الأخــبــــــار
  1. اصابتان اثناء اطلاق الرصاص على عشرات الشبان اجتازوا السياح بدير البلح
  2. الجيش الإسرائيلي سعى لمنظومة لجمع معلومات من شبكات التواصل
  3. وفد المخابرات المصرية يصل الى غزة عبر معبر "ايرز" بيت حانون
  4. الحساينة: منحة كويتية بمليونين ونصف دولار لاستكمال اعمار غزة
  5. الخارجية: تفكير استراليا بنقل سفارتها خروج عن القانون الدولي
  6. إطلاق النار على سائق جرار حاول اقتحام السفارة الاسرائيلية في انقرة
  7. الحكومة اقرت التوقيت الشتوي فجر السبت الموافق ٢٧ الشهر الجاري
  8. لبنان- قتيلان واكثر من 15 جريحا حصيلة الاشتباكات في مخيم المية ومية
  9. إطلاق غارة اسرائيلية شرق بيت حانون دون وقوع اصابات
  10. جرافات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرقي مدينة غزة
  11. العثور على جثة فتاة بجانب الشارع الرئيسي في منطقة المساكن بنابلس
  12. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من مناطق مختلفة في الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  13. الطقس: غائم جزئيا ومعتدل في معظم المناطق وحار نسبيا في الاغوار
  14. المستوطنون يحتفلون اليوم بافتتاح حديقة وسط الخليل
  15. قرار فلسطيني بمنع الاحتلال من التصرف باراضي الخان الاحمر
  16. السلطات التركية تسرح 259 موظفا حكوميا بتهم دعم الإرهاب
  17. المالكي يشارك في فعاليات رسمية وشعبية بأندونيسيا
  18. التجمع الوطني الديمقراطي يقرر مقاطعة "الكنيست"
  19. استراليا تدرس الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة
  20. سي.إن.إن: السعودية تستعد للاعتراف بمقتل خاشقجي

"داعش" يريد أن "يشارك" في كأس العالم بروسيا!

نشر بتاريخ: 18/01/2018 ( آخر تحديث: 19/01/2018 الساعة: 08:39 )
بيت لحم- معا- كشفت مؤسسة (آي.إتش.إس) للتحليلات ومقرها بريطانيا إن بطولة كأس العالم المقرر إقامتها في روسيا في حزيران ستكون "هدفا جذابا" لتنظيم داعش بالنظر إلى دور موسكو في هزيمة التنظيم المتشدد في أراض سيطر عليها.

وقال تقرير للمؤسسة: "سيعطي هجوم ناجح (في روسيا) دفعة دعائية هائلة لتنظيم داعش ومقاتليه"، مؤكدا "التهديد الدولي القائم الذي يشكله التنظيم رغم هزيمته في أراض سيطر عليها".

وعلى الرغم من خسارته لكل الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق وسوريا بحلول نوفمبر تشرين الثاني الماضي، أعلن التنظيم المسؤولية عن هجمات كبيرة في اسطنبول ولندن ومانشستر وبرشلونة وطهران، قتلت عشرات المدنيين.

كما استهدف التنظيم المدينة المنورة في 2016.

ولا يزال زعيم داعش أبو بكر البغدادي طليقا رغم سقوط التنظيم منذ سيطرته في 2014 في أجزاء من سوريا والعراق.

وقال التقرير إن الهجمات التي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنها زادت قليلا في 2017 إلى أكثر من 4500 هجوم رغم خسارته لأراض، ولكن عدد القتلى جراء هذه الهجمات تراجع بمقدار الخمسين مقارنة بعام 2016 إلى قرابة 6500 قتيل.

وقال ماثيو هينمان رئيس مركز الدراسات حول الإرهاب وحركات التمرد التابع لمؤسسة (آي.إتش.إس) في التقرير "مع تزايد الضغط عليه في الأراضي الخاضعة لسيطرته، عاد تنظيم داعش إلى عمليات التمرد، وقام بأعمال عنف منخفضة الشدة بوتيرة أعلى ضد قوات الأمن وخصوم غير حكوميين في المناطق التي تم استردادها حديثا من التنظيم" في العراق وسوريا.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018