الأخــبــــــار
  1. السيسي: حصيلة احداث المنطقة العربية عام 2011 مليون و400 ألف شهيد
  2. الرئيس يصل رام الله بعد مشاركته في مؤتمر الأزهر لنُصرة القدس بالقاهرة
  3. التنمية:صرف المخصصات النقدية للمستفيدين يوم 23/1
  4. التنمية الاجتماعية: صرف المخصصات النقدية للمستفيدين يوم الأحد
  5. محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الطفلة عهد حتى انتهاء الاجراءات القضائية
  6. الشعبية: نتائج المركزي لم ترتقِ لمستوى التحديات
  7. محافظة رام الله ترفع حالة التأهب استعدادا للمنخفض
  8. يحذر من مخطط الاحتلال تجاه كفر عقب وشعفاط
  9. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  10. الاحتلال يهدم منزلا في حي بيت حنينا بالقدس بحجة عدم الترخيص
  11. الاحتلال يهدد بطرد أهالي خربة المراجم جنوب نابلس وهدم مساكنهم
  12. فتح تشيد بموقف مفوض "الاونروا"
  13. مفوض "الأونروا": حقوق وكرامة مجتمع بأكمله في خطر
  14. الرئيس: مطالبون بخطوات عملية من اجل منع اسرائيل من مواصلة انتهاكاتها
  15. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  16. الرئيس: قرار ترمب لن يعطي لاسرائيل اي شرعية في القدس
  17. الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطين
  18. الرئيس: لن نثق بالادارة الأمريكية فلم تعد تصلح لدور الوسيط
  19. الرئيس: لن نتوقف عن الكفاح لحماية ارضنا وقدسنا
  20. الرئيس: نتمسك بالسلام ولكن سلامنا لن يكون بأي ثمن

جامعة بيرزيت تبحث سبل تطوير البحث الهندسي

نشر بتاريخ: 03/01/2018 ( آخر تحديث: 03/01/2018 الساعة: 14:13 )
رام الله- معا- بحث رئيس جامعة بيرزيت د. عبد اللطيف أبو حجلة اليوم الأربعاء، مع الأستاذ في قسم الهندسة المدنية والبيئية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "MIT" البروفيسور فرانز جوزيف أولم، سبل تعزيز وتطوير البحث في المجال الهندسي، وإيجاد طرق ممكنة لتشجيع وتحفيز الطلبة والأساتذة على ذلك.

وحضر الاجتماع نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. فيصل عوض الله، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية المساعد د. مازن حامد، ورئيس دائرة الهندسة المدنية د. زياد الميمي.

وتحدث خلال اللقاء د. أبو حجلة عن الجهود التي تقوم بها جامعة بيرزيت في مجال الأبحاث، مؤكدا على الدور الذي تلعبه الجامعة في ترسيخ ثقافة البحث العلمي وتعزيز قيمته عند المدرسين والطلبة على حدّ سواء، لتنمية مكونات العملية التعليمية، والوصول إلى الريادة والابداع المنشود فلسطينياً، مبيناً أن الجامعة تقوم بتشجيع الطلبة والأساتذة على التبادل الأكاديمي مع جامعات العالم المختلفة، بهدف اكتساب الخبرة وتناقلها.

وبين د. أبو حجلة أهمية الشراكة بين قطاعي التعليم والأعمال للوصول إلى مفهوم البحث التطبيقي الذي يعد أساس نماء المجتمعات، مشدداً على ضرورة وجود فرق بحثية تعمل بجهد تشاركي وجماعي ممهنج، واستغلال فرصة وجود بيئة حاضنة في إشارة إلى الحديقة التكنولوجية الفلسطينية الهندية "تكنو بارك" التي تبنى على أرض الجامعة.

بدوره، أعرب د. أولم عن سعادته بالتواجد في جامعة بيرزيت، مثنيا على الطاقة الإيجابية والرغبة في الابتكار والتميز التي وجدها لدى طلبة الجامعة الذين التقى بهم سواء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا أو في جامعة بيرزيت، مؤكداً أن هذه الطاقة الشبابية هي المحرك الأساسي والرئيس لمستقبل الدول، حيث تعمل على بناء المجتمعات وتطورها.

ورأى د. أولم أن هناك ثلاثة أمور رئيسية ستعمل على تطوير البحث العلمي في فلسطين، هي بناء شبكة بين الباحثين في الجامعات الفلسطينية ودول العالم المختلفة، والمشاركة في المدارس الصيفية والشتوية التي يحاضر بها علماء من جامعات ومعاهد علمية مرموقة من مختلف أنحاء العالم، وتسويق نتائج البحث العلمي وإبراز مخرجات المشاريع البحثية الجارية، بحيث تخرج الأبحاث العلمية من الإطار النظري إلى الإطار التطبيقي العملي والصناعي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017