/* */
الأخــبــــــار
  1. ليفني تلتقي ابو مازن في نيويورك وتطالبه بضرورة عودة الحوار مع امريكا
  2. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا وتزعم تعرضها لقنبلة محلية في الضفة
  3. اصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق خانيونس
  4. اصابة ٦ مواطنين جراء حادث سير في المنطقة الشرقية في نابلس
  5. روحاني: إسرائيل وأسلحتها النووية هي الخطر الأكبر في الشرق الأوسط
  6. ملك الاردن:حل الدولتين الوحيد الذي يلبي طموحات الجانبين وينهي الصراع
  7. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  8. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  9. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  10. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  11. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة
  12. ترامب: منظمة "أوبك" تنهب باقي دول العالم
  13. ترامب: لن نقع رهينة لأي عقليات أو روايات دينية فيما يتعلق بالقدس
  14. المحكمة الجنائية الدولية لا تملك اي سلطة او شرعية
  15. ترامب: ملتزمون بتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين
  16. ترامب:النظام الإيراني لا يحترم جيرانه وينشر الدمار في الشرق الأوسط
  17. انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيس
  18. الاحتلال يعتقل منال الجعبري موثقة بتسليم في الخليل
  19. امين عام الامم المتحدة: حل الدولتين أصبح بعيد المنال
  20. "الكابنيت" يوعز بمواصلة العمليات العسكرية ضد سوريا

مركز شؤون المرأة يؤكد دعم جهود المصالحة

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 06/12/2017 الساعة: 10:47 )
غزة- معا- أوصى متحدثون/ات على ضرورة الاستفادة من التجارب الماضية التي خاضتها الأحزاب الفلسطينية عبر التاريخ، وحماية الوحدة الوطنية، ودعم الجهود لتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية والإشراك الحقيقي للنساء في كل مراحلها.

جاء ذلك خلال اللقاء الحواري الذي نظمه مركز شؤون المرأة في غزة بالتعاون مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين، بعنوان "الخلافات الفلسطينية قبل النكبة، وأثرها على مسار القضية الفلسطينية"، وذلك في مقر النقابة بحضور عدد من الإعلاميين/ات والصحفيين/ات من مختلف وسائل الإعلام.

وقالت سمر الدريملي منسقة الإعلام في المركز" يأتي هذا اللقاء في إطار تعاون برنامج الإعلام في مركز شؤون المرأة ونقابة الصحفيين الفلسطينيين لمناقشة مختلف القضايا المستجدة والمهمة التي تبرز على الساحة الفلسطينية، ووضعها تحت المجهر لتحليلها ونقاشها مع المختصين/ات ومساعدة الإعلاميين/ات على تناولها ومعالجتها في وسائل الإعلام المختلفة التي يعملون بها.

من جانبه تحدث المؤرخ الفلسطيني الدكتور سليم المبيض عن ملامح الشخصية الفلسطينية من الزاوية السيلوجية والعوامل التي أثرت عليها، وعلى نمط سلوكها نتيجة موقع فلسطين والظروف المناخية والطبيعة الجغرافية، والتي انعكست بشكل مباشر على تكوين الأحزاب في فلسطين.

وقال الدكتور المبيض" إنّ عمر الحياة الحزبية في مجتمعنا قصير ولا تاريخ له، إذا ما قورنت مع الأحزاب السياسية في الدول العربية والأوروبية، بسبب الصراعات المتتالية مع الاحتلال البريطاني، والطبيعة الخاصة للشخصية الفلسطينية".

وبين أن الأحزاب الفلسطينية بدأت تتشكل منذ بداية الصراع الفلسطيني مع الاحتلال، وأخذت تتوسع مع زيادة المواجهة، ونوه إلى أن أول حزب ظهر في فلسطين هو الحزب الإسلامي المسيحي عام 1919م، حيث وقف في وجه الاحتلال البريطاني ورفض ووعد بلفور وكل ما يصدر عن بريطانيا.

وأوضح المبيض أنه تم إنشاء 6 أحزاب مختلفة منذ عام 1935 إلى عام 1938، حيث كان لكل حزب جريدة خاصة خاصة به، مشيرا إلى أن التنافس بين هذه الاحزاب هي كانت سمتها والتي تسببت في انتهائها.

وأكد خلال حديثه على أن الأحزاب الفلسطينية تلعب دورا مهما في تشكيل الرأي العام، وتعبر عن رغبات الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن الاحتلال يحاول استغلال الأحزاب، ويزرع بينهم عداوة ليستغلها لتحقيق مصالحه.

وختم المبيض دعوته للفصائل المختلفة بالتوحد ضد الاحتلال وعدم السماح للمحتل بضعضعة العلاقات فيما بينها، وضرورة توخي الحذر فالأحزاب هي من تشكل الذراع المتحرك للشعب والذي يخشاه أي المحتل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018