الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال: عملية دهس بالقرب من قرية حوسان
  2. هلال القدس يتوج بكأس فلسطين
  3. تظاهرة في رام الله لرفع الحصار عن غزة
  4. رهط- حريق ضخم في موقف للحافلات
  5. القوى برام الله تدعو لاعتبار الجمعة يوم تصعيد ميداني بوجه الاحتلال
  6. طائرات الاستطلاع تستهدف مجموعة من مطلقي البالونات الحارقة شرق الزيتون
  7. الاحتلال يحتجز 10 متضامنين وصحافيين في منطقة الحمرا شرق الخليل
  8. الشرطة: ضبط ٤٠ مركبة خاصة تعمل مقابل أجر في الخليل
  9. بحرية الاحتلال تعتقل 3 صيادين من بحر شمال قطاع غزة بعد محاصرة مركبهم
  10. اصابة فتى بجراح خطرة في يده بعد انفجار جسم مشبوه كان يحمله في الخليل
  11. مصرع طفلة وإصابة شقيقتها سقطتا من علو في جباليا
  12. مصرع طفلة 4 سنوات سقطت من الطابق الرابع في غزة
  13. الجمعة القادمة من غزة الى الضفة
  14. اصابة الصحفي علي جادالله برصاص الاحتلال في اليد بغزة
  15. اولي- العثور على جثة اسرائيلي داخل حفرة بجانب طريق رقم 4
  16. الصحة: 14 اصابة بنيران الاحتلال على حدود غزة
  17. شبان ينجحون بازالة السلك الفاصل على الحدود شرق خان يونس
  18. نادي الأسير ينعى المحامية والمدافعة عن حقوق الإنسان فيلتسيا لانغر
  19. قوات الاحتلال تطلق النار باتجاه المتظاهرين شرق خان يونس
  20. الجيش اللبناني يفكك منظومة تجسس اسرائيلية في تلال كفر شوبا

الاحتلال يحقق مع نفسه: لم نقتل ابو ثريا

نشر بتاريخ: 04/01/2018 ( آخر تحديث: 07/01/2018 الساعة: 08:38 )
بيت لحم - معا - استمرارا لادعاء الاحتلال بعدم مسؤوليته عن اطلاق النار على الشاب المقعد ابراهيم ابو ثريا والتي اودت بحياته في مواجهات شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، منتصف ديسمبر الماضي، فقد فتح جيش الاحتلال تحقيقا حول ملابسات استشهاد ابو ثريا، مدعيا ان التحقيق الاولي بيّن أنه لم يتم إطلاق النار على الشاب، حتى قررت الشرطة العسكرية فتح تحقيق جديد استنادا الى معلومات من هيئات حقوقية.

وزعم موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" ان التحقيق الأولي الذي اجراه الجيش -حيث انه المتهم والمحامي والقاضي- انه لم يسجل للجيش اي "فشل مهني او اخلاقي" باطلاق النار على المتظاهرين في الشجاعية والذي كان ضمنهم ابو ثريا، لدرجة ان ما يسمى قائد المنطقة الجنوبية اشاد بضبط النفس الذي تمتع به الجيش خلال هذه المواجهات.
وذكرت القناة 12 العبرية إن الشرطة العسكرية قررت فتح التحقيق بعد أن أعلن الجيش الإسرائيلي عدم مسؤوليته عن استشهاده، وأغلق التحقيق في الملف.
وكانت قد ذكرت القناة العبرية 10، في 17 ديسمبر الماضي، أن الجيش الإسرائيلي قرر فتح تحقيق في ظروف استشهاد إبراهيم أبو ثريا، وان الجيش سيحقق فيما إذا كان تم إطلاق النار بشكل متعمد من عدمه، مشيرةً إلى أن الناطق باسم الجيش قال أن إطلاق النار من القناصة كان يتم باتجاه المحرضين الرئيسين على المواجهات قرب الجدار والذين كانوا يشكلون خطرا على حياة الجنود، وفق إدعائه.
ويشار ان ابو ثريا اصيب برصاص الاحتلال شرق البريج عام 2008، ادت الى بتر قدميه، الا ان ذلك لم يمنعه من استمرار حياته ومن رفض قرار ترامب والخروج بتظاهرات نصرة للقدس.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018