الأخــبــــــار
  1. الصحة تعلن بدء بناء مستشفى الرئيس عباس في حلحول
  2. الاحتلال يجبر عائلة من سلوان على هدم منزليها بيدها
  3. وزير الاديان الاسرائيلي يقتحم الحرم الابراهيمي بالخليل
  4. إسرائيل تتسلم 3 طائرات إضافية من طراز F35
  5. الافراج عن الكاتب عبيدات بشرط الحبس المنزلي
  6. وزير الصحة يعلن إنشاء أول مستشفى حكومي للتأهيل بقباطية جنوب جنين
  7. بحر: اعلان المركزي بديلاً للتشريعي انقلاب على القانون
  8. وفد قيادي من حركة حماس" إلى العاصمة الروسية موسكو
  9. الرجوب: الرئيس سيحضر المباراة النهائية لكأس العالم في روسيا
  10. صحيفة إسرائيلية تؤكد: الدول العربية المعتدلة مع تجاوز عباس
  11. الاحتلال يداهم مكتب محافظة الخليل في البلدة القديمة
  12. نتنياهو يعتزم طرح قانون التجنيد على التصويت رغم عدم التوافق عليه
  13. الاحتلال يحاصر مداخل بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم لملاحقة من اطلق النار
  14. بيت فجار -سيارة اطلقت النار باتجاه برج حراسة للاحتلال عند عتصيون
  15. مستوطنون يحرقون 300 شجرة زيتون في نابلس
  16. بيت فجار -سيارة اطلقت النار باتجاه برج حراسة للاحتلال عند عصتيون
  17. 57% لأردوغان و28% لإنجة بعد فرز 40% من الأصوات في الانتخابات التركية
  18. اصابة 3 مواطنين بجراح مختلفة جراء استهداف اسرائيلي شرق غزة
  19. نتائج أولية-إردوغان يحصل على 59% من الأصوات في الانتخابات التركية
  20. مدفعية الاحتلال تقصف نقطة مقاومة شرقي مخيم البريج وسط القطاع-لا إصابات

البرغوثي: شعبنا لن يبيع وطنه أو عاصمته القدس مقا

نشر بتاريخ: 03/01/2018 ( آخر تحديث: 03/01/2018 الساعة: 10:37 )
رام الله- معا- قال د. مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية ردا على تهديدات الرئيس الاميركي ترامب بقطع المساعدات عن الفلسطينيين، إن الشعب الفلسطيني لن يبيع وطنه او عاصمته القدس مقابل حفنة دولارات.

وأضاف ان المستفيد الاول من المساعدات الاميركية هي اسرائيل لان معظم هذه المساعدات تذهب لتغطية تكاليف الاحتلال الاسرائيلي والتنسيق الامني.

وأشار الى خطورة تصريح ترامب، مشيرا أنه خرج مواضيع التفاوض ومنحه القدس لاسرائيل، ونسف ما يسمى بعملية السلام، وألغى الدور الاميركي المنحاز بالكامل لاسرائيل والذي أصبح مشاركا في خرق القانون الدولي الذي يحرم ضم الاراضي المحتلة بالقوة.

وبين ان تهديد الفلسطينيين بقطع المساعدات لا يخيف أحدا، مبينا ان جميع المساعدات الخارجية التي تتلقاها السلطة بما في ذلك الاميركية والاوروبية والعربية لا تتجاوز 16% من ميزانية السلطة في حين يدفع الشعب الفلسطيني من عمله وعرقه وضرائبه 84% من هذه الميزانية.

وأكد أن ما يجري يتطلب الاسراع في تبني استراتيجية وطنية فلسطينية موحدة كبديل لنهج المفاوضات الذي فشل ولاتفاق اوسلو الذي انتهى.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018