الأخــبــــــار
  1. محافظة رام الله ترفع حالة التأهب استعدادا للمنخفض
  2. يحذر من مخطط الاحتلال تجاه كفر عقب وشعفاط
  3. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  4. الاحتلال يهدم منزلا في حي بيت حنينا بالقدس بحجة عدم الترخيص
  5. الاحتلال يهدد بطرد أهالي خربة المراجم جنوب نابلس وهدم مساكنهم
  6. فتح تشيد بموقف مفوض "الاونروا"
  7. مفوض "الأونروا": حقوق وكرامة مجتمع بأكمله في خطر
  8. الرئيس: مطالبون بخطوات عملية من اجل منع اسرائيل من مواصلة انتهاكاتها
  9. الرئيس: باقون هنا ولن نغادر أرضنا مهما فعل الاحتلال
  10. الرئيس: قرار ترمب لن يعطي لاسرائيل اي شرعية في القدس
  11. الرئيس: لم يولد بعد الذي يمكن أن يساوم على القدس أو فلسطين
  12. الرئيس: لن نثق بالادارة الأمريكية فلم تعد تصلح لدور الوسيط
  13. الرئيس: لن نتوقف عن الكفاح لحماية ارضنا وقدسنا
  14. الرئيس: نتمسك بالسلام ولكن سلامنا لن يكون بأي ثمن
  15. الرئيس:أمريكا اختارت أن تخالف القانون الدولي وتتحدى ارادة الشعوب
  16. الرئيس بمؤتمر الأزهر: القدس بأمس الحاجة لنصرتكم ولوقفتكم معها
  17. الرئيس بمؤتمر الأزهر العالمي: القدس عاصمتنا الأبدية التي ننتمي اليها
  18. المجلس الوطني يطالب البرلمانات الإسلامية مواجهة قرار ترامب
  19. شيخ الأزهر بالمؤتمر العالمي: كل احتلال الى زوال عاجلا ام اجلا
  20. هآرتس:جيش الاحتلال يدرس فرض سيادة عسكرية على احياء مقدسية خلف الجدار

البشير يشحن الجيش كـ"قوة ضاربة"

نشر بتاريخ: 12/01/2018 ( آخر تحديث: 12/01/2018 الساعة: 10:09 )
القدس - معا - أعلن السودان، الخميس، لأول مرة بشكل رسمي أنه يتحسب لتهديدات أمنية من جارتيه مصر وإريتريا بعد تحركات عسكرية لهاتين الدولتين في منطقة "ساوا" المتاخمة لولاية كسلا شرقي البلاد.

أغلق السودان حدوده الشرقية بين ولاية كسلا ودولة إريتريا الأسبوع الماضي، ونشر الآلاف من قواته بالمنطقة عقب إعلان الرئيس عمر البشير حالة الطوارئ في الولاية الحدودية، بينما شكل والي كسلا، آدم جماع، لجنة عليا للتعبئة والاستنفار في ولايته.

وقال مساعد الرئيس السوداني، نائب رئيس المؤتمر الوطني الحاكم، إبراهيم محمود، إن اجتماعا للمكتب القيادي للحزب وجه باستمرار الترتيبات الأمنية في حدود السودان الشرقية بعد تلقيهم معلومات أمنية عن تهديدات محتملة من مصر وإريتريا في منطقة ساوا.

وكانت تقارير صحفية قد تحدثت في وقت سابق عن وصول تعزيزات عسكرية من مصر تشمل أسلحة حديثة وآليات نقل عسكرية وسيارات دفع رباعي إلى قاعدة ساوا العسكرية في إرتريا.

وكشف مساعد الرئيس عن تلقي المكتب القيادي، في اجتماعه الذي استمر للساعات الأولى من فجر الخميس، توضيحا من النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح عن التهديدات التي قد تحدث في بعض الولايات خصوصا ولاية كسلا بعد ورود معلومات عن تحركات تمت بين مصر وإريتريا في منطقة ساوا قرب حدود كسلا.

جدير بالذكر أن النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح أنهى في أواخر ديسمبر 2017 زيارة إلى أسمرا استغرقت يومين أجرى خلالها لقاءات مع القيادة الإريترية.

وكانت الخرطوم استدعت، الخميس، سفيرها لدى القاهرة في تصاعد جديد لحالة التوتر بين السودان ومصر، وزادت حدة التوتر بين البلدين عقب شن الإعلام المصري هجوما شرسا على السودان بسبب زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في ديسمبر 2017.

وبين السودان ومصر عدة ملفات عالقة منها الموقف حيال سد النهضة الإثيوبي والنزاع الحدودي على مثلث حلايب المشاطئ للبحر الأحمر والذي تسيطر عليه مصر منذ 1995.

إلى ذلك ثمّن الرئيس السوادني والقائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عمر حسن البشير التضحيات التي تقدمها القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى والتي ساهمت في تحقيق الاستقرار والسلام وبسط الأمن في البلاد.

وجدد البشير التزام الدولة بتقديم كافة أشكال الدعم والسند للقوات النظامية من أجل بناء قوة مسلحة قوية قادرة على التصدي للتحديات والاستهداف الذي ظل يتعرض له السودان.

وأكد الرئيس السوداني أن القوات المسلحة أصبحت قوة ضاربة بفضل الاهتمام والإعداد الجيد لها في كافة المجالات من تأهيل في مجال المؤن والمعدات والتدريب المتقدم وغيره.

المصدر: روسيا اليوم
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017