/* */
الأخــبــــــار
  1. الرئيس الامريكي ترامب يتولى رئاسة مجلس الأمن الأربعاء المقبل
  2. ليفني تدعو لاستبدال نتنياهو لانه رئيس وزراء سيء
  3. مجدلاني يضع سفيري المغرب وتونس باخر المستجدات
  4. اندلاع حريقين في غابات "بئيري" بسبب بالونات حارقة اطلقت من قطاع غزة
  5. وقفة احتجاجية أمام الصليب الاحمر بغزة دعما للأسيرات في سجون الاحتلال
  6. هيئة مقاومة الجدار تعلن النفير العام لحماية الخان الاحمر
  7. أبو زهري: لن نعود إلى فكرة اللجنة الإدارية مطلقا
  8. ايران تهدد بالرد على منفذي جريمة "الاهواز"
  9. عريقات يدعو لنشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطنات
  10. المعارضة الإسرائيلية تهاجم نتنياهو على ضوء الاتهامات الروسية لإسرائيل
  11. روسيا: الادعاء بمغادرة طائرات إسرائيل لسوريا قبل إسقاط "إيل 20" أكاذيب
  12. إسرائيل: سنواصل عملياتنا في سوريا حتى بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية
  13. موسكو:إسرائيل استخدمت الطائرة الروسية درعا واقيا أمام الدفاعات السورية
  14. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  15. اليوم- تشريح جثمان الشهيد محمد الريماوي بحضور طبيب فلسطيني
  16. وزير إسرائيلي: سنواصل هجماتنا ضد إيران في سوريا
  17. الاحتلال يعتقل أمين سر حركة فتح في بلدة العيسوية بمدينة القدس
  18. الاحتلال يمنع الوزير صيدم من الدخول لبيت إكسا لتفقد المسيرة التعليمية
  19. اصابات في مواجهات مع الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  20. طائرات الاحتلال تقصف مجموعة شبان شمال قطاع غزة

الخارجية: نتنياهو يستغل الأحداث

نشر بتاريخ: 11/01/2018 ( آخر تحديث: 11/01/2018 الساعة: 12:45 )
رام الله- معا- قالت وزارة الخارجية والمغتربين إن تصريحات المسؤولين الإسرائيليين في الأيام القليلة الماضية، وما صرح به الوزراء في ائتلاف نتنياهو، نفتالي بينت واوري اريئيل وغيرهما، ودعواتهم التي أطلقوها بالأمس لبناء الآلاف من الوحدات الاستيطانية في مناطق جنوب وجنوب غرب نابلس، تكشف بوضوح ملامح هذا المخطط الاستيطاني الاستعماري التوسعي المُعد مسبقاً والجاري تنفيذه في الأشهر الأخيرة.
وأكدت الوزارة في بيان لها، أن الحكومة الإسرائيلية تستغل السياسات الأمريكية المنحازة وأية أحداث أخرى لتسريع عمليات التوسع الاستيطاني ونهب المزيد من الأرض الفلسطينية.
وحذرت الوزارة مراراً وتكراراً من المشروع الاستعماري التوسعي الذي يستهدف مناطق جنوب وجنوب غرب نابلس، والقاضي بإقامة تجمع استيطاني ضخم عبر تطوير وتوسيع الطرق الاستيطانية وبشكل خاص طريق 60 الاستيطاني وطريق 55 الذي يتفرع منه باتجاه الغرب، لربط المستوطنات والبؤر الاستيطانية في تلك المنطقة ببعضها البعض، وخلق بنية تحتية تسمح بإقامة الآلاف من الوحدات الاستيطانية الجديدة في المنطقة، وربطها بالعمق الاسرائيلي، بما يؤدي الى محو الخط الأخضر وتقطيع أوصال الضفة الغربية المحتلة والحيلولة دون قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة.

وحملت الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن مخاطر وتداعيات مخططاتها الإستيطانية وإجراءاتها القمعية والتنكيلية بحق المواطنين الفلسطينيين، والعقوبات الجماعية ضد القرى والبلدات الفلسطينية الواقعة في تلك المنطقة، محذرة مجدداً من مخاطرها وتداعياتها، داعية المجتمع الدولي الى سرعة التحرك لتوفير الحماية الدولية لشعبنا، وتنفيذ القرارات الأممية ذات الصلة، خاصة القرار 2334.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018