عـــاجـــل
جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  2. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  3. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  4. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  5. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  6. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  7. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  8. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  9. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  10. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة الغربية
  12. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  13. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  14. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  15. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم
  16. مستوطنون يشرعون بأعمال تجريف واسعة جنوب نابلس
  17. قوات القمع تقتحم قسم 2 في معتقل "مجدو" وإدارة السجن تنصب اجهزة تشويش
  18. العثور على جثة الصياد المصري المفقود ببحر الشيخ عجلين غرب غزة
  19. سورية تهدد بقصف مطار"اللد" ردا على العدوان الاسرائيلي

النائب ابو عرار:"خطة ريقب تعرض الاقصى لخطر حقيقي...".

نشر بتاريخ: 18/12/2017 ( آخر تحديث: 20/12/2017 الساعة: 09:23 )
القدس - معا - بعد الكشف "المقصود والموجه" اليوم الاثنين في صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية لخطة لوزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية لرصد 250 مليون شيكل، لأعمال الحفر والتنقيب عن اساسات الهيكل، وغيرها من اعمال، في منطقة المسجد الاقصى والبلدة القديمة، حذّر النائب طلب ابو عرار عضو لجنة القدس في القائمة المشتركة من ان هذه الاعمال تخدم اجندات غريبة، والجمعيات يهودية المتطرفة، فالأقصى في خطر حقيقي، لان الاعمال هي حفريات جديدة ليس كما كان يدعى بأنها اعمال محافظة وتطوير للآثار، وإنما اعمال حفر وتنقيب عن اساسات الهيكل المزعوم، والذي يدّعى انها تحت الاقصى.

واضاف ابو عرار:" هذه خطة من اخطر الخطط التي كشف عنها، علما ان مثل هذه الخطط كانت سرية، وهناك اعمال حفر.

وزارة الثقافة رصدت 10 مليون شيكل لهذه الحفريات الخطرة، وهناك تطلع لإكمال المبلغ المطلوب وهو 250 مليون شيكل من فائض الميزانية، ومن المتوقع ان توافق عليه الحكومة.

علما ان الحكومة أوعزت لبناء خطة للحفر والتنقيب خلال اجتماع لها في احد الإنفاق تحت أسوار المسجد الاقصى.

هذه الخطة يجب ان تواجه محليا وعالميا، وعربيا، ويجب عدم الانتظار، لان المسجد الاقصى في خطر حقيقي يا أمة الاسلام.

علما ان ريغب عندما كانت رئيسة لجنة الداخلية في الكنيست كانت من مؤيدي تقسيم المسجد الاقصى زمانا ومكانا بين العرب واليهود، ومؤيدة لبناء كنيس داخل المسجد الاقصى، واليوم تستغل منصبها لأعمال حفر وتنقيب تحت اساسات المسجد الاقصى المبارك".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018