الأخــبــــــار
  1. استشهاد الأسير حسين حسني عطالله من نابلس نتيجة الاهمال الطبي في السجون
  2. فتح: بنيس غير مرحب به ونطالب العرب بعدم استقباله
  3. الديمقراطية:مواجهة الهجمة الأميركية الإسرائيلية تتطلب إستراتيجية شاملة
  4. هآرتس: بناء أول نفق مائي في اسرائيل يصل الى القدس
  5. بلديات فرنسية تحضر للاعتراف الرمزي بدولة فلسطين
  6. إطلاق نار على مركز لشرطة الاحتلال في مستوطنة كريات أربع شمال الخليل
  7. الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة والعظمى بالقدس 12 مئوية
  8. البيت الابيض: بينس سيزور الشرق الأوسط كما هو مقرر
  9. السيسي يعلن ترشحه للرئاسة في مصر للمرة الثانية
  10. نصر الله:المؤشرات تؤكدوقوف اسرائيل وراء تفجير صيدا واصابة أحدكوادرحماس
  11. الصحة: اصابة مواطنين بجراح متوسطة برصاص الاحتلال بغزة
  12. فلسطين تخسر امام قطر 3-2 ضمن كأس اسيا تحت 23 سنة
  13. الاحتلال يعتقل فتاة بزعم حيازتها سكينا قرب الحرم بالخليل
  14. اصابة 3 شبان بجروح خلال مواجهات مع جيش الاحتلال في كفر قدوم
  15. الاحتلال يعيد فتح مدخل بلدة سنجل شمال رام الله
  16. اسرائيل: اعتقال سائق فلسطيني بزعم محاولته دهس جندي في جسر اللنبي
  17. هآرتس: قطر تحاول التقرب من أمريكا بواسطة اسرائيل
  18. ترامب ينوي نقل مكتب فريدمان إلى القدس عام 2019
  19. الطقس: المنخفض ينحصر مساء و3 منخفضات أخرى الأسبوع القادم
  20. قراقع يطالب الازهر بحماية الاسرى ومقاطعة البرلمان الاسرائيلي

البابا يؤكد ضرورة الحفاظ على الوضع القائم بالقدس

نشر بتاريخ: 08/01/2018 ( آخر تحديث: 08/01/2018 الساعة: 15:03 )
روما - معا - أكد البابا فرانسيس ضرورة الحفاظ على التاريخي والقانوني لمدينة القدس (STATUS QUO)، والتي هي مدينة مقدسة للديانات السماوية الثلاث، وأهمية الحوار البناء بين الإسرائيليين والفلسطينيين، خاصة في هذه الأيام، حيث تشهد الأرض المقدسة توترا متصاعدا.

جاء ذلك خلال لقائه السنوي مع السلك الدبلوماسي المعتمد لدى حاضرة الفاتيكان، والذي يتحدث فيها البابا فرانسيس عن رؤية الكرسي الرسولي للقضايا الدولية، ومواقفه منها.

كما عبر عن ألمه لفقدان أرواح الأبرياء في الأحداث الأخيرة، وجدد نداءه بأن أي مبادرة يجب أن توزن بحكمه، لتجنب زيادة التوترات، وناشد الجميع احترام قرارات الأمم المتحدة، والحفاظ على الوضع القائم لمدينة القدس.

وفي السياق، قال: إن بعد سبعين سنة من الصراع حان الوقت أكثر من أي وقت مضى، لايجاد حل سياسي، والذي يسمح بوجود دولتين مستقلتين ضمن حدود معترف بها دوليا، معتبرا أنه وبالرغم من وجود صعوبات بين الطرفين، يجب أن تكون هناك ارادة لاستئناف المفاوضات، والتي اعتبرها الطريق الأمثل، للوصول الى سلام وتعايش دائم بين الشعبين.

هذا ومنذ اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب بقراره الأحادي بخصوص القدس، فإن البابا فرانسيس في كل مناسبة يركز على أهمية الحفاظ على الوضع التاريخي، والقائم في مدينة القدس، واحترام الشرعية الدولية.

وحضر اللقاء سفير فلسطين لدى حاضرة الفاتيكان السفير عيسى قسيسية، حيث بعث ايضا لرئيس دولة فلسطين محمود عباس تمنياته الحارة وللشعب الفلسطيني بسنة خير، وتفاؤل، وانه يصلي من أجل العدل والسلام في الأرض المقدسة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017