الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل مدير مخابرات القدس العقيد جهاد الفقيه قرب بلدة الجديرة
  2. اعتقال شاب على مدخل مستوطنة "هار أدار" بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن
  3. مصرع شاب 24 عاما من نابلس بعد أن سقط من مرتفع بمنطقة النبي موسى
  4. بحرية الاحتلال تعتقل صيادين وتصادر مركبهما شمال قطاع غزة
  5. كنائس القدس تدعو إسرائيل لوقف استهداف ممتلكاتها
  6. إصابات خلال قمع الاحتلال مسيرة نعلين الأسبوعية
  7. ترامب: الرواية السعودية عن وفاة خاشقجي جديرة بالثقة
  8. السعودية: خاشقجي قتل في شجار داخل القنصلية
  9. مصر تطالب اسرائيل باعادة دخول المساعدات لغزة
  10. اصابة 4 شبان في مواجهات الخليل
  11. تركيا تقول إنها لم تقدم تسجيلات صوتية لأحد في قضية خاشقجي
  12. طيران الاحتلال يستهدف محيط المقبرة الشرقية شمال قطاع غزة
  13. الهيئة الوطنية: الجمعة القادمة جمعة "غزة صامدة ما وبتركعش"
  14. اصابتان اثر قصف جوي اسرائيلي للمواطنين في خان يونس والبريج
  15. الاحتلال يعتدي على المعتصمين في الخان الاحمر واصابات بالاختناق
  16. قوات الاحتلال تحاصر الخان الاحمر وتغلق البوابة الرئيسية
  17. مبعوث ترامب لحماس: عليكم تبني ما جاء بمقابلة السنوار عمليا
  18. مجدلاني: إنهاء عمل القنصلية الأميركية تأكيد لقرار ترامب بشأن القدس
  19. "العليا" ترفض ترحيل الناشطة الأمريكية من أصول فلسطينية لارا القاسم
  20. مصرع 3 فلسطينيين من غزة بحادث سير في ليبيا

الخارجية: مشروع قانون إعدام الأسرى أسقط القناع عن وجه الاحتلال

نشر بتاريخ: 04/01/2018 ( آخر تحديث: 05/01/2018 الساعة: 08:20 )
رام الله- معا- أدانت وزارة الخارجية والمغتربين مصادقة الكنيست بالقراءة التمهيدية على مشروع قانون إعدام الأسرى الفلسطينيين، واعتبرته امتداداً لتصعيد سلطات الاحتلال من إجراءاتها التعسفية ضد المواطنين الفلسطينيين، وانتهاكاتها الجسيمة للقانون الدولي والمواثيق والبروتوكولات والعهود الدولية الخاصة بمبادىء حقوق الانسان.
واعتبرت الوزارة في بيان وصل معا، مشروع القانون جزءاً من حملة سن القوانين والتشريعات العنصرية التي من شأنها تعميق سيطرة اليمين واليمين المتطرف والمستوطنين على مفاصل الحكم في اسرائيل، وتعميقاً لنظام فصل عنصري بغيض تواصل سلطات الاحتلال التأسيس له وتوسيعه في الأرض الفلسطينية المحتلة، في استهداف صريح وواضح للأرض الفلسطينية وللوجود الوطني والانساني في فلسطين.

وحملت الوزارة الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن مثل هذا القانون في حال اقراره بشكل نهائي وتداعياته وابعاده الخطيرة على ساحة الصراع، مؤكدة أن مشروع هذا القانون وغيره من قوانين الضم والتوسع العنصرية أسقطت القناع عن الوجه البشع والحقيقي لاسرائيل كدولة احتلال، وكشفت زيف ادعاءاتها حول ديمقراطيتها المزعومة.
وطالبت الوزارة المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظماتها المختصة بسرعة التحرك للحيلولة دون اقرار هذا القانون الوحشي وغير الانساني، الذي يمس بشكل عنيف وارهابي الحقوق الاساسية للانسان والمواطن التي كفلتها الشرائع السماوية والأرضية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018