الأخــبــــــار
  1. اصابة برصاص الاحتلال في مواجهات في الشجاعية بغزة
  2. الهلال: اصابتان بالرصاص الحي في القدم خلال مواجهات بيت أمر
  3. مصرع طفلة دهسا في منطقة الكرامة شمال غرب غزة
  4. مستعربون يختطفون 5 شبان على مدخل البيرة الشمالي
  5. الاحتلال يعتقل شابا في القدس بزعم حيازته سكينا
  6. اصابة الصحفي عبد الحفيظ الهشلمون بقنبلة صوت بالقدم في الخليل
  7. اندلاع مواجهات مع المستوطنين في بورين ومع الاحتلال بطولكرم
  8. اندلاع مواجهات على جسر حلحول شمال الخليل
  9. انطلاق مسيرات احتجاجية حاشدة في الخليل وحلحول ودورا ضد قرار ترامب
  10. انطلاق مسيرة احتجاجية ضد قرار ترامب في الخليل
  11. الشاباك يدعي احباط مخطط لاختطاف مستوطنين من قبل حماس بالضفة
  12. العاهل الاردني: قرار ترامب يهدد الامن والاستقرار ويحبط جهود السلام
  13. المالكي يدعو منظمة التعاون الاسلامي لإدانة قرار ترامب
  14. ابو مازن: مصرون وماضون بتحقيق المصالحة الوطنية
  15. أبو مازن: ممارسات إسرائيل ستجعلنا في حل من اتفاقياتنا معها
  16. ابو مازن يطالب كل دول العالم بالاعتراف بالدولة الفلسطينية
  17. المجلس التنفيذي لـ"الألكسو" يدين قرار ترامب
  18. ابومازن:الاعتراف باسرائيل التي لا حدود لها هو اعتراف باطل
  19. أبو مازن: أمريكا خرقت التزاماتها معنا وسنخرق التزامنا معها
  20. ابو مازن:لن نقبل ان يكون لامريكا دور في العملية السلمية

مجلس الجامعة: القدس عاصمة فلسطين

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 06/12/2017 الساعة: 23:03 )
القدس - معا - عقد اعضاء مجلس جامعة القدس اجتماع استثنائي وطاريء لمناقشة تداعيات التصريح الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكد أعضاء مجلس جامعة القدس على ان القدس عاصمة فلسطين، شاء من شاء، وأبى من أبى، لا يقرر مصيرها تصريح عابر من هنا أو إعلان مارق من هناك، ولن يغير هويتها غزوة أو إحتلال، ولا يلغي تاريخها نزوة أو إحلال.

وقال المجلس في بيان وصل معا: كان الاجدر بادارة الرئيس ترمب ان تقدم صيغة عادلة لانهاء الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية تمهيدا لاحلال السلام محل الصراع، لا ان يخرج الرئيس الامريكي بعد عقود من مساعي الوصول الى تسوية باعلانات من شأنها ان تزيد من تعقيد الاوضاع وتقويض امكانية التوصل الى تسوية عادلة وفقا لاحكام القانون والمواثيق الدولية.

وتابع البيان: ان أي محاولة للمساس بالوضع القائم في القدس قولاً أو فعلاً يشكل انتهاكاً صارخاً لكل المواثيق والشرائع الدولية، ويعد باطلا بطلانا مطلقا، ولن تُرتب هذه المحاولات اي حقوق للاحتلال على القدس، ولن تنتقص من حقوق شعبنا في المدينة المقدسة أرضاً ومقدسات.

واعتبر اعضاء مجلس الجامعة اقدام الرئيس ترمب على إعلان القدس عاصمة لإسرائيل خطوة تتشابه شكلاً ومضموناً مع وعد بلفور: وعد من لا يملك لمن لا يستحق، وسيلاقي حتماً ذات المصير: الإنكسار أمام الحق والتاريخ.

وقال بالبيان: لن تزيدنا محاولات العبث بوضع القدس بما يتنافى والشرائع والقوانين الدولية إلا إصراراً على مواصلة عملنا في المدينة في خدمة أبنائها، هذه المسؤولية التي لطالما أخذناها على عاتقنا رغم التحديات والصعوبات ومحدودية الموارد والإمكانيات.
ودعا مجلس الجامعة كافة المؤسسات والقطاعات أن تحذو حذو جامعة القدس تجاه المدينة وأهلها ومقدساتها.

وتابع: لطالما تعرضت القدس عبر التاريخ إلى الانتهاك والاعتداء، إلا أن عجلة التاريخ كانت دائماً تدور في صالح الحق وأصحابه، وإن طال الزمن.

وقال: مردنا ثابت على ما قد يصدر من تصريحات: "سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله" صدق الله العظيم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017