الأخــبــــــار
  1. ارتفاع الموج في البحر المتوسط قد يصل لـ7 أمتار الليلة
  2. إسرائيل تبدي أسفها للاردن عن حادثتي السفارة وزعيتر
  3. الوزير طبيلة يمنح المركبات التجارية القديمة 6 أشهر لتصويب أوضاعها
  4. طقس العرب: توقع تساقط الثلوج فوق 1000 متر منتصف الليل
  5. حماس: خلية جنين ليست الأولى ولن تكون الأخيرة
  6. قوات الاحتلال تعتقل 21 مواطنا من الضفة
  7. الاحتلال يعتقل محمد خضر موسى سلامة وشقيقه بلال من شارع الصف في بيت لحم
  8. محكمة مصرية تحكم بالإعدام لثمانية والمؤبد للقرضاوي بتهمة اغتيال ضابط
  9. نتنياهو: سنحاول إنشاء رحلات مباشرة بين الهند وإسرائيل
  10. الطقس: منخفض عميق مصحوب بأمطار غزيرة ورياح شديدة
  11. نتنياهو يعلن اعادة صفقة الصواريخ مع الهند
  12. بلجيكا تدعم "الأنروا"بـ 23 مليون دولار
  13. ترامب ينفي نقل السفارة الأمريكية إلى القدس خلال عام
  14. اصابة اثنين من الكوماندوز خلال اشتباكات في جنين
  15. الاحتلال يهدم منزلين في محافظة جنين
  16. بلجيكا تدعم "الأنروا"بـ 23 مليون دولار
  17. مستعربون يغتالون مواطنا في جنين واصابة جنديين
  18. السيسي: حصيلة احداث المنطقة العربية عام 2011 مليون و400 ألف شهيد
  19. الرئيس يصل رام الله بعد مشاركته في مؤتمر الأزهر لنُصرة القدس بالقاهرة
  20. التنمية:صرف المخصصات النقدية للمستفيدين يوم 23/1

الاحتلال يحقق مع نفسه: لم نقتل ابو ثريا

نشر بتاريخ: 04/01/2018 ( آخر تحديث: 07/01/2018 الساعة: 08:38 )
بيت لحم - معا - استمرارا لادعاء الاحتلال بعدم مسؤوليته عن اطلاق النار على الشاب المقعد ابراهيم ابو ثريا والتي اودت بحياته في مواجهات شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، منتصف ديسمبر الماضي، فقد فتح جيش الاحتلال تحقيقا حول ملابسات استشهاد ابو ثريا، مدعيا ان التحقيق الاولي بيّن أنه لم يتم إطلاق النار على الشاب، حتى قررت الشرطة العسكرية فتح تحقيق جديد استنادا الى معلومات من هيئات حقوقية.

وزعم موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" ان التحقيق الأولي الذي اجراه الجيش -حيث انه المتهم والمحامي والقاضي- انه لم يسجل للجيش اي "فشل مهني او اخلاقي" باطلاق النار على المتظاهرين في الشجاعية والذي كان ضمنهم ابو ثريا، لدرجة ان ما يسمى قائد المنطقة الجنوبية اشاد بضبط النفس الذي تمتع به الجيش خلال هذه المواجهات.
وذكرت القناة 12 العبرية إن الشرطة العسكرية قررت فتح التحقيق بعد أن أعلن الجيش الإسرائيلي عدم مسؤوليته عن استشهاده، وأغلق التحقيق في الملف.
وكانت قد ذكرت القناة العبرية 10، في 17 ديسمبر الماضي، أن الجيش الإسرائيلي قرر فتح تحقيق في ظروف استشهاد إبراهيم أبو ثريا، وان الجيش سيحقق فيما إذا كان تم إطلاق النار بشكل متعمد من عدمه، مشيرةً إلى أن الناطق باسم الجيش قال أن إطلاق النار من القناصة كان يتم باتجاه المحرضين الرئيسين على المواجهات قرب الجدار والذين كانوا يشكلون خطرا على حياة الجنود، وفق إدعائه.
ويشار ان ابو ثريا اصيب برصاص الاحتلال شرق البريج عام 2008، ادت الى بتر قدميه، الا ان ذلك لم يمنعه من استمرار حياته ومن رفض قرار ترامب والخروج بتظاهرات نصرة للقدس.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017