/* */
الأخــبــــــار
  1. الحكومة تحذر من تصعيد الاحتلال في القدس
  2. شرطة الاحتلال تخلي المعتصمين في باب الاسباط
  3. الجمعة المقبلة ستحمل اسم "جمعة الوفاء للطواقم الطبية والإعلامية"
  4. صلوات على ابواب الاقصى ردا على اغلاقه من قبل الاحتلال ومنع صلاة المغرب
  5. شهيدان و241 اصابة برصاص الاحتلال على حدود غزة
  6. شرطة الاحتلال تخرج كافة المصلين من المسجد الأقصى
  7. استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق البريج
  8. مصادر اسرائيلية: شهيد بدعوى محاولة تنفيذ عملية بالقدس
  9. اصابة العشرات بالاختناق في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية
  10. تواصل اطلاق البالونات الحارقة على مستوطنات "غلاف غزة"
  11. تركيا تتجه لإنتاج سلع بقيمة 30 مليار دولار عوضا عن المستورد
  12. شرطة اسرائيل تحقيق مع نتنياهو بملف "4000"
  13. أسرى سجن جلبوع يتصدون لقمع الاحتلال
  14. مصرع فتى من عزبة شوفة جنوب شرق طولكرم بحادث دهس
  15. إسرائيل: ما سيجري الجمعة على الحدود مع غزة هو "اختبار" لحماس
  16. فلسطينيون عالقون بالعريش يناشدون فتح معبر رفح
  17. مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون في اللبن الشرقية جنوب نابلس
  18. البطش: اجتماعات الفصائل بالقاهرة ستستمر حتى السبت والأحد
  19. الليلة- مصرع طفلين وشاب بحوادث مختلفة في قطاع غزة
  20. المستوطنون يحطمون 40 مركبة ويهاجمون المنازل في نابلس

"داعش" يريد أن "يشارك" في كأس العالم بروسيا!

نشر بتاريخ: 18/01/2018 ( آخر تحديث: 19/01/2018 الساعة: 08:39 )
بيت لحم- معا- كشفت مؤسسة (آي.إتش.إس) للتحليلات ومقرها بريطانيا إن بطولة كأس العالم المقرر إقامتها في روسيا في حزيران ستكون "هدفا جذابا" لتنظيم داعش بالنظر إلى دور موسكو في هزيمة التنظيم المتشدد في أراض سيطر عليها.

وقال تقرير للمؤسسة: "سيعطي هجوم ناجح (في روسيا) دفعة دعائية هائلة لتنظيم داعش ومقاتليه"، مؤكدا "التهديد الدولي القائم الذي يشكله التنظيم رغم هزيمته في أراض سيطر عليها".

وعلى الرغم من خسارته لكل الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق وسوريا بحلول نوفمبر تشرين الثاني الماضي، أعلن التنظيم المسؤولية عن هجمات كبيرة في اسطنبول ولندن ومانشستر وبرشلونة وطهران، قتلت عشرات المدنيين.

كما استهدف التنظيم المدينة المنورة في 2016.

ولا يزال زعيم داعش أبو بكر البغدادي طليقا رغم سقوط التنظيم منذ سيطرته في 2014 في أجزاء من سوريا والعراق.

وقال التقرير إن الهجمات التي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنها زادت قليلا في 2017 إلى أكثر من 4500 هجوم رغم خسارته لأراض، ولكن عدد القتلى جراء هذه الهجمات تراجع بمقدار الخمسين مقارنة بعام 2016 إلى قرابة 6500 قتيل.

وقال ماثيو هينمان رئيس مركز الدراسات حول الإرهاب وحركات التمرد التابع لمؤسسة (آي.إتش.إس) في التقرير "مع تزايد الضغط عليه في الأراضي الخاضعة لسيطرته، عاد تنظيم داعش إلى عمليات التمرد، وقام بأعمال عنف منخفضة الشدة بوتيرة أعلى ضد قوات الأمن وخصوم غير حكوميين في المناطق التي تم استردادها حديثا من التنظيم" في العراق وسوريا.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018