الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار على الصيادين ببيت لاهيا
  2. الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته الاقتصادية ضد روسيا 6 أشهر
  3. لبنان تعتقل مواطنا سوريا بتهمة التعامل مع اسرائيل
  4. السعودية: الرئيس الامريكي مازال ملتزما بحل الدولتين
  5. رؤساء البرلمانات العربية يعلنون سحب الرعاية الأميركية لعملية السلام
  6. الطقس: جو غائم واحتمال سقوط امطار خفيفة
  7. انقلاب جيب عسكري اسرائيلي بحلحول
  8. الرئاسة التركية: قرار ترامب أدخل أمريكا في عزلة
  9. زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس للمنطقة تستثني فلسطين
  10. الاحتلال يفرج عن الاسير رأفت جوابرة بعد اعتقال دام 15 عاما
  11. مسيرة ضخمة في مدينة ام الفحم ضد قرار ترامب
  12. الشرطة:مقتل طفل اثر شجار عائلي في بلدة العيزرية جنوب شرق القدس
  13. مهنا: فتح معبر رفح أيام السبت والأحد والإثنين القادم وبكلا الاتجاهين
  14. إصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم خلال مواجهات عند موقع "إيرز" العسكري
  15. صيدم: المعلمون سدنة مشروعنا الوطني
  16. مزهر لحماس: واصلوا هجوم المصالحة وسنواجه معا أي محاولات لتعطيلها
  17. الهلال: 17 إصابة بالغاز بمواجهات في الناقورة غرب نابلس
  18. مهرجان حماس-مزهر يدعو لاجتماع امناء الفصائل لوضع استراتيجية وطنية
  19. وفد من فتح برئاسة عضو المركزية أحمد حلس يشارك بمهرجان انطلاقة حماس
  20. الخارجية: شعبنا يرفض التسليم بالأمر الواقع الذي فرضه الاحتلال

ثيوفيلوس: أي تغير بالوضع القائم للقدس سينهي فرص السلام

نشر بتاريخ: 05/12/2017 ( آخر تحديث: 05/12/2017 الساعة: 11:20 )
موسكو- معا- حذر البطريرك ثيوفيلوس الثالث بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن، من أن أي تغيير في الوضع القائم الستاتيكو للمدينة المقدسة سينهي أي فرصة لتحقيق السلام.
جاء ذلك خلال الزيارة التي يقوم بها البطريرك الى العاصمة الروسية موسكو في إطار جولته الدولية للكشف عن المخاطر المحدقة بالوجود والعقارات المسيحية في الأراضي المقدسة، نتيجة أطماع جهات استيطانية متطرفة ومحاولة سعي مشرعون اسرائيليون سن قوانين تُسهل الاستيلاء على العقارات الكنسيه.

وطالب المجتمع الدولي كافة بإبقاء الوضع القائم الستاتيكو في القدس على ما هو عليه الى حين التوصل الى اتفاق سلام قائم على المفاوضات العادلة وقرارات الشرعية الدولية، خاصة في الوقت الذي تشهد فيه المدينة المقدسة أجواء مشحونة وحملات خلط اوراق لإضعاف الجهات التي تعمل على حماية حقوقها وأملاكها وترفض أن تكون فريسة لأطماع المتطرفين ذوي الاجندات المعادية للسلام.

وأكد أن" صلواتنا ستبقى مرفوعة لله من أجل السلام والعدل"، مشدداً على أن المواطن البسيط هو الذي يدفع ثمن انعدام السلام وأن هذا هو الظلم الذي تنهى عنه جميع الأديان السماوية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017