/* */
الأخــبــــــار
  1. الأردن يقدم مذكرة احتجاج دبلوماسية لإسرائيل بشأن الانتهاكات ضد الأقصى
  2. إصابة شاب برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة
  3. أيزنكوت يجري تقييما للأوضاع خلال جولة في "غلاف" غزة
  4. الشرطة تكشف ملابسات مقتل مواطن بالسم على يد زوجته في طولكرم
  5. مستوطنون يعتدون على التجار والمواطنين في سوق القطانين الملاصق للاقصى
  6. ليبرمان: إذا استمر الهدوء سنعيد فتح معبر كرم أبو سالم الثلاثاء القادم
  7. عشرات المستوطنين يقتحمون الاقصى في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل"
  8. مصرع شاب بحادث سير ذاتي شمال رام الله
  9. مصرع شاب اثر حادث سير ذاتي بدراجة نارية بنابلس
  10. حزب الله: نقاتل في جنوبي سوريا ولم ننسحب من هناك
  11. السفير الشوبكي لمعا: المغرب قدم 120 منحة دراسية للطلبة الفلسطينيين
  12. قوات الاحتلال تعتقل اربعة مواطنين في الضفة
  13. 13 إصابة جرّاء حادث سيرٍ وقع قرب بلدة حلحول
  14. متظاهرون برام الله يطالبون برفع العقوبات عن غزة
  15. 5 إصابات بحادث سير على طريق رام الله نابلس
  16. أبو ردينة: مؤامرة صفقة القرن هدأت ولم تنته وقد تتحول لصفقة إقليمية
  17. مصرع شخصين واصابة 198 شخص في 295 حادث خلال الاسبوع الماضي
  18. مصدر سياسي اسرائيلي: حماس تعهدت الليلة الماضية بوقف البالونات الحارقة
  19. الأحمد: لا يوجد ورقة مصرية بل مسودة مقترحات لتنفيذ الاتفاق السابق
  20. الاحتلال يعلن قصف موقع شمال القطاع ردا على تسلل شبان عادوا إلى غزة

الأحمد: لن نقبل بأمريكا شريكا للسلام دون التراجع عن إعلان ترامب

نشر بتاريخ: 03/01/2018 ( آخر تحديث: 03/01/2018 الساعة: 19:54 )
رام الله - معا - قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض العلاقات الوطنية عزام الأحمد، إن الجانب الفلسطيني يخوض معركة سياسية مفتوحة مع الإدارة الأمريكية، ولن نقبل تحت أي ظرف أن تكون الولايات المتحدة الامريكية شريكا لنا في عملية سلام قبل أن تتراجع عن إعلانها حول القدس.

وأضاف الأحمد خلال لقاء مع وفد طلابي أمريكي من جامعة برين ستون الأميريكية، يوم الأربعاء، إن ترامب هدد اليوم بقطع أموال المساعدات عن السلطة الوطنية الفلسطينية، ونحن نقول له إن كل أموال الدنيا لن تجعلنا نرضخ.
وتابع الاحمد إن الرئيس الامريكي دونالد ترامب خرج عن القرارات الدولية التي تعترف بحل الدولتين، عبر اعلانه القدس عاصمة لإسرائيل، وان الإدارة الأمريكية وافقت على خطة خارطة الطريق عام 2003، وساهمت في صياغتها، وأقرها مجلس الأمن الدولي في قراره رقم 1515، لكن ترامب عبر اعلانه الأخير حول القدس أعلن تراجع الإدارة الامريكية عن ذلك، وبالتالي التخلي عن حل الدولتين.
وأكد الأحمد أن القيادة الفلسطينية لن تساوم في قضية القدس، كما لن تتخلى عن رعاية أسر الشهداء والجرحى، ولن تقبل الوصاية من أحد على قرارها.

وقال الاحمد إن المجلس المركزي الذي سيلتئم في الرابع عشر من الشهر الجاري برام الله، سيناقش إمكانية إعلان الأراضي المحتلة عام 1967، أراضي دولة فلسطين تحت الاحتلال، وذلك استنادا إلى قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194 الصادر في التاسع والعشرين من تشرين ثاني 2012، وبالتالي تصبح فلسطين دولة تحت الاحتلال، والمطلوب من المجتمع الدولي التدخل لإنهاء هذا الاحتلال الاسرائيلي كما تدخل في قضايا دولية أخرى مشابهة.

وقدم الأحمد شرحا حول المصالحة الوطنية، مؤكدا أن حركة فتح والرئيس محمود عباس مصممون على إنجازها، رغم العراقيل التي تقف امام تمكين حكومة الوفاق الوطني.
وأوضح الأحمد أن المصالحة تسير خطوة بخطوة، وعندما ننتهي من تمكين الحكومة في قطاع غزة سنبدأ بالملفات الأخرى، ولن ننقل إلى الخطوة الثانية طالما لم ننته من الخطوة التي سبقتها.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018