الأخــبــــــار
  1. زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس للمنطقة تستثني فلسطين
  2. الاحتلال يفرج عن الاسير رأفت جوابرة بعد اعتقال دام 15 عاما
  3. مسيرة ضخمة في مدينة ام الفحم ضد قرار ترامب
  4. الشرطة:مقتل طفل اثر شجار عائلي في بلدة العيزرية جنوب شرق القدس
  5. مهنا: فتح معبر رفح أيام السبت والأحد والإثنين القادم وبكلا الاتجاهين
  6. إصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم خلال مواجهات عند موقع "إيرز" العسكري
  7. صيدم: المعلمون سدنة مشروعنا الوطني
  8. مزهر لحماس: واصلوا هجوم المصالحة وسنواجه معا أي محاولات لتعطيلها
  9. الهلال: 17 إصابة بالغاز بمواجهات في الناقورة غرب نابلس
  10. مهرجان حماس-مزهر يدعو لاجتماع امناء الفصائل لوضع استراتيجية وطنية
  11. وفد من فتح برئاسة عضو المركزية أحمد حلس يشارك بمهرجان انطلاقة حماس
  12. الخارجية: شعبنا يرفض التسليم بالأمر الواقع الذي فرضه الاحتلال
  13. الاتحاد الوطني: خطاب الرئيس بحاجة لإسناد شعبي وفصائلي
  14. انطلاق مواجهات مع الاحتلال على مدخل قرية الناقورة غرب نابلس
  15. مهرجان جماهيري ضخم في ذكرى انطلاقة حماس الـ 30 في قطاع غزة
  16. الاحتلال يسلّم قرارا بهدم منزل في الولجة
  17. فجرا- الجيش اعتقل 8 مواطنين واقتحم جامعتي القدس في أبوديس وبيرزيت
  18. البيت الابيض: تأجيل زيارة نائب ترامب عدة ايام
  19. مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
  20. الأمم المتحدة مستعدة لدور الوسيط بين فلسطين واسرائيل

غوتيريش: القدس جزء من الحل النهائي

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 07/12/2017 الساعة: 18:09 )
بيت لحم - معا - أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وفور إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الأربعاء، اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل، أكد غوتيريش، في بيان، أن القدس جزء من الحل النهائي الذي يجب إيجاده عبر مفاوضات مباشرة بين الطرفين المتنازعين.

وأشار الأمين العام بهذا الصدد إلى أن بلورة الوضع النهائي للقدس يجب أن تتم على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة، ومع مراعاة التطلعات المشروعة للطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

وذكر غوتيريش أن الحل الوحيد للصراع الإسرائيلي الفلسطيني هو قيام دولتين "تتعايشان في سلام وأمن"، مع "القدس عاصمة لكل من إسرائيل وفلسطين".

وقال: "أبديت مرارا معارضتي لأي خطوات أحادية الجانب من شأنها أن تهدد إمكانية بسط السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين"، وتعهد الأمين العام بعمل ما في وسعه من أجل إعادة الزعماء الفلسطينيين والإسرائيليين إلى "مفاوضات بناءة".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017