عـــاجـــل
محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الطفلة عهد حتى انتهاء محكوميتها
الأخــبــــــار
  1. الشعبية: نتائج المركزي لم ترتقِ لمستوى التحديات
  2. محافظة رام الله ترفع حالة التأهب استعدادا للمنخفض
  3. يحذر من مخطط الاحتلال تجاه كفر عقب وشعفاط
  4. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  5. الاحتلال يهدم منزلا في حي بيت حنينا بالقدس بحجة عدم الترخيص
  6. الاحتلال يهدد بطرد أهالي خربة المراجم جنوب نابلس وهدم مساكنهم
  7. فتح تشيد بموقف مفوض "الاونروا"
  8. مفوض "الأونروا": حقوق وكرامة مجتمع بأكمله في خطر
  9. الرئيس: مطالبون بخطوات عملية من اجل منع اسرائيل من مواصلة انتهاكاتها
  10. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  11. الرئيس: قرار ترمب لن يعطي لاسرائيل اي شرعية في القدس
  12. الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطين
  13. الرئيس: لن نثق بالادارة الأمريكية فلم تعد تصلح لدور الوسيط
  14. الرئيس: لن نتوقف عن الكفاح لحماية ارضنا وقدسنا
  15. الرئيس: نتمسك بالسلام ولكن سلامنا لن يكون بأي ثمن
  16. الرئيس:أمريكا اختارت أن تخالف القانون الدولي وتتحدى ارادة الشعوب
  17. الرئيس بمؤتمر الأزهر: القدس بأمس الحاجة لنصرتكم ولوقفتكم معها
  18. الرئيس بمؤتمر الأزهر العالمي: القدس عاصمتنا الأبدية التي ننتمي اليها
  19. المجلس الوطني يطالب البرلمانات الإسلامية مواجهة قرار ترامب

وزير الصحة يفتتح مؤتمر القدس الدولي الثاني للتخدير

نشر بتاريخ: 14/12/2017 ( آخر تحديث: 14/12/2017 الساعة: 21:55 )
رام الله - معا - افتتح وزير الصحة د.جواد عواد مؤتمر القدس الدولي الثاني للتخدير الذي تم برعايته، والذي تنظمه جمعية اخصائيي التخدير والانعاش التابعة لنقابة الاطباء.

حيا وزير الصحة د.جواد عواد في كلمته بافتتاح المؤتمر ابناء شعبنا الصامدين في وجه الاعتداءات وامام كل محاولات التزوير بحق فلسطين ومدينة القدس.

واعرب الوزير عن سعادته بعنونة هذا المؤتمر الهام باسم القدس، ليحمل رسالة لكل من يحاول تهويد مدينتنا المقدسة، ورسالة ان القدس لاهلها ونحن اهلها، والقدس لمن دفع دمه عربونا لتحررها.

وقال الوزير ان المؤتمرات الطبية التي تعقد في فلسطين تعتبر رافدا اساسيا ورافعة لتقوية نظامنا الصحي، لذلك تدعم وزارة الصحة دوما عقد هذه المؤتمرات، وتأخذ بالتوصيات التي يخرج بها المؤتمر، والتي تعتبر اشارات تساعد الوزارة في وضع ورسم سياساتها وخططها الاستراتيجية.

واكد الوزير على قناعته التامة بأهمية الشراكة بين الوزارة وجميع النقابات في فلسطين واهمها نقابة الاطباء التي تتابع وتنسق جهودها مع الوزارة لخدمة المواطن والطبيب على حد سواء، مقدما شكر وتقديره لنقيب الاطباء د.نظام نجيب وللنقابة والزملاء جميعا.
واوضح الوزير ان وزارة الصحة ومنذ العام 2013 تقدم في كل يوم انجازات تشهد بها المنظمات الدولية المعنية بالقطاع الصحي، اضافة الى انها تشهد ورشة عمل مستمرة، حيث يتم العمل حاليا على انشاء مستشفى الرئيس محمود عباس في مدينة حلحول، ومستشفى دورا الحكومي، وقريبا سيبدأ البناء بمستشفى العيون في ترمسعيا الذي سيكون مركزا متخصصا في علاج العيون وسينافس المراكز الموجودة في دول الجوار.

واشار الوزير الى مشروع بناء مستشفى خالد الحسن لعلاج السرطان الذي سيخفف من فاتورة التحويلات الطبية الى خارج مرافق الوزارة، حيث ان 80% من تكلفة التحويلات الطبية تذهب الى علاج امراض السرطان.
واكد الوزير في كلمته ان من بين اهم اولويات الوزارة هو تعزيز وتأكيد فكرة توطين الخدمة الصحية والطبية والعمل بنظام تأمين صحي شامل والتركيز على الوقاية من خلال الانظمة والقوانين، خاصة فيما يتعلق بالامراض المزمنة كأمراض القلب والاوعية الدموية والسرطان، كذلك التأكيد على اهمية طب العائلة للحد من الاعداد الضخمة التي تزور اقسام الطوارئ في المستشفيات ولمتابعة المريض والعائلة من نفس الفريق الطبي.

واكد الوزير انه ورغم المعيقات التي يضعها الاحتلال في طريقنا الا انه لم ولن يثنينا عن احداث مزيد من التطور والتحديث بالنظام الصحي بما يحتويه من خبرات وكوادر بشرية ومعدات واجهزة لتكون مؤسسة وزارة الصحة في الطريق الصحيح نحو هدفها المرجو.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017