الأخــبــــــار
  1. إسرائيل تتخلى عن الخطط لترحيل المهاجرين الأفارقة قسرا
  2. 100 منظمة أهلية تطالب الرئيس صرف رواتب موظفي غزة
  3. موافقة مصرية على ادخال جثمان الشهيد البطش الى القطاع
  4. مجلس الوزراء يقرر اعتبار 01/05/2018 عطلة رسمية بمناسبة عيد العمال
  5. أبوردينة:أية خطة بديلة عن قيام دولة وعاصمتها القدس بمقدساتها لن تُقبل
  6. توغل محدود لآليات الاحتلال شرق مخيم البريج وسط القطاع
  7. مصرع مواطنة من جباليا إثر حادث مروري على دوار زمو شمال غزة
  8. الاحتلال يعترف بإصابة مجندة بالرصاص خلال هدم منزل الشهيد قنبع في جنين
  9. الصحة بغزة تؤجل 4000 عملية مجدولة بسبب العدد الكبير من الإصابات
  10. الاحتلال يعتقل عميد شؤون الطلبة في جامعة بيت لحم محمود محمد حماد
  11. الاحتلال يعتقل شابين ويصادر اسلحة في ابوديس
  12. الاحتلال يعتقل شابين اجتازا الشريط الحدودي بغزة
  13. طائرات ورقية مشتعلة تتسبب بحرائق في حقول القمح بمحيط غزة
  14. الاحتلال يعتقل 4 فلسطينين اجتازوا السياج الالكتروني من جهة قطاع غزة
  15. الجيش الإسرائيلي يقصف مدفعا سوريا ردا على سقوط قذيفة هاون بالجولان
  16. نيابة وشرطة بيت لحم تضبطان وتغلقان مصنع كريمات ومواد تجميل غير مرخص
  17. موسكو وبكين ستتصديان لجميع محاولات تعديل الاتفاق النووي الإيراني
  18. الاحتلال يقتحم مدرسة اللبن الساويه ويطلق قنابل الغاز والصوت بداخلها
  19. منصور: مقاطعة الشعبية "للوطني" التزام بمقررات حوار القاهرة
  20. شهيد وثلاث إصابات في انفجار ببيت لاهيا شمال قطاع غزة

كويكب مرّ قرب الأرض وكاد يدمّر مدينة كاملة

نشر بتاريخ: 09/12/2017 ( آخر تحديث: 10/12/2017 الساعة: 12:14 )

بيت لحم- معا- مرّ كويكبٌ قادرٌ على محو مدينةٍ بحجم نيويورك فوق الأرض بسرعةٍ تصل إلى 9 كيلومتراتٍ في الثانية. وكان الكويكب الذي يصل حجمه إلى حجم حوتٍ، ويُسمَّى 2017 VL2، على بُعد 73 ألف ميل فقط (117480 كيلومتراً) من كوكبنا عند مروره، أي ثُلث المسافة بين الأرض والقمر. ومن دواعي الصدمة أنَّ علماء الفلك في وكالة "ناسا" لم يرصدوا الكويكب سوى بعد يومٍ من مروره.

الكويكب الذي كان من الممكن أن يكون قاتلاً رُصِد لأوّل مرةٍ في مرصد "مونا لوا" بولاية هاواي الأميركية في تمام الساعة 11:24 بالتوقيت العالمي الموحَّد (23:24 بتوقيت غرينتش)، في العاشر من تشرين الثاني.

وكان من الممكن أن يمحو الحياة مع أنَّ الكويكب، الذي كان يبتعد عن الأرض بالفعل بسرعةٍ كبيرة، مرّ فوق الأرض في التاسع من تشرين الثاني، في نحو الساعة 9:50 بالتوقيت العالمي الموحَّد (21:50 بتوقيت غرينتش).

وفيما لو كان هذا الكويكب اصطدم بالأرض، فقد كان من الممكن أن يمحو الحياة الواقعة في نطاق 3.7 ميل (6 كيلومترات) من منطقة الإصطدام. وكتب موقع The Watchers أنَّ الكويكب الذي يتراوح قطره بين 52 و105 أقدام (16 و32 متراً) ينتمي إلى مجموعة كويكبات "أبولو".

من المنتَظر أن يمر كويكبٌ آخر، فمن المقرّر ألَّا يمر الكويكب مرةً أخرى فوق الأرض حتى عام 2125.

جديرٌ بالذكر أنَّ كويكبات "أبولو" هي مجموعة كويكبات قريبة من الأرض اكتُشِفَت على يد عالم الفلك الألماني كارل رينموث في الثلاثينيات من القرن الماضي. ويبلغ عدد الكويكبات المعروفة حاليَّاً في مجموعة "أبولو" أكثر من 8 آلاف كويكب.

ويُعَد حجم نحو 1500 كويكب من هذه المجموعة كبيراً بدرجةٍ كافية، وقد تقترب هذه الكويكبات من كوكب الأرض بما يكفي لتُشكِّل خطورةً مُحتملة عليه. ومن المفترض أن ترصد وكالة "ناسا" كلّ الكويكبات القريبة من كوكب الأرض للتنبؤ بتأثيراتها المحتملة.

جديرٌ بالذكر أنَّ أيّ جسمٍ قريب من كوكب الأرض يزيد قطره عن 100 متر، ويمر ضمن نطاق 4.6 مليون ميل (7.36 مليون كيلومتر، أو 0.05 وحدة فلكية) من الكوكب، يُصنَّف ضمن الكويكبات التي تُشكِّل خطورة محتملة.

ويُعَد الكويكب 2017 VL2 هو الكويكب الثامن والأربعون الذي يمر في نطاق مسافةٍ قمرية واحدة من الأرض منذ بداية العام الجاري 2017.

ومن المنتَظر أن يمر كويكبٌ آخر أكبر بكثيرٍ من هذا الكويكب -يسُمَّى 3200 فايثون ويبلغ قطره ثلاثة أميال (خمسة كيلومترات)- فوق كوكبنا فى يوم السبت القادم، 16 كانون الأول.

تُشكِّل خطورة محتملة

ويُصنَّف هذا الكويكب الآخر ضمن الكويكبات التي "تُشكِّل خطورة محتملة"، ومن المنتظر أن يمرّ على بُعد نحو 6.4 مليون ميل (10.24 مليون كيلومتر) من كوكبنا، أي نحو 27 ضعف المسافة بين الأرض والقمر.

وستكون هذه هي أقرب مسافةٍ بين ذلك الكويكب والأرض، منذ 16 كانون الأول من عام 1974، حين كان على بُعد 5 ملايين ميل (8 ملايين كيلومتر) من الأرض.

وقال متحدثٌ باسم وكالة "ناسا" في تصريحٍ عن الكويكب: "نظراً إلى أنَّ قطر كويكب فايثون يبلغ نحو 5 كيلومترات، فهو ثالث أكبر كويكب قريبٍ من الأرض يُصنَّف على أنَّه "يُشكِّل خطورة محتملة". وأضاف المتحدث: "سيقترب كويكب فايثون ليصل إلى بُعد 0.069 وحدة فلكية من كوكب الأرض في يوم السبت القادم، وسيكون حينئذٍ هدفاً واضحاً لأجهزة التصوير الراداري في رادار غولدستون ومرصد أرسيبو".

وأردف: "ستكون هذه أفضل فرصة حتى الآن لرصد هذا الكويكب بأجهزة الرادار، ونأمل في الحصول على صورٍ مُفصَّلة". ومن المتوقع أن يكون مرور كويكب فايثون التالي فوق الأرض في عام 2093.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018