الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يفرج عن الاسير رأفت جوابرة بعد اعتقال دام 15 عاما
  2. مسيرة ضخمة في مدينة ام الفحم ضد قرار ترامب
  3. الشرطة:مقتل طفل اثر شجار عائلي في بلدة العيزرية جنوب شرق القدس
  4. مهنا: فتح معبر رفح أيام السبت والأحد والإثنين القادم وبكلا الاتجاهين
  5. إصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم خلال مواجهات عند موقع "إيرز" العسكري
  6. صيدم: المعلمون سدنة مشروعنا الوطني
  7. مزهر لحماس: واصلوا هجوم المصالحة وسنواجه معا أي محاولات لتعطيلها
  8. الهلال: 17 إصابة بالغاز بمواجهات في الناقورة غرب نابلس
  9. مهرجان حماس-مزهر يدعو لاجتماع امناء الفصائل لوضع استراتيجية وطنية
  10. وفد من فتح برئاسة عضو المركزية أحمد حلس يشارك بمهرجان انطلاقة حماس
  11. الخارجية: شعبنا يرفض التسليم بالأمر الواقع الذي فرضه الاحتلال
  12. الاتحاد الوطني: خطاب الرئيس بحاجة لإسناد شعبي وفصائلي
  13. انطلاق مواجهات مع الاحتلال على مدخل قرية الناقورة غرب نابلس
  14. مهرجان جماهيري ضخم في ذكرى انطلاقة حماس الـ 30 في قطاع غزة
  15. الاحتلال يسلّم قرارا بهدم منزل في الولجة
  16. فجرا- الجيش اعتقل 8 مواطنين واقتحم جامعتي القدس في أبوديس وبيرزيت
  17. البيت الابيض: تأجيل زيارة نائب ترامب عدة ايام
  18. مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
  19. الأمم المتحدة مستعدة لدور الوسيط بين فلسطين واسرائيل
  20. فجرا - الاحتلال يقصف عدة اهداف في قطاع غزة

الشعبية: بيان "ترامب" أسقط كل الأوهام وأنهى خيار التسوية

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 06/12/2017 الساعة: 21:52 )
غزة - معا -وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إعلان الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" مساء اليوم اعترافه بمدينة القدس عاصمة " لإسرائيل"، وقراره نقل سفارة الولايات المتحدة من "تل أبيب" إلى القدس بأنه إعلان حرب على الشعب الفلسطيني وحقوقه، ويضع الولايات المتحدة في الموقع المعادي لشعبنا والشريك للاسرائيليين في جرائمهم بحق الشعب الفلسطيني وأرضه، وهو ما يتطلب التعامل معها على هذا الأساس.

وإعتبرت الجبهة أن الرئيس "ترامب" قد أطلق رصاصة الرحمة على ما يُسمى حل الدولتين ومشروع التسوية وأوهام ما يُسمى عملية السلام، داعية القيادة الفلسطينية إلى استخلاص العبر من تجربة الرهان على المفاوضات وعلى الدور الأمريكي فيها وإعلان الانسحاب من إتفاقية أوسلو وإلتزاماتها، وسحب الاعتراف بالكيان الصهيوني.

ودعت الجبهة جماهير شعبنا وقواه إلى تضافر جهودها للرد الموحد والقوي والعملي على هذا القرار من خلال الفعل الميداني وتصعيد جذوة الحراك الشعبي المتصاعد.

واعتبرت الجبهة أن المعركة على القدس هي معركة على كل فلسطين ، وأن القدس بالنسبة لنا هي حيفا ويافا وصفد وغزة ورام الله وكل قرية ومدينة في فلسطين.

وشددت الجبهة على ضرورة مواجهة مثلث المؤامرة على القدس وفلسطين وعلى حقوق أمتنا العربية والممثلة في الامبريالية والصهيونية والرجعية العربية، وبما يفتح الباب واسعاً أمام الخيارات الكفاحية المناسبة.

كما دعت الجماهير العربية إلى النزول للشارع رفضاً وغضباً على هذا القرار الذي يؤكد على طبيعة الامبريالية الأمريكية الراعية الرئيسية للإرهاب "الصهيوني" في المنطقة، والساعية دائماً لإشعال المنطقة للحفاظ على هيمنتها.

وختمت الجبهة مؤكدة على ان القدس ستبقى دائماً وأبداً عاصمة دولة فلسطين ولن تنجح كل المحاولات الهادفة لطمس عروبتها ومكانتها للعالم العربي والإسلامي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017