الأخــبــــــار
  1. التنمية:صرف المخصصات النقدية للمستفيدين يوم 23/1
  2. التنمية الاجتماعية: صرف المخصصات النقدية للمستفيدين يوم الأحد
  3. محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الطفلة عهد حتى انتهاء الاجراءات القضائية
  4. الشعبية: نتائج المركزي لم ترتقِ لمستوى التحديات
  5. محافظة رام الله ترفع حالة التأهب استعدادا للمنخفض
  6. يحذر من مخطط الاحتلال تجاه كفر عقب وشعفاط
  7. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  8. الاحتلال يهدم منزلا في حي بيت حنينا بالقدس بحجة عدم الترخيص
  9. الاحتلال يهدد بطرد أهالي خربة المراجم جنوب نابلس وهدم مساكنهم
  10. فتح تشيد بموقف مفوض "الاونروا"
  11. مفوض "الأونروا": حقوق وكرامة مجتمع بأكمله في خطر
  12. الرئيس: مطالبون بخطوات عملية من اجل منع اسرائيل من مواصلة انتهاكاتها
  13. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  14. الرئيس: قرار ترمب لن يعطي لاسرائيل اي شرعية في القدس
  15. الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطين
  16. الرئيس: لن نثق بالادارة الأمريكية فلم تعد تصلح لدور الوسيط
  17. الرئيس: لن نتوقف عن الكفاح لحماية ارضنا وقدسنا
  18. الرئيس: نتمسك بالسلام ولكن سلامنا لن يكون بأي ثمن
  19. الرئيس:أمريكا اختارت أن تخالف القانون الدولي وتتحدى ارادة الشعوب
  20. الرئيس بمؤتمر الأزهر: القدس بأمس الحاجة لنصرتكم ولوقفتكم معها

على راسهم روسيا والصين- 6 دول توقع بيانا ضد قرار ترامب

نشر بتاريخ: 24/12/2017 ( آخر تحديث: 27/12/2017 الساعة: 10:44 )

بيت لحم-معا- وقع المشاركون في "مؤتمر تحديات مكافحة الارهاب والتعاون الاقليمي"، الذي استضافته العاصمة الباكستانية إسلام آباد، الأحد، بيانا مشتركا أكد على بطلان قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن مدينة القدس المحتلة، وضرورة التعاون مع تركيا في مسألة تسليمها المشاركين في الانقلاب الفاشل.

وشارك في المؤتمر المذكور رؤساء برلمانات 6 دول إقليمية هي تركيا وباكستان وأفغانستان وروسيا والصين وإيران.

وأكد، المشاركون في المؤتمر، عبر بيان مشترك وقعوا عليه، أن قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل "باطل".

وجددوا التزامهم بتحقيق السلام في الشرق الأوسط بما يتوافق مع القوانين الدولية.

وفي شأن آخر، أكد البيان المشترك، الموقع في إسلام آباد، على ضرورة الوقوف إلى جانب تركيا، وتسليم منفذي المحاولة الانقلابية الفاشلة، منتصف يوليو/تموز 2016، إليها من أجل المثول أمام العدالة.

وبخصوص الأزمة السورية، أعرب البيان عن ارتياحه لنتائج مباحثات أستانة، ووصفها بأنها مباحثات شفافة وحرة ومتكافئة من شأنها حل الأزمة السورية سياسا، والحد من العنف، وتحسين الأوضاع الإنسانية في سوريا.

وحول جهود التصدي لتنظيم "داعش"، رحب البيان بالانجازات التي تحققت، خلال الفترة الماضية، في مكافحة التنظيم الإرهابي، وأكد على ضرورة مواصلة تلك الجهود.

كذلك، تطرق البيان إلى أزمة إقليم كشمير المتنازع عليه بين باكستان والهند، وأكد على ضرورة حلها بالطرق السلمية، وبموجب قرارات الأمم المتحدة، من أجل استدامة السلام على الصعيدين الإقليمي والدولي.

الاناضول

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017