدارة الأمريكية تنوي نقل السفارة الأمريكية إلى القدس أو الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، مضيفا أن هذا الاعتراف أو نقل السفارة إلى القدس إن حصل لن يكون اعتداء على الفلسطينيين وحدهم بل هو اعتداء صارخ على العرب والمسلمين في أنحاء العالم.
وبين أن تشريع نقل السفارة الأمريكية إلى القدس إجراء غير قانوني، وينافي المواثيق والمعاهدات الدولية كافة، التي تعتبر القدس أرضاً محتلة.
ونبه إلى أن هذا الإجراء لن يخدم السلام والأمن في المنطقة، بل سيجرها إلى ويلات الحروب والفوضى وعدم الاستقرار.

وأوضح أن المقدسيين والفلسطينيين والعرب والمسلمين كافة لن يقبلوا بهذا الإجراء، وسوف يبذلون الغالي والنفيس من أجل الوقوف في وجهه.
وتابع أن" الولايات المتحدة الأمريكية تحاول إقصاء الفلسطينيين من خلال قراراتها، فهي بالأمس القريب لم تجدد تمديد استمرار مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن"، وأن النكبات على الأرض والشعب الفلسطيني تتوالى، فمن وعد بلفور الذي أعطى للاحتلال أرض الشعب الفلسطيني، مروراً بجدار الفصل العنصري والاستيطان الذي ابتلع الأراضي وشرد السكان العزل، وصولاً إلى نكبة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، أو الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي".
ودعا قادة العرب والمسلمين وشعوبهم وعلمائهم والشرفاء ومحبي السلام في العالم إلى الوقوف صفاً واحداً لإلغاء هذا التوجه الأمريكي الذي يزعزع الأمن والاستقرار في المنطقة، ويجرها إلى المجهول.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017