الأخــبــــــار
  1. ليبرمان يطالب بوقف نقل الأموال والوقود إلى غزة
  2. الاعلان عن استشهاد شاب من القدس بزعم تنفيذ عملية طعن
  3. جيش الاحتلال يغتال أشرف نعالوه منفذ عملية بركان بنابلس
  4. الاحتلال يعتقل والد وشقيق الشهيد البرغوثي
  5. الاحتلال يعتقل 40 مواطنا من الضفة والقدس
  6. الطقس: انخفاض على الحرارة وامطار على مختلف المناطق
  7. الرئيس يستقبل وفدا من اللجنة القطرية بالداخل
  8. قوات الاحتلال تحاصر منزل عمر البرغوثي في كوبر
  9. مصرع شخص اثر انفجار شاحنة في كفر قاسم
  10. إصابة شابين برصاص الاحتلال في كوبر شمال رام الله
  11. الاحتلال يطلق النار على شاب بالقدس
  12. الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة بالقدس طالت 20 مواطنا
  13. جيش الاحتلال يعلن استشهاد الشاب صالح البرغوثي
  14. واشنطن رفضت طلب إسرائيل فرض عقوبات على لبنان
  15. "الإنتربول" تلغي ملاحقة القرضاوي
  16. الاحتلال يسلّم اخطارات بوقف البناء في أكثر من 20منزل في يعناتا بالقدس
  17. الاحتلال يعتدي على طلبة اللبن الشرقية ويعتقل طالبا
  18. اصابة طفل بجروح طفيفة جراء حادث دهس شرق بيت لحم
  19. أبو شهلا: سنحلُ كافة القضايا الخلافية حول الضمان خلال شهر ثم تطبيقه
  20. نادي الاسير: انتهاء مهلة الاحتلال لعائلة أبو حميد تمهيدا لهدم منزلها

ماذا قال كبير الحاخامات الشرقيين عن "قانون" الإعدام؟

نشر بتاريخ: 07/01/2018 ( آخر تحديث: 09/01/2018 الساعة: 08:26 )
بيت لحم- معا- عارض إسحاق يوسف، كبير الحاخامات لدى السفارديم (اليهود المتدينين الشرقيين) في إسرائيل، قانون فرض عقوبة الإعدام على منفّذي العمليات الفلسطينيين، والذي مر بالقراءة التمهيدية في الكنيست قبل عدة أيام.

وأحرج هذا الموقف كتلة "شاس" للمتدينين الشرقيين في الكنيست التي صوتت لصالح مشروع القانون، خصوصا في ظل امتناع كتلة "يهدوت هتوراه" للمتدينين الغربيين عن التصويت لصالح مشروع القانون، "إلى حين استشارة المرجعيات الدينية"، خشية من تضارب مشروع القانون مع الشريعة اليهودية.

ويعتبر الحاخام يوسف، نجل عوفاديا يوسف الحاخام الأكبر السابق لليهود الشرقيين، مقرّبا جدا من القيادة السياسية لحركة "شاس".

وأعرب الحاخام يوسف في عظته الأسبوعية في القدس، السبت، عن خشيته من تطبيق القانون على اليهود، قائلا: "بحال فُرضت لا سمح الله، عقوبة الإعدام، فإن يهودا سيُقتلون، وهذا منافٍ للشريعة، لا يوجد أي سلطة كهذه في الشريعة".

وتطرق الحاخام أيضا لإمكانية فرض عقوبة الإعدام على غير اليهود، فقال "فكّروا إذا فرضت محكمة، عقوبة الإعدام على مخرب يدعى محمد، كم من الضجيج سيحدث في العالم، من إصدار القرار وحتى تنفيذه؟، حينها سيكون اليهود في فرنسا وإسبانيا وكل الأماكن، عُرضة للخطر".

وأوضح يوسف أن "جميع الشخصيات الأمنية يقولون إنه ليس في القانون أي منفعة، الأمر غير مرتبط بيمين أول يسار، جميع الحاخامات عارضوا عقوبة الإعدام".

وتلقت "شاس" انتقادات من الشارع المتزمت دينيا في إسرائيل سابقا، بعد تمسك زعيمها أريه درعي، بمنصبه كوزير للداخلية، بعكس زعيم حزب "يهدوت هتوراه"، الذي استقال من وزارة الصحة، احتجاجا على تنفيذ شركة القطارات الحكومية، أعمال صيانة في سكك الحديد في يوم السبت، المقدس لدى اليهود.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018