الأخــبــــــار
  1. طائرات ورقية مشتعلة تتسبب بحرائق في حقول القمح بمحيط غزة
  2. الاحتلال يعتقل 4 فلسطينين اجتازوا السياج الالكتروني من جهة قطاع غزة
  3. الجيش الإسرائيلي يقصف مدفعا سوريا ردا على سقوط قذيفة هاون بالجولان
  4. نيابة وشرطة بيت لحم تضبطان وتغلقان مصنع كريمات ومواد تجميل غير مرخص
  5. موسكو وبكين ستتصديان لجميع محاولات تعديل الاتفاق النووي الإيراني
  6. الاحتلال يقتحم مدرسة اللبن الساويه ويطلق قنابل الغاز والصوت بداخلها
  7. منصور: مقاطعة الشعبية "للوطني" التزام بمقررات حوار القاهرة
  8. شهيد وثلاث إصابات في انفجار ببيت لاهيا شمال قطاع غزة
  9. صحيفة روسية: روسيا تنقل صواريخ S-300 إلى سوريا قريبًا ومجانا
  10. اليات الاحتلال تخلع عشرات الأشجار في صورباهر لاقامة بنايات سكنية للجيش
  11. شهيد متاثر بحراحه في خانيونس وتوغل محدود ببيت لاهيا
  12. الاحتلال يغلق محيط جامعة القدس تزامنا مع رفع جدار الضم واندلاع مواجهات
  13. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين في بحر غزة وشمالها
  14. استشهاد عبد الله الشمالي من غزة متأثرا بجراحه التي أصيب بها قبل ايام
  15. شرطة رام الله تلاحق المركبات التي تقوم بازعاج المواطنين بالتشحيط
  16. إصابة مستوطن جراء تعرض حافلة ببلدة حزما للرشق بالحجارة
  17. اشتعال حريق في أحراش موقع ملكة بفعل الطائرات الورقية الحارقة شرق غزة
  18. الاحتلال يعتقل الصحفية منال الجعبري قرب المسجد الابراهيمي
  19. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  20. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال

حماس: لدينا تحفظات على "المركزي" والمصالحة تراوح مكانها

نشر بتاريخ: 03/01/2018 ( آخر تحديث: 03/01/2018 الساعة: 15:47 )
غزة- معا- قالت حركة حماس إنها ما زالت تدرس المشاركة في اجتماع المجلس المركزي، المقرر انعقاده في الخامس عشر من الشهر الجاري.

وأكد اسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس لمراسلة "معا: "اذا كان هناك مشاركة، ستكون من خلال مداخلة تؤكد على الثوابت الوطنية، وسحب الاعتراف بالاحتلال الاسرائيلي، ووقف التنسيق الامني، وترتيب البيت الفلسطيني الداخلي ودعم صمود وثبات الشعب الفلسطيني".

وشدد رضوان أن الاصل هو انعقاد الاطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي هو محل اجماع فلسطيني، مجددا دعوة حركته لانعقاد هذا الاطار.

وقال رضوان إن انعقاد المجلس المركزي يأتي تحت حراب الاحتلال- في اشارة الى مدينة رام الله-، مبينا ان المكان لا يكفل مشاركة فاعلة من كافة الاطر الفلسطينية.
وأضاف أن المطلوب عقد الاطار القيادي المؤقت وانعقاد هذا الاطار خارج فلسطين أو على أرض قطاع غزة المحاصرة.
وفي موضوع المصالحة، أكد رضوان أنها ما زالت تراوح مكانها لأن ما قدمته حركة حماس لم يقابل بخطوات مماثلة من حركة فتح أو السلطة الفلسطينية، متهما حكومة التوافق بأنها لم تقم بواجبها ومهماتها تجاه قطاع غزة رغم المرونة العالية التي قدمتها حركته.

واضاف: "ما زالت الازمات والحصار وقطع الرواتب وقطع الكهرباء كل الازمات الصحية والاجتماعية والبيئية مستمرة"، داعيا الى انهاء هذه الاشكاليات والتسريع بخطوات المصالحة لتحقيق الوحدة الوطنية لمجابهة قرار ترامب وقرارات الاحتلال الاسرائيلي بضم الضفة الغربية والحديث عن القدس عاصمة موحدة للاحتلال.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018