الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  2. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  3. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  4. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  5. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  6. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  7. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  8. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  9. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  10. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة الغربية
  12. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  13. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  14. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  15. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم
  16. مستوطنون يشرعون بأعمال تجريف واسعة جنوب نابلس
  17. قوات القمع تقتحم قسم 2 في معتقل "مجدو" وإدارة السجن تنصب اجهزة تشويش
  18. العثور على جثة الصياد المصري المفقود ببحر الشيخ عجلين غرب غزة
  19. سورية تهدد بقصف مطار"اللد" ردا على العدوان الاسرائيلي
  20. الطيران المروحي يستهدف موقع يتبع لكتائب القسام في شمال قطاع غزة

7 أسرى في سجن "عسقلان" يعانون من أوضاع صحية صعبة

نشر بتاريخ: 31/12/2017 ( آخر تحديث: 03/01/2018 الساعة: 13:26 )
رام الله -معا- أفاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأحد، بتفاقم الأوضاع الصحية لـ 7 أسرى يقبعون في سجن "عسقلان" الإسرائيلي، في ظل استمرار سياسة الانتهاكات الطبية التي تمارسها إدارة السجون الإسرائيلية بحق الأسرى المرضى، وتعمدها عدم تقديم العلاج اللازم والمناسب لهم، وتركهم فريسة للأمراض تنهش أجسادهم.

ومن بين الحالات المرضية الصعبة التي رصدها تقرير الهيئة، حالة الأسير ابراهيم أبو مصطفى (34 عاماً) من قطاع غزة، والذي يعاني من مشاكل صحية في الكبد والكلى والمعدة كما يعاني أيضاً من مشاكل عصبية، وتكتفي إدارة السجن بإعطاءه مسكنات للآلام بدون تشخيص حقيقي لحالته الصحية.

كما ذكر تقرير الهيئة أن الأسير مازن القاضي (37 عاماً) من مدينة البيرة، يعاني من تمزق في الغضروف، وقد ازداد وضعه الصحي سوءاً بعد خوضه الاضراب المفتوح عن الطعام والذي استمر 41 يوماً على التوالي، وقد أُجريت عملية جراحية للأسير في منطقة أسفل الركبة وتم تحويله لإجراء جلسات للعلاج الطبيعي، لكنه اشتكى مؤخراً من المعاملة القاسية التي يتعرض لها أثناء نقله في "البوسطة" إلى عيادة سجن "إيشل" لاجراء جلسات العلاج الطبيعي، مشيراً إلى أنه يُمضي ساعات طويلة مكبل اليدين والقدمين جالساً على كرسي حديدي مدبب بالغ البرودة، ما أدى إلى حدوث مضاعفات على وضعه الصحي لا زال يعاني منها حتى الآن.

في حين يمر الأسير علي البرغوثي (45 عاماً) من قرية عابود قضاء مدينة رام الله، بوضع صحي مقلق بسبب ما يعانيه من مشاكل في الصدر والقلب، علماً بأن الأسير كان قد خاض إضراباً مفتوحاً عن الطعام منذ فترة، احتجاجاً على مماطلة عيادة سجن عسقلان إجراء الفحوصات الطبية اللازمة لوضعه الصحي، لكن دون فائدة.

وفيما يتعلق بالأسير رياض العمور (47 عاماً) من مدينة بيت لحم، فهو يعاني من مشاكل في القلب، وقد أمضى ثلثي سنوات اعتقاله متنقلاً بين عيادات السجون والمستشفيات نتيجة لوضعه الحرج، أما عن الأسير رمزي البراش من مخيم الأمعري قضاء مدينة رام الله، فهو يعاني من التهابات دائمة في الأذنين منذ ما يقارب3 أعوام، مما تسبب له صعوبة بالسمع وبالأخص الأذن اليمنى، ويعاني أيضاً من تسارع في نبضات القلب بشكل كبير.

كما يعاني الأسير أمير أبو رداحة من مخيم الأمعري قضاء مدينة رام الله، من آلام في رجليه خاصة في منطقة الركبة، وفي كثير من الأحيان لايستطيع المشي ، ويعاني الأسير عثمان أبو خرج (45 عاماً) من مدينة جنين من مشاكل حادة في القلب.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018