الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  2. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  3. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  4. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  5. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  6. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  7. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  8. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  9. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  10. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  11. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  12. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس
  13. اصابات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في العروب
  14. اعتقال شاب بحوزته عبوة ناسفة حاول الدخول إلى محكمة سالم قرب جنين
  15. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  16. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  17. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  18. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  19. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  20. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون

امريكا تجلي رعاياها من الاراضي الفلسطينية

نشر بتاريخ: 07/12/2017 ( آخر تحديث: 08/12/2017 الساعة: 09:52 )
بيت لحم - معا - قالت مصادر امريكية انه تم مساء الخميس اجلاء العديد من المواطنين الامريكيين الذين يعملون في الاراضي الفلسطينية.
واضافت المصادر لوكالة معا ان الاجلاء يعود لاسباب امنية.
وكانت الخارجية الأمريكية دعت دبلوماسييها إلى عدم السفر إلى القدس والضفة الغربية وإسرائيل حتى 20 ديسمبر/كانون الأول الجاري.
وطلبت السفارة الأمريكية في تل أبيب وقنصلية الولايات المتحدة العامة بالقدس في بيان صدريوم الأربعاء بتأجيل جميع الزيارات غير الضرورية لإسرائيل والقدس والضفة الغربية بدءا من الـ4 من ديسمبر وحتى الـ20 منه، دون توضيح أسباب الطلب.

يأتي القرار بعد اعترف الرئيس الامريكي دونالد ترامب بمدينة القدس عاصمة لاسرائيل، وقرره نقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب الى القدس.

طلبت الولايات المتحدة من إسرائيل، تخفيف ردها على اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك لأن واشنطن تتوقع رد فعل غاضبا، وتدرس التهديدات المحتملة للمنشآت والأفراد الأميركيين.
وقالت وثيقة للخارجية الأميركية تحمل تاريخ السادس من ديسمبر (كانون الأول) في نقاط للمناقشة، موجهة للدبلوماسيين في السفارة الأميريكية في تل أبيب لنقلها إلى المسؤولين الإسرائيليين: في حين ندرك أنكم سترحبون علناً بهذه الأنباء، نطلب منكم كبح جماح ردكم الرسمي
وأضافت الوثيقة وفق ما نقلته (رويترز): نتوقع أن تكون هناك مقاومة لهذه الأنباء في الشرق الأوسط وحول العالم، وما زلنا نقيم تأثير هذا القرار على المنشآت والأفراد الأميركيين في الخارج .
وأشارت وثيقة أخرى لوزارة الخارجية الأميركية وتحمل أيضا تاريخ السادس من ديسمبر (كانون الأول)، إن الوزارة شكلت قوة مهام داخلية لتتبع التطورات في أنحاء العالم عقب القرار الأميركي بشأن القدس.
ولم تعلق وزارة الخارجية الأميركية على أي من الوثيقتين.
وكانت فصائل فلسطينية هددت بضرب المصالح الامريكية في المنطقة، واعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية، أن كافة المصالح الامريكة على امتداد الاراضي الفلسطينية هدف مشرع لها.
وقالت الكتائب في مؤتمر صحفي عقد اليوم في ميدنة غزة: "ان كافة المصالحة الامريكية من رفح حتى الناقورة مستباحة لكتائب ابو علي مصطفى".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017